عكرمة بن ابي جهل

عكرمة بن ابي جهل هو عكرمة بن أبي جهل بن هشام بن المغيرة، واسم أبي جهل عمرو، وكنيته أبو الحكم، وإنما رسول الله والمسلمون كنَّوْهُ أبا جهل، فبقي عليه ونُسي اسمه وكنيته. وقد كان عكرمة مثل أبيه شديد العداوة للإسلام، ومن ثَمَّ نجده مع أبيه يوم بدر، وخرج يوم أُحد ليثأر لقتل أبيه، وغيرها من المشاهد مع المشركين.

يمكنك التعرف على قصة سيدنا لوط والدروس المستفادة منها من خلال قراءة هذا الموضوع: قصة سيدنا لوط في القرآن ولماذا سمى قوم لوط بهذا الاسم

عكرمة ورحلته المريرة

  • وتبدأ رحلة هذا الصحابي الجليل عندما نشأ في أحضان هذا الأب الكافر الذي أخذ على نفسه العهد بعداوة رسول الله صلى الله عليه وسلم فوجد عكرمة نفسه مدفوعاً إلى عداوة النبي صلى الله عليه وسلم ومحاربته طاعة لأبيه الذي كان يعتمد عليه في كل صغيرة وكبيرة.
  • لقد كان أبو جهل والد عكرمة جبار مكة الأكبر وزعيم الشرك الأول وصاحب النكال الذي امتحن الله ببطشه إيمان المؤمنين فثبتوا واختبر بكيده صدق المؤمنين فصدقوا إنه أبو جهل وكفى. تخيل معي أيها الحبيب أن أباً مثل هذا يخرج من صلبه صحابياً يدافع عن الإسلام ويكون شعاره “من يبايعني على الموت في سبيل الله”.
  • لما قاد أبوه معركة الشرك يوم بدر وأقسم باللات والعزى ألا يعود إلى مكة إلا إذا نزل ببدر فيقيم عليها ثلاثاً ينحر الجذور ويشرب الخمور وتعزف له القيان بالمعازف.
  • فكانت المعركة فقاد أبو جهل هذه المعركة وكان ابنه عكرمة عضده الذي يعتمد عليه ويده التي يبطش بها ولكن اللات والعزى لم يلبوا نداء أبي جهل لأنهما لا يسمعان ولم ينصره في معركته لأنهما عاجزان.
  • فخر أبو جهل صريعاً دون بدر ورآه ابنه عكرمة بعينيه ورماح المسلمين تنهل من دمه وسمعه بأذنيه وهو يطلق أخر صرخة انفرجت عنها شفتاه.
  • عاد عكرمة إلى مكة بعد أن خلف جثة سيد قريش في بدر فقد أعجزت الهزيمة عن أن يظفر بها ليدفنها في مكة وارغمه الفرار على تركها للمسلمين فألقوها في القليب ( والقليب بئر ألقيت فيها جثث المشركين من قتلى بدر ) مع العشرات من قتلى المشركين وأهالوا عليها الرمال.

يمكنك التعرف على قصة سيدنا موسى والدروس المستفادة منها من خلال قراءة هذا الموضوع: قصة سيدنا موسى في القرآن والآيات التي تحكي قصة موسى وفرعون

عكرمة بن ابي جهل وموكب النور

  • في السنة الثامنة من الهجرة اتجه المسلمون إلى مكة فاتحين، ويُقرِّر الرسول الرحيم العفو عن جميع أهل مكة من المشركين إلا أربعة أنفس منها عكرمة بن أبي جهل، ويأمر بقتلهم وإنْ وجدوا متعلقين بأستار الكعبة, فهرب عكرمة ولحق باليمن، فركب البحر فأصابتهم عاصف، فقال أصحاب السفينة لأهل السفينة: أخلصوا؛ فإن آلهتكم لا تغني عنكم شيئًا هاهنا. فقال عكرمة: “لئن أنجاني الله من هذا لأرجعَنَّ إلى محمد ولأضعنَّ يدي في يده”. فسكنت الريح، فرجع عكرمة إلى مكة فأسلم وحسن إسلامه.
  • وتُسلِم زوجته أم حكيم، وهي بنت عمِّه الحارث بن هشام، وتستأمن له من رسول الله فيؤمِّنه، وتسير إليه الزوجة الحريصة على نجاته من النار وهو باليمن بأمان رسول الله  فيقدم معها، ويُعلِن أمام رسول الله  شهادة الإسلام، فسُرَّ بذلك .
  • ومنذ إسلامه t حاول أن يعوض ما فاته من الخير، فقد أتى النبيَّ وقال: “يا رسول الله، والله لا أترك مقامًا قمتُهُ لأصدَّ به عن سبيل الله إلا قمتُ مثله في سبيله، ولا أترك نفقةً أنفقتها لأصد بها عن سبيل الله إلا أنفقت مثلها في سبيل الله”.

عكرمة ويوم أحد

  • لقد خرج عكرمة بن أبي جهل إلى أحد وأخرج معه زوجه أم حكيم لتقف مع النسوة الموتورات في بدر وراء الصفوف وتضرب معهن على الدفوف تحريضاً لقريش على القتال وتثبيتاً لفرسانها إذا حدثتهم أنفسهم بالفرار فكان على ميمنة فرسان قريش خالد بن الوليد وعلى ميسرتهم عكرمة بن أبي جهل.
  • وأبلى الفارسان المشركين آن ذاك في ذلك اليوم بلاءً رجح كفة قريش على محمد وأصحابه وحققا للمشركين النصر الكبير مما جعل أبا سفيان يقول:[يوم بيوم بدر] وكان خالد وعكرمة قد انقضا.

تعرف على قصة اصحاب الفيل والدروس المستفادة منها من خلال قراءة هذا الموضوع: قصة أصحاب الفيل والدروس المستفادة منها

عكرمة ويوم الخندق

وفي يوم الخندق حاصر المشركون المدينة أياماً طوالاً فنفد صبر عكرمة بن أبي جهل وضاق ذرعاً بالحصار فنظر إلى مكان ضيق من الخندق واقحم جواده فيه فاجتازه ثم اجتازه وراءه بضعة نفر في أجرأ مغامرة.

فراره يوم فتح مكة:

  • وجاء موعود الله الذي وعده رسوله في كتابه (لقد صدق الله رسوله الرؤيا) فكان يوم الفتح فرأت قريش ألا قبل لها بقتال محمد وأصحابه.
  • فأذعنت أي قررت على أن تخلي له السبيل إلى مكة لكن عكرمة ونفر معه خرجوا على الإجماع القرشي فتصدوا للجيش الإسلامي المحمدي الكبير فهزمهم القائد المسلم خالد بن الوليد في معركة صغيرة قتل فيها من قتل ولاذ بالفرار من أمكنه ذلك.

من أحاديث عكرمة بن أبي جهل عن النبي

  • روى الإمام أحمد بسنده قال: حدثنا حجاج، حدثني شعبة، عن قتادة، عن عكرمة t أنه قال: “لما نزلت هذه الآية: {إِنَّا فَتَحْنَا لَكَ فَتْحًا مُبِينًا * لِيَغْفِرَ لَكَ اللَّهُ مَا تَقَدَّمَ مِنْ ذَنْبِكَ وَمَا تَأَخَّرَ} [الفتح: 1، 2]. قال أصحاب رسول الله: هنيئًا مريئًا لك يا رسول الله، فما لنا؟ فنزلت هذه الآية: {لِيُدْخِلَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا وَيُكَفِّرَ عَنْهُمْ سَيِّئَاتِهِمْ} [الفتح: 5]”.

تعرف على قصة النبى صالح  والدروس المستفادة منها من خلال قراءة هذا الموضوع: قصة النبي صالح ارساله الى ثمود ومعجزاته

أهم ملامح شخصية عكرمة بن أبي جهل

  • الحب العميق للقرآن:

كان عكرمة بن أبي جهل يأخذ المصحف، فيضعه على وجهه ويقول: “كلام ربي، كلام ربي”.

  • الإيثار في أشد المواقف:

روى حبيب بن أبي ثابت أن الحارث بن هشام وعكرمة بن أبي جهل وعياش بن أبي ربيعة جرحوا يوم اليرموك، فدعا الحارث بن هشام بماء ليشربه، فنظر إليه عكرمة ، فقال الحارث: ادفعوه إلى عكرمة. فلما أخذه عكرمة نظر إليه عياش ، فقال عكرمة: ادفعوه إلى عياش. فما وصل إلى عياش ولا إلى أحد منهم حتى ماتوا جميعًا وما ذاقوه.

  • الجانب القيادي:

لقد كان قائدًا في جاهليته، وعندما أسلم ظل محتفظًا بهذه السمة.

الأثر النبوي في شخصية عكرمة بن أبي جهل

حينما قدم عكرمة ليعلن إسلامه وثب النبي  إليه دون رداء مستقبلاً له؛ فرحًا بقدومه، وقال له: “مرحبًا بالراكب المهاجر”. ولعل الحبيب عانقه، فأزال ما على قلبه من ركام الجاهلية. ولا شك أن لهذه المواقف العظيمة وغيرها من رسول الله أعظمَ الأثر في نفس هذا الصحابي العظيم.

تعرف على قصة الاسراء والمعراج والدروس المستفادة منها من خلال قراءة هذا الموضوع: قصة الإسراء والمعراج كما وردت في القرآن الكريم والدروس المستفادة منها

استشهاد عكرمة بن أبي جهل :

كان في قتال الأعداء رضي الله عنه جاداً بنفسه حتى قيل له ارفق بنفسك فقال: كنت جاهد بنفسي عن اللات والعزى فأبذلها لها فاستبقوا الآن عن الله ورسوله لا والله أبداً قالوا: فلم يزد إلا إقداماً حتى قتل رحمه الله تعالى وكان استشهاده في يوم اليرموك وقيل بأجنادين وقيل الصفر وكان ذلك في خلافة أبي بكر ولقد وجدوا فيه بضعاً وسبعين من بين ضربة وطعنة ورمية-رحمك الله يا عكرمة-.

في النهاية لقد رأينا أن عكرمة بن ابي جهل هو الصحابي قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم مرحباً بالراكب المهاجر إنه الصحابي الذي بايع على الموت في سبيل الله.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.