أعراض القمل عند الكبار

اعراض القمل عند الكبار تتمثل غالبًا في الحكة، حيث يظهر القمل في الشعر بمختلف الطرق والأعراض وسنتعرف اليوم من خلال موقع زيادة على أنواع القمل وأعراضه وأسباب ظهوره والكثير من التفاصيل.

اعراض القمل عند الكبار

يظهر القمل في الشعر بأشكال وأعراض مختلفة على حسب نوع القملة والتي تتمثل أعراضه في التالي:

  • الحكة: فهي تعتبر من الأعراض الأكثر شيوعًا التي تحدث في الرقبة والأذنين وفروة الرأس و يعتبر ذلك رد فعل لتحرك القملة، عندما يصاب الانسان بالعدوى لأول مرة قد لا تظهر الحكة إلا بعد أسبوعين إلى ستة أسابيع من بعد العدوى.
  • القمل في فروة الرأس: يكون القمل واضحا في فروة الرأس ولكن يصعب التقاطه بسبب سرعة حركته وصغر حجمه وتجنبه للضوء.
  • بيض القمل (الصنبان) على خصل الشعر: حيث يلتصق بيض القمل على خصلات الشعر ويكون من الصعب رؤيته لصغر حجمه الشديد، ولكن من السهل أن نراه حول الأذنين وعلى شعر الرقبة وفي هذا الوضع يكون من السهل التقاط بيض القمل والتخلص منه لأنه يكون فاتح اللون وبعيدا عن فروة الرأس.

اقرأ أيضًا : القضاء على القمل بالقرفه وكيفية تطبيقها على الشعر

أنواع القمل الأكثر انتشارًا

  • قمل الرأس: لا تظهر علامات غالبًا عند المصابين في البداية، ولكن تبدأ الحكة بعد أسبوع وأحيانًا بعد عدة أسابيع ويرجع ذلك لمدى انتشار القمل وسرعته وتؤدي الحكة الشديدة أحيانًا للإصابة بالجروح في الرأس أما الجلد فيفرز سائلا شفافا قد يحدث تلوثا في الجلد.
  • قمل العانة: نتيجة للحكة الشديدة تسبب لسعات القمل ظهور علامات صغيرة في العانة تبدو مثل الكدمات، وعندما يظهر القمل على الرموش فإن أطراف الجفون تتغطى أحيانا.
  • قمل الجسم: فهو مثله مثل النوع السابق تماما، يتميز بالحكة الشديدة خاصة عند وقت النوم، ويمكننا ملاحظة ورؤية أماكن الجروح في مناطق الإصابة مثل: منطقة الإبطين وعلى الخاصرتين والظهر وأماكن أخرى في الجسم.

أسباب وعوامل خطر القمل

يتم انتقال القمل من فرد لآخر عن طريق اللمس وتبادل الملابس والأغراض والمستلزمات الشخصية مثل المشط والقصافة والقبعات، ومن عوامل الخطر للإصابة بالقمل هي:

  • التواجد في المدارس والحضانات: أحيانا ما يتبادل الأطفال الأغراض الشخصية أثناء اللعب في الحضانات والمدارس مثل تبادل القبعات وغيرها، فكل هذه السلوكيات تزيد من خطر الإصابة بقمل الرأس.
  • عندما يسكن الفرد في بيئة غير نظيفة ومكتظة، فهناك العديد من الأفراد يعيشون في بيئات غير نظيفة تساعد على انتشار عدوى القمل بينهم، وأيضًا عدم النظافة الشخصية من إحدى الأشياء التي تسبب العدوى بالقمل فهناك الكثيرون لا يستحمون ولا يغسلون ملابسهم الخاصة مثل المتشردين أو الأفراد الذين لا يمتلكون بيتا أو يعيشون في ظروف قاسية مثل وقت الحروب والكوارث الطبيعية مثل الزلازل والبراكين فتكون في تلك الظروف نسبة الإصابة بالقمل في الجسم عالية جدا.
  • ممارسة العلاقة الجنسية مع الكثير من الأشخاص المختلفين تزيد من خطر الإصابة والعدوى بقمل العانة.

اقرأ أيضًا : علاج القمل في المنزل بأسهل الطرق

تشخيص القمل

إن تفحص الشعر بشكل مبكر ومنتظم للأطفال يساعد في الكشف على القمل مبكرا وبالتالي يتيح فرصة الذهاب للطبيب وأخذ العلاج المناسب قبل انتقال العدوى لباقي أفراد الأسرة، حيث يستطيع طبيب الجلد أحيانًا تشخيص حالات الإصابة بالقمل ويتم ذلك من خلال الفحص الدقيق للشعر ولكن في بعض الأحيان يقوم باستخدام المكبر ليرى القمل والتأكد من وجوده في الأساس.

علاج القمل

أكثر علاج للقمل انتشارًا وتداولًا هو استخدام المراهم والكريمات ومستحضرات غسول الشعر التي يمكن اقتناؤها دون الحاجة إلى وصفة طبية، للتخلص من القمل قم بدهن الجسم والشعر بالمراهم والمستحضرات المخصصة لعلاج القمل، وفي حالة عد استجابة الشعر والجسم لكثير من الانواع من المراهم والمستحضرات يقوم الطبيب بوصف علاج دوائي يسمى: “إيفرمكتين” (Ivermectin).

الوقاية من القمل

يظهر القمل في الرأس لجميع الأفراد بغض النظر عن المستوى الثقافي أو الاجتماعي أو الاقتصادي لهم، فمن الصعب منع عدوى الأطفال بالقمل بسبب عادات اللعب التي تتيح فرصة التلاصق بينهم وتبادل الأغراض والمستلزمات الشخصية، فإن إصابة الفرد بالقمل تمنعنا من عدم لمسه لفترة طولية حتى تتم عملية الشفاء والتقليل من خطر الإصابة بالعدوى، للوقاية من القمل يجب عدم القيام بالممارسة الجنسية مع أكثر من شخص حتي تقل نسبة الإصابة بالقمل في العانة، أما لوقاية الجسم من القمل يجب الاهتمام بالنظافة الشخصية والمداومة على الاستحمام وتغير الملابس بشكل يومي فقمل الجسم يزول عادةً عند الاستحمام وارتداء ملابس نظيفة غير ملوثة فهذا النوع من القمل لا يستدعي تناول الأدوية الطبية.

الفرق بين القشرة وقمل الرأس

إن القمل يظهر في الشعر بشكل مؤقت أما القشرة فهي مشكلة جلدية مزمنة تصيب فروة الرأس، حيث يعاني 6 غلى 12 مليون نسمة تقريبا من قمل الرأس سنويا في الولايات المتحدة الأمريكية ويكون أغلبهم أطفال يتراوح أعمارهم ما بين 3 و 12 عام، ويمكن معالجة كلًا من القمل والقشرة في المنزل دون الذهاب إلى طبيب، حيث يمكننا اختيار العلاج المناسب للقمل وذلك يتم على حسب نوع القملة.

أعراض القشرة:

قد تتطور القشرة عند بعض المصابين إلى التهاب جلدي وينتقل في مناطق أخري فالجسم، فعند حدوث ذلك يلاحظ الفرد تقشر وظهور قشرة حرشفية في منطقة العنق أو الصدر أو الظهر أو الوجه وتكون هذه المناطق جافة ومؤلمة وحمراء، فإن أعراض القشرة تتمثل في التالي:

  • بشرة شديدة الجفاف ومتقشرة.
  • قشورا صفراء أو بيضاء على الملابس.
  • ظهور بقع حمراء في فروة الرأس.

دورة حياة القمل

تسمى القملة الصغيرة “حوراء” وتفقس من البيض بعد ثمانية أو تسعة أيام وتتحول من حوراء إلى قملة بالغة بعد تسعة إلى اثنا عشرة يوما ومدة حياة القملة البالغة تتراوح ما بين ثلاثة إلى أربعة أسابيع.

اقرأ أيضًا : طريقة التخلص من القمل والصيبان في يوم واحد نهائيا

كيفية انتقال القمل من شخص لآخر:

ينتقل القمل عن طريق التلامس فاهو لا يستطيع الطيران أو القفز فهو يزحف على الجسم، لذلك فإن نسبة العدوى تكون عالية بين أفراد الأسرة الواحدة وذلك بسبب الاختلاط الدائم بينهم وتبادل الملابس و الكثير من الأغراض الشخصية، فقد ينتشر القمل من شخص لآخر عن طريق:

  • الأوشحة والقبعات.
  • الأمشاط والفرش.
  • إكسسوارات الشعر.
  • المفروشات.
  • الوسائد.
  • السماعات.
  • المناشف.

وفي نهاية هذا المقال وقد قمنا بالحديث عن أعراض القمل عند الكبار وطرق الوقاية لعدم الإصابة به، وتحدثنا أيضا عن أنواع القمل وطرق علاجه، ويتم عرض ذلك بوضوح من خلال موقع زيادة.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.