محتوى يحترم عقلك

حركة اليدين عند الرضع

حركة اليدين عند الرضع تختلف باختلاف ما يرغب الطفل في التعبير عنه، حيث إنه وفي ذلك السن لا يجد الرضيع طريقة للتعبير عما يريد سوى من خلال الإشارات والحركات التي قد تبدو للأم في البداية غريبة وبعد ذلك تستطيع استيعاب ما يرغب به الطفل، كما أنها قد تدل على بعض الاضطرابات أو المشكلات التي يمر بها الطفل، ونظرًا لأهمية فهم حركة يد الرضيع سنعرض لكم من خلال موقع زيادة ما تعنيه كافة حركات اليدين.

حركة اليدين عند الرضع

قد تبدو يدي الطفل في شكل مُغلق أثناء الرضاعة، أو قد تبدو كذلك أثناء النوم، وقد يقوم بفتح يديه أثناء الرضاعة أو العكس، وفي كل حركة يقوم بها الطفل تظهر إشارة أو معنى يرغب الطفل في التعبير عنه ولكن لا يستطيع سوى من خلال الإشارات.

فهم لغة جسد طفلك من أهم الأشياء التي تعمل على تقوية العلاقة بينكم، وهي ما تجعلك أقرب إلى طفلك، بل وتكوني قادرة على فهم ما يريد بنسبة أكبر، ونظرًا لأن حركة اليدين هي ما تطغو عليه في ذلك العُمر فلا بُد لكِ من فهم مقصده من الحركات، وهذا ما سوف نتطرق إلى توضيحه بالتفصيل من خلال ما يلي.

1- وضع اليد في الفم

في تلك الحركة يستطيع الرضيع التعرف على يديه، والتي قد تكون في بداية الشهر الثالث من الولادة، حيث يبدأ في ذلك العُمر بوضع يديه في فمه ويقوم بمص ولعق أصابعه بكثرة، فهي تبدو غريبة له في البداية ولكن مع مرور الوقت يستطيع تقبل تحريكها، ويبدأ بعد ذلك بمسك الأشياء من حوله بها، لكي يستطيع التعرف على مهمتها في جسده.

اقرأ أيضًا: علل حركات المولود الجديد

2- قبضة اليد

عندما يقبض الرضيع يده أشار بعض العلماء والأطباء أنها علامة على الجوع، أو حالة التوتر والقلق التي يمر بها الطفل، والتي تجعله يقوم بقبض يده تعبيرًا عن قلقه بطريقة غير إرادية.

3- هز الذراعين

قد تظن بعض الأمهات أن هز الطفل ذراعيه قد تبدو علامة على الاضطراب وحالة القلق التي تُسيطر على طفلها، والجدير بالذكر أنه مفهوم خاطئ للغاية فلا علاقة بين هز اليدين والاضطراب والتوتر.

فقد يقوم بتلك الحركة في بداية استيقاظه من النوم كحركة تلقائية يقوم بها الطفل بطريقة لا إرادية بعد استيقاظه من النوم مباشرةً، أو قد يقوم بذلك عندما يشعر بالضوء كثيرًا.

كما أنه قد يقوم بذلك عندما يشعر أنه غير قادر على التحكم بيده، ويقول البعض من العلماء إنها قد تكون إشارة إلى حاجته إلى الدعم وأنه يفقد الكثير من الدعم، أو أنه قد يكون دليل على الجوع في حال قد فعل ذلك بعد الأكل وتكون إشارة إلى رغبته بالمزيد من الطعام.

4- وضع اليدين على الأذنين

قيل من بعض العلماء إن تلك الحركة دليل على عدم قدرة الطفل على استيعاب بعض الأصوات التي يسمعها في البيئة المحيطة به، وقد تكون إشارة إلى التوتر الشديد والأعصاب المشدودة في بعض الأحيان.

5- مص الإصبع قبل النوم

قد تستاء وتغضب بعض الأمهات من تلك الحركة، ويوجد بعض الأطفال الذين تكون لازمة لهم حتى سن كبير، ولا تقتصر فقط على سن الرضاعة، وفي تلك الحالة يكون لا بُد للأم من فهم حركة اليدين عند الرضع عندما يتم مصها قبل النوم، وهي إحدى الحركات التي تُشير إلى الاسترخاء، بل وتُساعد الطفل على الوصول إلى تلك المرحلة من الاسترخاء من أجل النوم عميقًا.

6- شد الأذن

حركة اليدين عند الرضع في تلك الحالة تساعدهم على الاسترخاء مثل مص الإصبع قبل النوم تمامًا، ولم تكن من الحركات التي تعني شعور الطفل بالوجع على الإطلاق، ولكن في حال الصراخ مع تلك الحركة فإنها تكون دليل على الضغط بالأذن أو وجودة مشكلة بها، أو ربما يكون هُناك مشكلة في الأسنان ويمكن أن تظهر بكثرة في الفترة التي يبدأ بها مرحلة التسنين.

اقرأ أيضًا: حركات اليدين في علم النفس

حركة اليدين عند أطفال التوحد

حال كان هُناك شك بأمر طفلك ما إذا كان طفل توحد أم لا، فإنه من الممكن متابعة حركة اليدين من أجل التعرف ما إذا كان بالفعل طفل توحد أم لا، ومن خلال ما يلي سوف نعرض لكم حركة اليدين عند الرضع المتوحدين، وهي:

  • تحريك الأصابع بكثرة على شكل عدّ، أو كأنه يقوم بعملية حسابية.
  • رفرفة اليدين كثيرًا والتي يتم بها غلق الأصابع ويتم بعد ذلك فتحها مرة أخرى بطريقة سريعة، وتكون من علامات التوحد الأكثر ظهورًا على الأطفال في سن الرضاعة.
  • تحريك الجذع في شكل الذهاب والإياب أي إلى الأمام والخلف كثيرًا.

كما أن هناك بعض الحركات الأخرى التي تظهر على الطفل في هذا السن وهي ما تلفت الانتباه إلى أنه طفل توحد، والتي من خلالها يتم التأكد من الحالة بجانب العلامات التي تظهر على اليدين، وهي:

  • الرطم كثيرًا.
  • اصطدام الرأس بالمقعد كثيرًا.
  • ملاحظة تأخر النمو اللغوي عند الأطفال.
  • ضعف المهارات الخاصة بالتواصل الاجتماعي.
  • عدم الاستجابة للرد.
  • عدم القدرة على الالتفات لمن يقومون بالنداء عليهم.
  • الميل نحو الأشياء الخاصة كثيرًا ولا يميلون نحو مشاركة الأشياء مع الغير.
  • الدوران الدائم بلا هدف.
  • تجنب التواصل الجسدي مع الآخرين، ولا يميلون إلى التلامس.
  • رد الفعل العنيف تجاه الأصوات والروائح والألوان.

أشكال الحركات الغريبة عند الرضع

من بين الحركات التي تُشير إلى ما يحتاجه الطفل حركات اليد، كما تظهر بعض الحركات الأخرى التي يصف بها الطفل ما يحتاجه من الأم، والبعض منها يكون دليل على النمو والتطور الجسدي والفكري عند الطفل، ومن خلال توضيح حركة اليدين عند الرضع، سنُقدم لكم أيضًا كافة الحركات التي يقوم بها في هذا السن، وإلى أي الأشياء تُشير:

1- حركات تدل على عدم نضج الجهاز العصبي

يقوم الطفل ببعض الحركات التي تُشير إلى وجود مشكلة في تطور الجهاز العصبي، ومن خلال ما يلي سنوضحها:

  • عدم الاستيعاب السريع للطفل في السن الذي يسمح بذلك.
  • حركات التشنج والاضطراب.
  • الحركة تكون أقل مرونة من الطبيعي.

2- حركات تدل على المهارات الحركية الدقيقة

قد يصدر عن الطفل بعض الحركات التي منها ما تعبر عنها حركة اليدين عند الرضع والتي تُشير إلى المهارات الحركية الدقيقة، ومنها ما يلي:

  • ارتعاش الرأس.
  • الارتعاش في الأطراف.
  • الارتعاش الحادث في الأصابع بالسن الأكبر قليلًا تكون إشارة إلى النمو الحادث في المهارات الحركية الدقيقة.

3- نسبة الكافيين العالية في جسم الأم

تناول الأم كميات كثيرة من الكافيين يؤدي إلى ارتعاش الأطراف عند الطفل، ومن بين تلك المشروبات القهوة أو الشاي أو النسكافيه وكافة أنواع المنبهات التي تؤدي إلى رفع مستوى الكافيين في الجسم وبالتالي ينتقل إلى الطفل عن طريق حليب الأم.

اقرأ أيضًا: كيف نجعل الطفل يحبو

4-  الرغبة في تناول الطعام

الجوع من الأشياء التي يُعبر عنها الطفل من خلال الأطراف، من خلال التحريك أو عض الأنامل أو مص الأصابع ولكنها لم تكن من الحركات الدائمة التي يقوم بها الطفل عندما يشعر بالجوع.

يقوم الطفل بالكثير من الحركات التي يتوجب على كل أم معرفتها، ومن أشهر الحركات التي يقومن بها هي حركة اليدين عند الرضع، لكونها الطرف الأسهل في التحريك والتي من خلالها يستطيعون التعبير عن كافة ما يريدون ولكن بإشارات مختلفة.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.