اعراض نقص النحاس

اعراض نقص النحاس في الجسم لها إشارات وعلامات عديدة قد تساعدك في العلاج المبكر، حيث أن وجود النحاس في الجسم له أهمية كبيرة لا غنى عنها، سنتعرف اليوم على الكثير من التفاصيل الخاصة بالنحاس من خلال هذا المقال الذي سيتم عرضه من خلال موقع زيادة.

اعراض نقص النحاس

إن لنقص نسبة النحاس في الجسم العديد من الأعراض منها التالي:

  • التعب والضعف: حيث يساعد النحاس على امتصاص نسبة الحديد التي توجد في الجسم، وبالتالي فإن نقص نسبة النحاس في الدم تؤدي إلى حدوث خلل في نسبة الحديد الممتصة، وهذا الخلل قد يؤدي إلى رفع خطر الإصابة بفقر الدم وبالتالي الشعور الدائم بالتعب والإرهاق.
  • صعوبة أثناء المشي: يعاني بعض الأشخاص من صعوبة في المشي بسبب نقصان في نسبة النحاس في الجسم، حيث أن بعض الإنزيمات المختلفة التي توجد داخل الجسم (حوالي 14إنزيم تقريبًا) تستخدم النحاس بهدف تحسين صحة الحبل الشوكي، وبالتالي فإن نقص نسبة النحاس في الجسم تؤثر على عمل هذه الإنزيمات، ونتيجة لذلك تظهر بعض المشكلات في عملية المشي.
  • ضعف العظام: النحاس له دور كبير في تحسين صحة الجسم كما ذكرنا سابقًا، وبالتالي فإن نقص نسبته في الجسم قد يؤدي إلى الإصابة بهشاشة في العظام.
  • شحوب البشرة: من المعروف أن لون البشرة يتحدد من خلال صبغة الميلانين التي توجد داخل الجسم، والنحاس يساعد على إنتاج مادة الميلانين داخل الجسم، وبالتالي فإن نقص نسبة النحاس في الجسم قد تؤدي إلى وجود شحوب في البشرة.
  • مشاكل في النظر: من أخطر علامات نقص نسبة النحاس داخل الجسم هي فقدان النظر، حيث أن النحاس يستخدم من قبّل إنزيمات معينة من شأنها المحافظة على الجهاز العصبي، ونتيجة لنقصان نسبة النحاس في الدم يحدث مشكلات في الجهاز العصبي ومنها فقدان النظر.
  • وجود مشاكل في الذاكرة: يساعد النحاس بشكل كبير على تطوير عمليات الدماغ، ونتيجة إلى نقصان نسبة النحاس في الجسم تؤدي إلى حدوث مشكلات في الذاكرة.
  • الشيب المبكر: كما ذكرنا سابقًا أن النحاس يساعد على تحفيز إنتاج الميلانين في الجسم، وبالتالي فإن نقصانه قد يؤدي إلى ظهور الشيب المبكر.

اقرأ أيضًا : فوائد الزعتر للقولون وتعرف على المأكولات التي تضر القولون وتؤذي الصحة

مواد غذائية تحتوي على النحاس

هناك بعض المصادر الطبيعية تحتوي على النحاس بنسبة كبيرة ومنها التالي:

  • المأكولات البحرية (الأسماك بكل أنواعها).
  • الكبدة.
  • الشوفان.
  • الشكولاتة الداكنة.
  • اللوز.
  • حبوب السمسم.
  • الخبز والحبوب.
  • بذور عباد الشمس.
  • الموز، ويعد من الأطعمة الغنية بالنحاس.
  • القرنبيط.
  • البطاطس.

زيادة نسبة النحاس في الجسم

على الرغم من أهمية وجود معدن النحاس في الجسم إلا أن الإفراط في تناوله قد يسبب (تسمم النحاس في الجسم) والذي يكون مع الأعراض التالية:

  • الإسهال.
  • الشعور بآلام حادة في المعدة.
  • القيء والغثيان، قد يكون الغثيان في بعض الأوقات محملًا بالدم.
  • الشعور بصداع شديد.
  • يتغير لون البراز من اللون الطبيعي إلى اللون الغامق.
  • مواجهة صعوبة في التنفس.
  • انخفاض مستويات ضغط الدم.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • الدخول في غيبوبة.
  • تضرر كلًا من الكبد والكلى.

اقرأ أيضًا : اضرار القهوة على القلب وعلى الصحة

أهمية النحاس في الجسم

  • يساعد على زيادة إنتاج “الإلاستين” الذي يعمل على زيادة مرونة الجلد.
  • مضاد للالتهابات التي توجد داخل المفاصل، فهو يحتوي على مجموعة من العناصر الغذائية من شأنها تحسين صحة العضلات والعظام، وبالتالي فهو يساعد على حماية العظام والعضلات والأعصاب.
  • يعتبر النحاس غذاء مناسب للدماغ ومنبه قوي للذاكرة، فهو يساعد على زيادة القدرات الخيالية والعقلية والفكرية لدى الفرد بشكل عام.
  • يساعد على زيادة امتصاص نسبة الحديد من الدم، فبالتالي يحمي الجسم من خطر الإصابة بالأنيميا، ويساعد أيضًا على إنتاج خلاليا الدم الحمراء بشكل سليم.

الاحتياج اليومي للجسم من النحاس

تختلف الحاجة اليومية لكمية النحاس في الجسم حسب الفئة العمرية وهي كالتالي:

  • الأطفال حديثي الولادة وحتى الست شهور: يحتاجون إلى 200 ميكرو جرام من النحاس في اليوم.
  • الأطفال من عمر سبع شهور وحتى السنة الأولى: يحتاجون إلى 220 ميكرو جرام من النحاس في اليوم.
  • الأطفال من عمر سنة وحتى ثلاث سنوات: يحتاجون إلى 340 ميكرو جرام من النحاس في اليوم.
  • الأطفال من عمر أربع سنوات وحتى ثماني سنوات: يحتاج الطفل إلى 440 ميكرو جرام من النحاس في اليوم.
  • من عمر تسع سنوات وحتى الثالثة عشرة: يحتاج الفرد إلى 700 ميكرو جرام من النحاس في اليوم الواحد.
  • من عمر الرابعة عشر وحتى الثامنة عشر: يحتاج الفرد إلى 890 ميكرو جرام من النحاس يوميًا.
  • من عمر التاسعة عشر وما فوق: يحتاج الفرد إلى 900 ميكرو جرام من النحاس في اليوم.

أسباب نقص النحاس في الجسم

يعتبر الإصابة بنقص النحاس في الجسم من الحالات النادرة، فقد يحدث بسبب الإفراط في استهلاك عنصر الزنك، سواء من المكملات الغذائية أو الأطعمة المتناولة.

فوائد النحاس

  • يقوم النحاس بعلاج التهابات المفاصل.
  • نمو الجسم بشكل سليم: يساعد النحاس على حماية أنظمة الهيكل العصبي والعظمي والقلب والأوعية الدموية، لذلك فإنه من المهم أن تكون الأغذية اليومية تحتوي على نحاس.
  • إنتاج الميلانين: يساعد النحاس على إنتاج الميلانين المسؤول عن لون العينين والبشرة والجلد.
  • العناية بالبشرة: يلعب النحاس دورًا هامًا في إنتاج الكولاجين والمايلين والهيموجلوبين، كما أنه يساعد أيضًا على حماية المايلين الذي يحيط بالأعصاب، ويشارك في إنتاج الإيلاستين (عنصر من عناصر النسيج الضام الذي يحافظ على مرونة الجسم).
  • زيادة إنتاج الطاقة: إن وجود النحاس ضروري في الجسم لإنتاج (أدينوسين ثلاثي الفوسفات) وهو مستودع الطاقة في جسم الإنسان.
  • تحسين صحة الغدة الدرقية: يساعد النحاس بشكل كبير على تعزيز صحة الغدة الدرقية، ولكن الإفراط في تناول النحاس قد يؤدي إلى حدوث خلل في الغدة الدرقية، لذلك يجب علينا الحفاظ على توازنه داخل الجسم.
  • إنتاج خلايا الدم الحمراء: يساعد النحاس على تكوين خلايا الدم الحمراء والمواد العظمية والهيموجلوبين في الجسم، ويرجع ذلك لأنه مسؤول عن امتصاص الحديد من مصادر الطعام بكفاءة عالية.

اقرأ أيضًا : ما هو مرض النقرس؟ وأسباب وعوامل خطر النقرس وكيفية الوقاية من النقرس

أدوية تتعارض مع مكملات النحاس

بالرغم من توافر أدوية معينة تحتوي على النحاس، إلا أنه من الأفضل الحصول عليه من المواد الغذائية التي تم ذكرها سابقًا، خاصًا إذا كانت تلك الأدوية ستسبب ضررًا للجسم مثل:

  • العلاجات الهرمونية.
  • حبوب منع الحمل.
  • أدوية قرحة المعدة.
  • مضادات الالتهاب غير الستيرويدية.
  • مكملات الزنك.

وفي نهاية هذا المقال نكون تحدثنا عن اعراض نقص النحاس في الجسم، وما هي أسباب نقصه في الجسم، وماذا يحدث إذا زادت نسبة النحاس في الجسم، كما ذكرنا أيضًا فوائده، نتمنى أن نكون قد أفدناكم في هذا المقال الذي تم تقديمه من خلال موقع زيادة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.