أعراض سرطان العظام الحميد

أعراض سرطان العظام الحميد، سرطان العظام هو ثالث أكثر الأمراض شيوعًا في العالم، لأنه يصيب الشباب ونادراً ما يصيب الأطفال، وتنقسم أورام العظام إلى أورام حميدة وخبيثة، تعتبر الأورام الحميدة  نمو غير سرطاني في الجسم على عكس الورم الخبيث (سرطاني) نظرًا لأنه لا ينتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، لذلك لنمو السرطان الحميد شائع جدًا، ولديه نسبة انتشار أعلى من أورام العظام الخبيثة، حيث تتميز الأورام الخبيثة بانتشارها السريع وانتشارها إلى أجزاء أخرى من الجسم.

أعراض سرطان العظام الحميد ( Osteoid Osteoma)

يحدث سرطان العظام الحميد نتيجة لإنقسام الخلايا بشكل غير طبيعي ولا يمكن السيطرة عليه، ويكون السرطان على هيئة كتلة من الأنسجة تسمى الورم ، ويتشكل سرطان العظام الحميد في العظام، ويستمر هذا الورم في النمو لأن الأنسجة غير الطبيعية يمكن أن تحل محل الأنسجة السليمة، وأورام العظام الحميدة عادة ما تبقى في مكانها ، ولا يحتمل أن تكون قاتلة ، لكن هذه الخلايا لا تزال غير طبيعية وقد تتطلب العلاج ، فمن الممكن أن تنمو الأورام الحميدة ثم تقوم بالضغط على أنسجة العظام السليمة وينتج عنها مشاكل مستقبلية ، وقد يظهر على الأشخاص المصابين بسرطان العظام الخفيف أعراضًا معينة ، بما في ذلك:

  1. ألم وتورم في العظام 
  2. ألم بالقرب من المنطقة المصابة
  3. ضعف العظام الذي قد يؤدي إلى كسر العظام
  4. التعب والإرهاق
  5. فقدان الوزن المفاجئ

ومن هنا يمكنكم قراءة موضوع اعراض السرطان في الجسم لكل نوع بالتفصيل: اعراض السرطان في الجسم لكل نوع بالتفصيل

ما هي أسباب سرطان العظام

وبالمثل في أنواع السرطان الأخرى، لا يوجد سبب واحد محدد يعمل على  تطوير سرطان العظام الحميد. تحدث السرطانات، بشكل عام، نتيجة لحدوث تغير  في الخلايا الطبيعية ومن ثم تنتشر، مما يتسبب في انقسام الخلايا غير الطبيعية (الخلايا السرطانية) وتنمو دون سيطرة من الجسم. قد يشارك عدد من العوامل الوراثية والبيئية في تطور سرطان العظام، ومن بين هذه الأسباب:

  1. من الممكن أن يكون مصاب السرطان قد تعرض مسبقاً للعلاج الإشعاعي. 
  2. حدوث طفرة في جين يسمى ورم أرومة الشبكية أو جينات أخرى. 
  3. يمكن أن يظهر السرطان للحالات المرتبطة ببعض الأمراض، مثل: الورم الأرومي الشبكي الوراثي، ومتلازمة لي فروميني ، ومتلازمة روثموند-تومسون ، والتصلب وفقر الدم. 
  4. حدوث زرع معدني (بلاتيني) لكي يتم إصلاح الكسور السابقة.

ومن هنا سنتعرف علي موضوع ماهي اعراض سرطان الدم وأنواع سرطان الدم: ماهي اعراض سرطان الدم وأنواع سرطان الدم

كيفية تشخيص مريض سرطان العظام الحميد

تشخيص سرطان العظام الحميد، يمكن أن تبدو الكسور والعدوى والحالات الأخرى مثل الأورام،  فمن أجل ضمان وجود ورم عظمي قد يلزم إجراء مجموعة متنوعة من الاختبارات، والتي من شأنها الكشف عن وجود سرطان العظام الحميد أو الخبيث، حيث يقوم الشخص المصاب بالورم بعمل إجراء فحص بدني علي أن يُركز علي منطقة الورم المشتبه به، ثم يتم فحص الألم بالضغط على منطقة الورم في العظام واختبار نطاق الحركة، بالإضافة إلى أن التاريخ الطبي للمريض يلعب دوراً هاماً في تشخيص المرض، بعد ذلك يلزم إجراء بعض الفحوصات للمريض، بما في ذلك:

  • أولاً: إجراء اختبارات الدم والبول: من ضمن الفحوصات التي يطلبها الطبيب، عينات الدم أو البول ، حيث يعمل المختبر على تحليل هذه السوائل لكي يتم العثور على بروتينات مختلفة والتي من الممكن أن تشير إلى الورم أو المشاكل الطبية الأخرى.
  • ثانياً: إجراء اختبار الفوسفاتيز القلوي: يقوم المصاب بالورم بإجراء اختبار الفوسفاتيز القولي والذي يعد إحدى الأدوات الشائعة التي تستخدم لتشخيص أورام العظام. عندما تكون أنسجة العظام نشطة في تكوين الخلايا ، يظهر هذا الإنزيم بشكل كبير في الدم، والذي من الممكن أن  يكون بسبب نمو العظام – لدى الشباب – أو قد يعني أن الورم ينتج أنسجة هيكلية غير طبيعية ، ويكون هذا الاختبار أكثر موثوقية للأشخاص الذين توقفوا عن النمو.
  • ثالثاً: إجراء اختبار الخزعة: وتعد هذه الطريقة من أكثر الطرق دقة للكشف عن سرطان العظام الحميد ويتم إجرائها بواسطة أخذ خزعة من شخص مصاب. ومن ثم في هذا الاختبار ، يتم أخذ عينة من الأنسجة التي تشكل الورم، ثم يتم فحصها تحت المجهر  في المختبر.
  • رابعاً: إجراء اختبارات التصوير: يتم إجراء اختبارات التصوير عن طريق استخدام الأشعة السينية لكي يتم تحديد حجم الورم وموقعه تماماً ، وبناءً على نتائج الأشعة السينية ، من الممكن أن تكون اختبارات التصوير الأخرى ضرورية أيضاً بما في ذلك:
  1. إجراء اختبار الأشعة المقطعية: وتعد الأشعة المقطعية مجموعة من الأشعة السينية التفصيلية والتي تؤخذ لجزء من الجسم عن طريق عدة زوايا.
  2. إجراء اختبارات المسح بالرنين المغناطيسي وأشعة الراديو: ويتم ذلك الاجراء لكي يقدم صوراً تفصيلية للمنطقة المراد فحصها.
  3. إجراء الاختبارات الخاصة بمسح التصوير المقطعي عن طريق الإصدار البوزيتروني (( PET:  ويتم إجراء ذلك الاختبار عن طريق حقن كمية قليلة من السكر المشع في الوريد، وذلك بسبب استخدام الخلايا السرطانية للجلوكوز بشكل أكبر من الخلايا الطبيعية، ويعد هذا النشاط من الانشطة التي تساعد في اكتشاف وتحديد الورم.
  4. إجراء فحص تصوير الشرايين: ويعد هذا الفحص من الأشعة السينية التي تساعد في توضيح كلاً من الشرايين والاوردة.

وندعوكم لقراءة موضوع علاج مرض السرطان بالأعشاب وما هي اسبابه؟ وما هي أفضل أطعمة تقتل السرطان؟: علاج مرض السرطان بالأعشاب وما هي اسبابه؟ وما هي أفضل أطعمة تقتل السرطان؟

كيفية علاج سرطان العظام الحميد

  • في حالة الإصابة بسرطان العظام الحميد، قد يتطلب المصاب بالمرض العلاج الطبي أو لا يحتاج إليه، في بعض الأحيان يراقب الأطباء سرطان العظام الحميد فقط لمعرفة ما إذا كان هذا الورم يتطور بمرور الوقت ام لا، وهذا يتطلب عودة دورية إلى التصوير الشعاعي للمتابعة، فمن الممكن لأورام العظام أن تنمو أو تبقى كما هي أو ينتهي بها المطاف بالاختفاء.
  • أما بالنسبة إلى الأطفال يكون لديهم نسبة كبيرة لإخفاء أورام العظام الحميدة مع مرور الوقت، ولكن من الأفضل علاج سرطان العظام حيث  أنه من الممكن أن ينتشر سرطان العظام الحميد أو قد يتحول الي سرطان عظام خبيث، وهذا يمكن أن يؤدي إلى أورام العظام  والتي قد تؤدي أيضًا إلى الكسور.
  • كان يتم معالجة سرطان العظام الحميد في الماضي عن طريق العلاج الجراحي والذي كان يمثل العلاج الوحيد المتوفر لهذا المرض، ولكن في الآونة الأخيرة، أصبح علاج هذا الورم من خلال التردد الحراري الذي يوجهه الماسح الضوئي أول علاج في العالم لمرض سرطان العظام الحميدة، وغالبًا ما يكون العلاج الوحيد لهذا الورم.
  • يتم علاج ورم العظام الحميد باستخدام التردد الحراري، حيث تتميز هذه الطريقة بالدقة القصوى في إزالة الورم بالكامل، تجري هذه العملية عن طريق استخدام الأشعة المقطعية لكي يتم تحديد موقع الورم بدقة، وهو يعد ورم صغير في معظم الحالات  لا يتجاوز قطره 1سم، ثم يتم إدخال إبرة التردد الحراري بدقة في منتصف الورم ومن ثم يتم توليد درجة حرارة عالية تعمل علي كي الورم وتزيله بشكل نهائي في عشر دقائق، يتم إجراء هذه العملية تحت التخدير الكلي أو المتوسط.
  • يتمكن المريض من ممارسة حياته اليومية ويمكنه أيضاً استخدام الطرف المصاب في اليوم التالي مباشرة ولا يكون هناك حاجة إلى البقاء في السرير لبضعة أيامٍ أخرى وهذا يتم أيضا اذا عولج المريض جراحياً، يتم اختفاء الألم من الورم نهائياً بعد العملية بمدة تقدر من يومين إلى خمسة أيام تقريبا.

ونرشح لكم قراءة موضوع اعراض السرطان بشكل عام وطرق علاجه: اعراض السرطان بشكل عام وطرق علاجه

وفي الختام نكون قد أنهينا الكلام عن سرطان العظام الحميد، وقد تناولنا في هذه المقالة أعراض الاصابة بسرطان العظام الحميد والتي من خلالها يلجأ المريض إلى تشخيص حالته لمعرفة اذا كان يحمل مرض سرطان العظام أم لا، وذكرنا بعض الأسباب التي من الممكن أن تسبب مرض سرطان العظام الحميد وايضا ذكرنا طرق التشخيص هذا المرض وكيفية علاجه حتى يختفي الألم نهائيا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.