فضل دعاء ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين

فضل دعاء ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين

فضل دعاء ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين عظيم، فقد كان النبي أيوب يردد هذا الدعاء دائمًا، وبالتأكيد كلنا نعرف قصة النبي أيوب بما تحتويه من صبر وجلد على مرضه، فقد كان اختبار الله لأيوب كبيرًا، فكان يقول بكثرة، وكان يداوم على الاستغفار بشكل دائم، لذا سوف نتطرق إلى المزيد من التفاصيل التي تخص تلك الموضوع وعبر موقع زيادة.

فضل دعاء ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين

أفضل الأدعية هي الأدعية التي وردت في الكتاب والسنة، وخصوصًا أدعية الأنبياء المذكورة في القرآن، فمن المهم أن نحفظها وندعوا الله راجين بها، ومع كثرة الأدعية الواردة في الكتاب، قال بعض الفقهاء أن الدعاء يختلف باختلاف حال الداعي.

فما جعل الله داءً إلا وجعل له دواء، ومن المهم أن نعلم أن الإسلام قد حثنا على التداوي من الأمراض، لكن مع الإيمان الكامل واليقين بأن الله هو من يشفي من الأمراض والابتلاءات، ويقول ابن القيم في كتابه الفوائد المجمع عن فضل دعاء ربي إني مسني الضر وانت ارحم أنه دعاء يجمع بين عدة حقائق، مثل: التوحيد، وإظهار الفاقة والحاجة لله، والإقرار لله بصفة الرحمة.

اقرأ أيضاً: فضل دعاء قيام الليل لقضاء الحاجة في القرآن الكريم والسنة

قصة أيوب وفضل الدعاء

يُشار لقصة أيوب بقصة الصبر، ويطلق على الإنسان الصابر المحتسب أن صبره كصبر أيوب، وتعد قصة بارزة تعرض فضل ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين بعد أن ابتلاه الله بالفقر وكذلك المرض، وموت أبنائه كلهم، فما بدر منه إلا الصبر وكثرة الدعاء، والرضا بما كتبه الله، فقد كان ابتلائه عظيمًا.

حيث كان أيوب رجلًا غنيًا من الروم، وكان رحيمًا بالمحتاجين، يكرم الضيوف وأبناء السبيل، وكان له عدد كبير من الأولاد، وأراد الله اختباره، فابتلاه بأمراض أرقدته الفراش سنوات، ثم توفى أولاده تباعًا، ولم يبقى له غير زوجته، ومن فقرهما كانت تخدم بيوت الناس، و نتيجة لصبر أيوب على الابتلاء، أوحى الله إليه أن يضرب بقدمه، فانبعث منها عين مياه، و اغتسل به فشفاه الله، وعرضه عن ماله أضعافًا.

شروط استجابة الدعاء

استجابة الدعاء لها شروط مهمة، يجب مراعاتها، فهي تعد من المسببات لاستجابة الدعاء مثل:

فضل دعاء ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين
فضل دعاء ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين
  • اليقين في استجابة الدعاء.
  • عدم ارتكاب المعاصي .
  • الطهور.
  • الخضوع لله و الدعاء إليه متضرعًا.
  • إخلاص النية لله.
  • الدعاء بالأمور الحسنة.

اقرأ أيضاً: أفضل دعاء لأبي المتوفى في رمضان من القلب

أهمية الدعاء وأثره على الإنسان

الدعاء أهمية كبيرة، و أثر واضح يظهر على حياة الداعي، حيث يعمل الدعاء على:

  • تكفير الذنوب والمعاصي.
  • رفع المؤمن درجات.
  • جلب سعة الرزق.
  • إبعاد المحن والمصائب.

ودلالاته لا حصر لها، لكن على سبيل المثال:

  • يعتبر دلالة لحاجة العبد و افتقاره، فيلجأ لله لتيسير أموره.
  • يعد دلالة للتوكل على الله.
  • دلالة لثقة العبد بالله.

جزاء الصابرين والصبر

الدنيا دار للاختبارات والابتلاءات، فيجب أن نسير بطريق الصبر لننجو، و ينقسم الصبر إلى ٤ أنواع وهي:

  • الصبر على قدر الله وقضاءه.
  • الصبر عن معصية الله.
  • الصبر على طاعة الله.
  • الصبر على النعم.

وجزاء الصبر يكمن في أن الله قد جعل عاقبته الدنيوية في نيل محبته ورضاه، وإنزال البشرى لهم، وقد ذكر جزاء الصابر في نصوص كثيرة، فالصبر على المصائب يطهر الإنسان من الخطايا والآثام، ويفتح له عداد من الحسنات الجارية، و يقربه منه رافعًا إياه لدرجة رفيعة لا يبلغها إلا الصابرون، فيجب ادارك فضل مثل فضل ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين.

اقرأ أيضاً: أفضل دعاء لتفريج الهم والكرب وتيسير الأمور فورا مجرب

البلاء أمر محتوم على البشر كلهم، و لهذا عرضنا لكم فضل ربي إني مسني الضر وانت ارحم الراحمين مبينين قصة أيوب، وجزاء الصبر والإلحاح في الدعاء.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.