ألم أسفل البطن للحامل في الشهر السابع وطريقة علاجه

ألم أسفل البطن للحامل في الشهر السابع وطريقة علاجه ولماذا تلد بعض السيدات في الشهر السابع؟ يمكنك التعرف عليها الآن عبر موقعنا الإلكتروني زيادة ، حيث أنه تتغير الهرمونات في جسم المرأة الحامل، وغالباً ما يحدث بعض الأعراض التي قد تكون المرأة الحامل اعتادت عليها من الشهر الأول، ومنها ألم أسفل البطن، ولكن متى تكون تلك الآلام بشكل طبيعي، ومتى تستوجب زيارة الطبي؟، وللرد على هذا السؤال يجب قراءة هذا المقال للنهاية.

هل ترغب في التعرف على: الم اسفل البطن للحامل في الشهر الثالث

ألم البطن في الشهر السابع

الم اسفل البطن للحامل في الشهر السابع

الشهر السابع هو أكثر الشهور قلقاً وأكثر خطورة، حيث ربما في بعض الحالات تتم الولادة في هذا الشهر، وهنا يكون الجنين قد أكتمل نموه بشكل كامل، ويزداد في الحجم، لذا فإن من المحتمل حدوث ولادة مبكرة في هذا الشهر.

هل ألم أسفل البطن للحامل في الشهر السابع طبيعي؟

  • في الشهر السابع يزداد حجم الجنين، مما يعمل على زيادة الضغط على الأربطة والعضلات، مسبباً بعض الآلام في أسفل البطن والظهر على حد سواء، وقد يسبب تحركات الجنين بعض الآلام الطفيفة في تلك المنطقتين.
  • إذا كان الألم يزداد مع بعض التغيرات مثل القيء والنزيف، فإن ذلك يدل على ولادة مبكرة وليست من أعراض الحمل العادية.

لماذا تلد بعض السيدات في الشهر السابع؟

غالباً ما تزداد مخاوف النساء في هذا الشهر، وتتعدد الأقاويل مما يعمل على حدوق قلق واضطرابات للمرأة، وتتساءل عن سبب حدوث ولادة مبكرة في الشهر السابع؟ والإجابة تتلخص في تطورات الجنين في هذا الشهر.

تطورات الجنين في الشهر السابع

الشهر السابع هو أكثر شهر يتطور فيه الجنين، حيث:-

  • يزاد وزن الجنين في هذا الشهر بشكل سريع، حيث يتراوح وزنه من كيلو جرام إلى كيلو و300 جرام.
  • يزداد طول الجنين.
  • يكون في تلك المرحلة مكتمل النمو لجميع أعضاء الجسم، ويستعد للخروج من بطن الأم، ماعدا الرئتين.
  • بسبب زيادة حجم الجنين يصبح الرحم ضيق على الجنين، وفي تلك المرحلة تزداد حركة الجنين.
  • بالنسبة للخلايا العصبية فهي تكتمل أيضاً في الشهر السابع، مما يجعل الولادة في هذا الشهر أكثر من الشهور الأخرى.
  • هنا يزداد درجة حساسية الجنين للصوت وكذلك درجة الضوء.

اقرأ أيضا للتعرف على: الم اسفل البطن في الاسبوع الاول من الحمل أسبابه ومدى خطورته

التغيرات الجسدية التي تطرأ على الأم في لشهر السابع

  • في هذا الشهر تصبح الأم على استعداد للولادة بسبب كبر حجم الجنين.
  • قد تزداد الآلام التي تشعر بها الأم في الشهر السابع بسبب كبر حجم الجنين.
  • تصبح بطن الأم أكثر بروزاً بسبب كبر الجنين طولاً وحجماً.
  • يزداد وزن الأم في لشهر السابع بشكل ملحوظ.
  • عدم الانتظام في التنفس، وذلك لأن الجنين كلما زاد حجمه ضغط على الحجاب الحاجز لأعلى مما يزيد من صعوبة التنفس.
  • قد تشعر الأم في تلك المرحلة بزيادة الإفرازات البيضاء.
  • لا تستطيع المرأة الحامل النوم بشكل مريح وهادئ.
  • قد تشعر السيدة الحامل بنزول بعض من قطرات الماء، ولكن إذا زادت تلك القطرات فيجب استشارة الطبيب على الفور.
  • تشعر المرأة الحامل بحموضة في المعدة، وعدم القدرة على تناول الطعام براحة.
  • قد تصاب السيدة الحامل بتورم في القدمين.
  • قد تشعر المرأة الحامل في بعض الأحيان بألم أسفل البطن طفيف، وهو لا يستوجب القلق، بينما إذا كان ألم شديد مع نزول دم أو ماء، وكان هذا الألم بشكل منتظم، هنا وجب عليها استشارة الطبيب المختص، فربما تكون علامة للولادة المبكرة.

التغيرات النفسية للمرأة الحامل في الشهر السابع

  • تتعرض الحامل للاكتئاب.
  • عدم القدرة على الحركة بسهولة والشعور بالثقل.
  • الشعور بالمسؤولية تجاه الطفل القادم تجعلها في كثير من الأحيان تشعر بالقلق، مع الشعور بالحزن لعدم قدرتها على القيام بمسؤوليتها.

ألم البطن وعلاقته بالولادة المبكرة

هناك بعض الأعراض التي تدل على وجود ولادة مبكرة منها ما يلي: –

  • ألم شديد في منطقة أسفل البطن وبشكل منتظم ومستمر.
  • حدوث مغص وتقلصات في الرحم، تكون تلك التقلصات بشكل منتظم.
  • قد يحدث أحياناً نزيف أو نزول دم.
  • قد تشعر المرأة بغثيان، وفي حالات أخرى يحدث قيء حاد.
  • قد يحدث في بعض الحالات نزول الماء بشكل كبير، وهو الماء المحيط بالجنين، لذلك يجب الذهاب للمستشفى على الفور.

كما يمكنكم الاطلاع على: الم اسفل البطن من الجهة اليسرى مع غازات

أسباب الألم اسفل البطن في الشهر السابع للحامل

هناك العديد من الأسباب وراء الشعور بوجود ألم أسفل البطن للحامل في الشهر السابع حيث أنه من الطبيعي حدوث بعض الآلام في البطن في الشهر السابع بسبب مشاكل للحامل منها ما يلي: –

1. الغازات والإمساك

  • في بعض الأحيان تتعرض الحامل للضغط على الأمعاء بسبب كبر حجم الجنين مما يسبب اضطرابات في العدة وسوء الهضم، مما يسبب في وجود الغازات والإمساك في بعض الحالات، وهذا يؤدي إلى حدوث ألم أسفل البطن.
  • يحدث الإمساك بسبب الضغط على الأمعاء أو تناول بعض الأطعمة التي تزيد من نسبة الغازات مثل الملفوف، مما يزيد من نسبة الغازات وبالتالي الشعور بالمغص.

2- التخلص من هذا الألم الناتج عن الغازات

  • يجب التقليل من كمية الهواء الذي يتم بلعه أثناء بلع الطعام
  • تناول وجبات صغيرة في الكمية وزيادة عدد الوجبات بشكل يومي.
  • يجب تجنب شرب المشروبات الغازية.
  • مضغ الطعام بشكل جيد.
  • يجب معرفة الأطعمة التي تسبب لك الإمساك، أو التقلصات والتقليل منها.

3- ألم أسفل البطن  بسبب الرباط المستدير

عادةً ما تشعر الحامل بهذا الألم في الشهر السابع، وذلك بسبب أن الرحم مدعوم بأربطة من الفخذ للبطن، وتمتد تلك الأربطة كلما زاد حجم الجنين، مما يسبب ألم في أسفل البطن.

4- انقباضات براكستون هيكس

هي عبارة عن انقباضات كاذبة لتهيئة الرحم لمرحلة الولادة، تزداد قوتها أكثر مع مرور الوقت واقتراب الولادة.

5- زيادة حجم الرحم

كلما زاد حجم الجنين في الرحم، زادت الانقباضات وزاد حجم الرحم، وزاد الضغط على المعدة، مما يسبب في وجود ألم في أسفل البطن.

6-  أسباب أخرى خطيرة

هناك بعض الأسباب التي يجب استشارة الطبب على الفور منها ما يلي: –

  • الولادة المبكرة.
  • الإجهاض.
  • التهاب المسالك البولية.
  • تسمم الحمل.
  • التهاب الزائدة الدودية.
  • انفصال المشيمة.

للمزيد من المعرفة اضغط هنا: الم اسفل البطن جهة اليمين هل هو حمل أم لا

إجراءات تخفف من ألم أسفل البطن في الشهر السابع

الم اسفل البطن للحامل في الشهر السابع

هناك بعض الخطوات عند الشعور بوجود ألم أسفل البطن للحامل في الشهر السابع والتي تقلل من الألم أسفل البطن يجب اتباعها، منها ما يلي: –

  • يجب أن تسترخي تماماً مع رفع   القدمين قليلاً.
  • يجب عدم تغيير موضعك بسرعة، ومراعاة أن تكوني هادئة أثناء التحرك.
  • يمكن للحامل أن تنحي عند الشعور بالألم.
  • إذا كان سبب الألم مغص الغازات فعلى الحامل أن تتحرك قليلاً.
  • لابد من شرب كمية وفيرة من الماء بشكل مستمر وشرب سوائل.
  • يمكن تقليل الألم عن طريق أخذ دش ساخن، أو وضع زجاجة مياه ساخنة مغطاة بمنشفة أسفل البطن.

متي يجب زيارة الطبيب؟

عند الشعور بوجود ألم أسفل البطن للحامل في الشهر السابع يجب الانتباه، حيث أنه إذا كانت الحامل تشعر بوجود مغص أو ألم شديد أسفل البطن، أو إذا كان مصحوب بنزيف، أو تقلصات شديدة، أو قيء، أو الشعور بالحكة، أو ضيف في التنفس.

ننصحكم أيضا بزيارة مقال: ألم أسفل البطن أثناء الحمل في الشهور الأولى ما الحل؟ ومتى يجب الذهاب للطبيب؟

خلاصة مقال ألم أسفل البطن للحامل في الشهر السابع في 6 نقاط

  1. ألم أسفل البطن من الأمور الطبيعية تالتي تحدث في الشهر السابع للحامل.
  2. يجب معرفة أسباب ألم أسفل البطن لتجنب التعرض لهز
  3. هناك خطوات يجب اتباعها لتخفيف ألم أسفل البطن.
  4. يجب معرفة مدى شدة الألم لمعرفة مدى خطورته.
  5. يجب استشارة طبيبك الخاص عند حدوث ألم شديد أسفل البطن أو تقلصات حادة.
  6. هناك بعض التغيرات الجسمية والنفسية تحدث للحامل.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.