بحث عن فقر الدم مع المراجع والأعراض المصاحبة وطرق تشخيص مرض فقر الدم

بحث عن فقر الدم مع المراجع والأعراض المصاحبة وطرق تشخيص مرض فقر الدميمكنك التعرف عليها الآن عبر موقعنا الإلكتروني زيادة ، حيث أنه فقر الدم وأحد من أكثر الأمراض المتعلقة بالدم شيوعا بين كافة الأعمار خاصة الأفراد الذين عانوا من الأمراض المزمنة، يظهر هذا المرض عند القيام بتحاليل الدم العادية، لذا سوف نتناول خلال هذا الموضوع بحث عن فقر الدم مع المراجع، كما سوف نسلط الضوء على الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض.

اقرأ أيضا للتعرف على: مكان صداع فقر الدم وأعراضه وطرق علاجه والأطعمة التي تقلل من حدته

بحث عن فقر الدم مع المراجع

بحث عن فقر الدم مع المراجع

  • عند القيام ببحث عن فقر الدم مع المراجع، نجد أن هذا المرض الذي يصيب الدم هو ضمن الأمراض الأكثر شيوعا في العالم، حيث تصل نسبة الإصابة به في الولايات المتحدة الأمريكية إلى ما يقارب 6% من السكان، وهو عبارة عن نقص في عدد كريات الدم الحمراء وبالتالي نقص نسبة الهيموجلوبين في الدم.
  • مما يؤدي إلى ظهور العديد من الأعراض على المصابين، وذلك راجع إلى أن بروتين الهيموجلوبين الموجود في الدم يعمل على نقل الأكسجين من القلب إلى كافة أعضاء وأنسجة الجسم، وثاني أكسيد الكربون من أنسجة الجسم إلى القلب.
  • لذا نجد أن الأعراض الأكثر شيوعا التي يصاب بها الأفراد الذين يعانون من فقر الدم هو عدم القدرة على التنفس بشكل صحيح والإجهاد والتعب من أقل مجهود يبذله الفرد.
  • الجدير بالذكر أنه عند القيام ببحث عن فقر الدم مع المراجع أكد الباحثين أن هناك العديد من أنواع فقر الدم التي تم تشخيصها، والتي يوجد منها بعض الأنواع القادرة على الإنتقال عبر الجينات، فنلاحظ وجود العديد من الأطفال يولدون وهم يعانون من فقر الدم.
  • من الممكن أن يصبح هذا المرض خطير ومميت في بعض الأحيان، عند تجاهله وعدم السرعة في علاجه، مما يؤدي إلى حدوث انخفاض شديد في كريات الدم الحمراء في الجسم، وعدم قدرة الخلايا على التنفس على أكمل وجه.

ما هي الأعراض المصاحبة لفقر الدم؟

في بعض الحالات التي يكون فيها فقر الدم طفيف لا يمكن الشعور بالأعراض المصاحبة له، لكن عند نقطة معينة ونقص كريات الدم الحمراء بشكل كبير تظهر العديد من الأعراض والتي تعتمد بشكل كبير على الأسباب الكامنة وراء الإصابة بهذا المرض، ومن ضمن الأعراض التي تظهر على المرضى، الآتي:

  • الشعور الائم بالدوخة، خاصة عند النهوض فجأة بعد فترة جلوس طويلة.
  • كثر الإصابة بحالات الإغماء.
  • الإصابة بالصداع النصفي أو الكلي.
  • تغير معدل ضربات القلب، وزيادتها بشكل كبير وملحوظ.
  • عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي.
  • آلام في كافة أرجاء الجسم، خاصة العظام والمفاصل.
  • تغير لون البشرة إلى اللون الأصفر.
  • التعب والإعياء.
  • عدم القدرة على بذل مجهود.
  • عدم نمو الأطفال بشكل صحي.
  • تساقط الشعر بشكل كبير وملحوظ.
  • تضاعف المشكلات القلبية، وذلك في حالات فقر الدم الشديد.

هل ترغب في التعرف على: الأطعمة الممنوعة لمرضى فقر الدم والمفيدة وتحذيرات عند الإصابة بها

ما هي أسباب الإصابة بفقر الدم؟

بسبب الانتشار الكبير لمرض فقر الدم، عند القيام ببحث عن فقر الدم مع المراجع، تم التعرف على أكثر من 400 نوع من أنواع فقر الدم التي من الممكن أن تصيب الإنسان، لذا قام المختصين في مجال الصحة إلى تقسيم هذه الأسباب إلى 3 مجموعات متباينة، سوف نتناولها خلال الأسطر التالية:

المجموعة الأولى: فقر الدم الناجم عن فقدان الدم

إحدى الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بفقر الدم هو فقدان الدم بشكل كبير خلال فترة قصيرة، أو فقدان الدم بشكل قليل ولكن على فترات زمنية طويلة، حيث يعد فقدان الدم هو أحد السبل التي يفقد من خلالها الجسم كريات الدم الحمراء، وبالتالي الإصابة بالأنيميا، الجدير بالذكر أن هناك مجموعة من الأسباب التي تؤدي إلى النزيف المتسبب في الإصابة بالأنيميا، من ضمن هذه الأسباب الآتي:

  • نزول الدم بغزارة خلال دورة الطمث، إلى جانب استمرار هذه الفترة وقت أطول من الطبيعي.
  • الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي، متسبب في النزيف وخسارة كريات الدم الحمراء مثل قرحة المعدة والبواسير.
  • الاعتماد على بعض مضادات الالتهاب لفترات كبيرة من الوقت، مثل مضادات الالتهاب الاستيرويدية( الأسبرين).

المجموعة الثانية: فقر الدم الناشئ عن خلل في إنتاج كرات الدم الحمراء

هذا النوع من فقر الدم ناشئ عن وجود نقص في إنتاج الجسم لخلايا الدم الحمراء، أو وجود خلل في بعض معادن الجسم والفيتامينات مما يؤدي إلى نقص إنتاج هذه الكريات، ومن ضمن الأسباب المؤدية إلى نقص إنتاج كريات الدم الحمراء الآتي:

1_ فقر الدم المنجلي

يتم تصنيف هذا المرض كونه من الأمراض الوراثية التي تؤثر على كريات الدم الحمراء فينتجها الجسم هلالية الشكل، مما يسهل تكسرها أثناء مرورها في الدم، ويصاب الفرد بالأنيميا في هذه الحالة.

2_ فقر الدم الناجم عن نقص الحديد

يعد الحديد المكون الأساسي لهيموجلوبين كريات الدم الحمراء، لذا فإن فقد الجسم لهذا العنصر المهم يتسبب في نقص كريات الدم الحمراء والإصابة بفقر الدم ومن ضمن الأسباب المؤدية إلى نقص الحديد في الجسم الآتي:

  • الاعتماد على نظام غذائي فقير من العناصر التي تحتوي على الحديد، وينتشر نقص الحديد في الأنظمة النباتية التي لا يحتوي على أي نوع من أنواع اللحوم.
  • فترة الحيض.
  • فترات الحمل والرضاعة حيث يستهلك الرضيع كافة ما يحتاجه من عنصر الحديد من جسم الأم.
  • الإسراف في تناول المشروبات والأطعمة التي تحتوي على نسب عالية من الكافيين، مثل القهوة والشاي وغيرها.
  • حالات التبرع المتكررة بالدم، على فترات زمنية قصيرة.

كما يمكنكم الاطلاع على: الأطعمة الممنوعة لمرضى فقر الدم والمفيدة وتحذيرات عند الإصابة بها

 3_ نقص الفيتامينات من الجسم

إحدى مسببات الأنيميا التي تم التعرف عليها عند القيام ببحث عن فقر الدم مع المراجع، هو أن نقص بعض أنواع الفيتامينات من الجسم تؤدي إلى الإصابة بفقر الدم، ومن أنواع فقر الدم الناشئ عن نقص الفيتامينات الآتي:

  • فقر دم الأورومات: ينتج هذا النوع نتيجة نقص فيتامين ب12 أو حمض الفوليك، وفي بعض الأحيان يعاني المرضي من نقص كلاهما من الدم.
  • فقر الدم الخبيث: من أسوء الأنواع التي يصاب بها الأفراد هو فقر الدم الخبيث وهو ناجم عن عدم قدرة الجسم على امتصاص فيتامين ب12.
  • عدم اتباع نظام غذائي صحي يحتوي على كل من فيتامين ب12 وحمض الفوليك الذي يحصل عليهم الجسم من كل من اللحوم والخضروات على الترتيب.
  • هناك بعض من الأسباب الأخرى التي تتسبب في نقص فيتامين ب12 وحمض الفوليك من الجسم، من ضمنهم الحمل، الإدمان على الكحولات وبعض أنواع الحساسية مثل حساسية القمح.

4_ المشكلات المتعلقة بنخاع العظام والخلايا الجذعية

يعد نخاع العظام وما يحتويه من خلايا جذعية هي إحدى مصادر إنتاج خلايا الدم الحمراء، لذا فإن وجود أي خلل بها يؤدي إلى نقص كريات الدم الحمراء وبالتالي الإصابة بالأنيميا، وتم التعرف على بعض أنواع فقر الدم الناجم عن هذه المشكلات من ضمنها:

  • التعرض للرصاص: ينتشر هذا النوع من فقر الدم لدى كبار السن والبالغين بشكل كبير وذلك بسبب التعرض لكميات كبيرة من الرصاص خلال فترة قصير أو كميات قليلة خلال فترات كبيرة، حيث يعمل الرصاص على حدوث تسمم لنخاع العظام وعدم قدرة الخلايا الجذعية على الانقسام وتكوين خلايا الدم الحمراء.
  • فقر الدم اللاتنسجي: هو نقص في عدد الخلايا الجذعية المنتجة لكريات الدم الحمراء أو انعدامها، والذي يكون ناتج في بعض الأحيان نتيجة أسباب وراثية، أو العلاجات الكيميائية أو الإشعاعية.
  • الثلاسيميا: من أخطر وأشد حالات فقر الدم، والتي تكون حالة وراثية تؤثر على نمو خلايا الدم الحمراء.

5_ فقر دم ناتج عن بعض الحالات الصحية

تم التعرف من خلال بحث عن فقر الدم مع المراجع على بعض الأسباب الصحية المرضية التي تؤثر على الجسم وتقلل من إنتاج كريات الدم الحمراء، من ضمن هذه الأمراض:

  • الأمراض المتعلقة بالكلى، خاصة في الحالات المتقدمة للغاية.
  • الأمراض المزمنة مثل أمراض السرطانات و مرض السكر.
  • العامل الزمن، حيث يعمل التقدم في السن على زيادة خطر الإصابة بمرض فقر الدم.
  • مشكلات المتعلقة بقصور الغدة الدرقية.

للمزيد من المعرفة اضغط هنا: علاج فقر الدم بالفواكه وأشهر 7 أنواع له

المجموعة الثالثة: فقر الدم الناتج من تدمير كريات الدم الحمراء

هذا النوع من فقر الدم ناجم عن ضعف كريات الدم الحمراء، فلا تتحمل الضغط الواقع عليها عند تحركها من مكان إلى آخر عبر الجسم، وتعرف هذه الحالة بفقر الدم الانحلالي بسبب انحلال كريات الدم فيه، والذي يكون ناجم عن بعض الأسباب من ضمنها:

  • فقر الدم المنجلي، أي يكون راجع من أسباب وراثية.
  • الأمراض المتعلقة بالكبد وأمراض الكلى.
  • الخضوع لعمليات صمام القلب، واستخدام صمامات صناعية.
  • أنواع الأورام السرطانية المختلفة، والخضوع للعلاج الإشعاعي أو الكيميائي.
  • الحالات المتقدمة من الحروق وضغط الدم المرتفع.
  • إصابة الأجنة بفقر الدم الانحلال عند الولادة أو بعدها بفترة قصيرة نتيجة الإصابة بعدوى أو هجوم غير طبيعي من قبل خلايا دم الأم.

طرق تشخيص مرض فقر الدم

عند الاتجاه إلى الطبيب للقيام بالتعرف على ما إذا كنت مصاب بالأنيميا أم لا بعد القيام باختبار عد كريات الدم والهيموجلوبين يقوم الطبيب بطرح مجموعة من الأسئلة المتعلقة بالتاريخ العائلة وتاريخ المرضى للشخص للكشف عن أي حالات وراثية للأنيميا.

الجدير بالذكر أنه للتأكد من نوع الأنيميا التي يعاني بها الشخص، يقوم الطبيب بإجراء مجموعة من الفحوصات المعملية التي تساعد على ذلك من ضمن هذه الفحوصات الآتي:

  • تحليل العد الدموي الشامل( CBC).
  • اختبار تحديد مستوى الحديد في الدم.
  • اختبار التعرف على مستوى كل من فيتامين ب12 وحمض الفورميك.
  • اختبار البراز للكشف عن الدم الخفي الموجود به.
  • اختبار الفيريتين.
  • عند تعرف الطبيب على نوع فقر الدم المصاب به الفرد يقوم بعدة تحاليل وفحوصات لتحديد الضرر الحادث في الجسم.

ما هي طريقة علاج فقر الدم؟

بحث عن فقر الدم مع المراجع

من خلال بحث عن فقر الدم مع المراجع تم التعرف على أن علاج فقر الدم يتوقف على السبب الكامن وراء حدوث هذا المرض، لذا فإن طرق العلاج لهذا المرض تختلف باختلاف السبب، ومن ضمن الطرق العلاجية التي يتم الاعتماد عليها للتخلص من هذا المرض الآتي:

  • في نوع فقر الدم الناتج عن نقص الحديد يتم فيه تناول المكملات التي تحتوي على الحديد لرفع نسبتها في الجسم.
  • استخدام حقن فيتامين ب12 في حالات فقر الدم الناجم عن نقص الفيتامينات في الجسم، والذي يستمر لفترات طويلة.
  • الخضوع للعمليات زرع النخاع في حالات التي يكون فيها فقر الدم ناتج عن خلل في نخاع العظام والخلايا الجذعية.

ننصحكم أيضا بزيارة مقال: ما هي أعراض فقر الدم المنجلي عند الكبار وأسبابه وطرق علاجه

ملخص الموضوع في 7 نقاط

  1. مرض فقر الدم ناتج عن نقص في نسبة الهيموجلوبين وبالتالي نقص كريات الدم الحمراء.
  2. يعمل الهيموجلوبين على نقل الأكسجين من القلب إلى كافة أجزاء الجسم.
  3. هناك أنواع من فقر الدم من الممكن أن تنتقل عبر الجينات.
  4. الدوخة و شحوب لون الوجه من أعراض الإصابة بالأنيميا.
  5. يصل عدد أنواع فقر الدم التي تم التعرف عليها من خلال بحث عن فقر الدم مع المراجع إلى 400 نوع تقريبا تم تقسيمهم إلى 3 مجموعات.
  6. من أنواع فقر الدم هو فقر الدم الناجم عن نقص الحديد وفقر الدم المنجلي.
  7. من ضمن طرق تشخيص فقر الدم هو القيام بتحليل العد الدموي الشامل.
  8. المصدر الأول: https://www.webmd.com/a-to-z-guides/understanding-anemia-basics#1
  9. المصدر الثاني: https://www.medicinenet.com/anemia/article.htm.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.