ما هو فيتامين ج واهم مصادر فيتامين ج وما هي أهم فوائده للجسم

ما هو فيتامين ج ، الفيتامينات تعتبر هي العناصر الغذائية الهامة التي يجب أن نحصل عليها بشكل يومي ومستمر من أجل الحفاظ على صحتنا وحمايتها من التعرض للإصابة بالأمراض كما أنه لازمة من أجل نمو وتغذية الجسم ونمو الخلايا به، كما أنه توجد العديد من أنواع الفيتامينات ولكننا سنتحدث اليوم عن افضل نوع من تلك الفيتامينات وهو فيتامين ج الذي يقدم العديد من الفوائد للجسم ويمكن الحصول عليه من مصادر خارجية نظرا لأن الجسم لا يقوم بإنتاجه بشكل طبيعي على الرغم من أهميته الكبيرة لجسم الإنسان للقيام بالعديد من المهام والوظائف.

ما هو فيتامين ج

ما هو فيتامين ج

يعتبر فيتامين ج هو ذلك الفيتامين الذي يذوب ش الماء والذي يوجد في بعض الأطعمة او يمكن الحصول عليه على هيئة مكمل غذائي ولان الانسان على خلاف الحيوانات غير قادر على انتاجه بشكل طبيعي على الرغم من انه هام جدا من اجل صناعة الكولاجين في الجسم  المسؤول والمكون الأساسي نسيج العظام والذي يساعد في التئام الجرح وعملية الأيض وإنتاج البروتين، جانب أن فبتامين ج هام أيضا لأنه يحمل المضادات الاكسدة بجانب تجديدي مضادات الاكسدة الأخرى التي توجد في الجسم مثل الفا توكوفيرول.

والجدير بالذكر بان فيتامين ج نظرا لأنه يذوب في الماء فان الكميات الفائضة والزائدة منه يقوم الجسم بالتخلص منها عبر البول إلا أن الجسم يقوم بالاحتفاظ بكميات قليلة منه لذا يجب الحرص على تناول أو الحصول على فيتامين ج بشكل منتظم ويومي حتى لا يصاب الجسم بالأضرار الناتجة عن نقصانه في الجسم.

يمكن التعرف على معلومات عن فوائد كبسولات فيتامين E للشعر والبشرة (تعالج حب الشباب) أضغط هنا: فوائد كبسولات فيتامين E للشعر والبشرة (تعالج حب الشباب)

فوائد فيتامين ج

كما ذكرنا أن فيتامين ج يعتبر من العناصر الأساسية لجسم الانسان الذي يقوم بمساعدة بعض الخلايا على النمو والانسجة أيضا مثل انسجة العظام، لذا فانه يقدم العديد من الفوائد لجسم الانسان مثل:

  • يساعد فيتامين ج في تكوين البروتين في الجسم الهام في تصنيع الجلد والأربطة والأوتار والاوعية الدموية بجسد الانسان.
  • يساعد أيضا فيتامين ج في تسريع عملية التئام وشفاء الجروح والندبات.
  • من فوائد فيتامين ج انه يقوم بإصلاح الضرر في العظام والأسنان ويساعد في حمايتها وتقويتها.
  • يساعد تناول فيتامين ج أيضا في امتصاص الحديد من الأطعمة المتناولة بشكل أفضل.
  • نظرا لاحتواء فيتامين ج على مضادات الاكسدة وخصائصها فأنها تحمى من التعرض للإصابة بالأضرار الناجمة عن تكوين الجذور الحرة التي يمكن الإصابة بها عبر التدخين أو تعرض الجسم الى الاشعاع.
  • تلك مضادات الاكسدة التي توجد في فيتامين ج تحمة من الإصابة او التعرض الى ظهور علامات الشيخوخة المبكرة والتقدم في السن سواء على الجلد او الجسم مثل الزهايمر والخرف.
  • تساعد أيضا مضادات الاكسدة المتوفرة في فيتامين ج في محاربة الجذور الحرة المسببة للإصابة بالسرطان وأمراض القلب والتهاب المفاصل.
  • عند الحرص على تناول فيتامين ج بشكل منتظم فهذا يجعل الأشخاص اقل عرضة للإصابة بنزلات البرد واعراضها وذلك نظرا لأنها تحمى الجسم ويقوي مناعته.

مصادر فيتامين ج

بعد التعرف على ماهية فيتامين ج ومدى أهميتها لجسم الانسان والفوائد الكثيرة التي يقدمها لجسم الانسان، اصبح من الضروري معرفة المصادر التي يمكن الحصول على فيتامين ج منها نظرا لأن الجسم كما ذكرنا سابق لا يقوم بإنتاجها بشكل طبيعي، ومن امثلة تلك المصادر ما يلي:

  • كاكاو الخوخ يحتوى على فيتامين ج بنسبة 5300 ميلي غرام لكل 100 غرام منه.
  • أيسر ولا الكرز الذي يحتوي على 1650 ميلي غرام لكل 100 غرام منه.
  • روز هيب الذي يحتوي كل 100 غرام منه على نسبة تصل الى 426 ملليغرام من فيتامين ج.
  • الفلفل الحار حيث يحتوى 100 غرام منه على 242 ملليغرام فيتامين ج.
  • الجوافة التي تعتبر من المصادر الغنية بفيتامين ج حيث أن كل 100 غرام منها تحتوي على 228 ملليغرام من فيتامين ج.
  • الفلفل الأصفر الحلو يحتوى على نسبة 183 ملليغرام لكل 100 غرام.
  • التعليق يحتوي على 181 ملليغرام.
  • الزعتر يحتوى على 160 ملليغرام.
  • البقدونس يحتوى على 133 ملليغرام.
  • السبانخ تحتوى على 130 ملليغرام لكل 100 غرام.
  • الليمون يحتوى على 77 ملليغرام من فيتامين ج.
  • البابايا تحتوى على 62 ملليغرام لكل 100 غرام.
  • الفراولة حيث تحتوى كل 100 غرام منها على 59 ملليغرام من فيتامين ج.
  • البرتقال يعتبر أيضا من مصادر فيتامين ج القوية حيث يحتوى كل 100 غرام على 53 ملليغرام منه.

الكمية الموصي بها من فيتامين ج

نعلم جميعا أن تختلف كمية الفيتامين الواجب الحصول عليها بشكل يومي من شخص الى آخر ومن عمر إلى آخر على حسب طبيعة الجسم لدى كل فئة، لذا من الضروري معرفته الكمية الواجب الحصول عليها على حسب فئته العمرية وجنسنا حتى نضمن الحصول على الكمية الكافية من فيتامين ج مما يساعد الجسم على أداء وظائفه بشكل أفضل وحمايته وتصنف تلك الكمية كالاتي:

  • يحصل الأطفال حديثي الولادة على نسبة 6 مليجرام من فيتامين ج حتى.
  • بالنسبة للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 1 الى 3 سنوات فان الكمية الموصي بها لهم هي 15 مليجرام.
  • الأطفال ما بين عمر 4 الى 8 سنوات يكون النسبة المناسبة لها من فيتامين ج هي 25 مليجرام.
  • الأطفال الذين يقل عمرهم بين 9 إلى 13 سنة تكون الكمية الموصي بها لهم من فيتامين ج هي 45 مليجرام.
  • أما بالنسبة للمراهقين الذين يبلغون من العمر ما بين 14 الى 18 سنة يحصلون على 75 مليجرام.
  • وبالنسبة للفتيات في عمر 18 عاما يحصلون على 65 مليجرام.
  • الرجال البالغين تكون النسبة الموصي بها هي 90 مليجرام.
  • على خلاف النساء البالغات تكون الكمية الموصي بها لهن هي 75 مليجرام.
  • بالنسبة للنساء الحوامل يحتاجون الى نسبة اكبر تصل الى 85 مليجرام.
  • النساء في فترة الرضاعة يجب لهن الحصول على نسبة تصل إلى 120 مليجرام.

لا يفوتكم التعرف على معلومات عن أفضل وقت لتناول فيتامين ب 12 وكم يحتاج علاج نقص فيتامين ب12 من وقت؟ أضغط هنا: أفضل وقت لتناول فيتامين ب 12 وكم يحتاج علاج نقص فيتامين ب12 من وقت؟

اضرار نقص فيتامين ج في الجسم

بعض نعرفه الفوائد الكثيرة لفيتامين ج ومدى أهميتها لجسم الإنسان للقيام بالوظائف والمهام أيضا لنمو الخلايا وحماية الجسم من الامراض، حيث ان نقصانه في الجسم يعرضه للإصابة بالعديد من الاضرار والامراض مثل:

فقر الدم

يعتبر فيتامين ج من العناصر التي تساعد على امتصاص الحديد بشكل جيد من الأطعمة لذا فان نقصانه في الجسم يؤدي إلى نقص الحديد في الجسم والذي يترتب عليه الإصابة بفقر الدم وتتمثل أعراضه في الآتي:

  • بهتان الجلد وميوله لونه إلى الأصفر.
  • ضيق التنفس خصوصا أثناء ممارسة التمارين الرياضية.
  • الإصابة بالجفاف في الجلد والشعر.

مشاكل الجلد

يؤدي أيضا نقص فيتامين ج في الجسم الى إصابة الجلد ببعض المشاكل مثل الخشونة او حالة القرنية او ما تعرف بجلد الدجاج الوعر وخصوصا في منطقة الجزء الخلفي من الذراعين والفخذين والأرداف وذلك بسبب تراكم بروتين الكرياتين في المسامات وأيضا بسبب أن فيتامين ج مسؤول عن انتاج الكولاجين في الجسم المسؤول عن إفراز البروتين الهام لأنسجة الجلد الضامة والمفاصل والعظام.

مشاكل الشعر

يؤدي أيضا نقصان فيتامين ج في الجسم أي نمو الشعر  بشكل مثنى او ملفوف وذلك بسبب العيوب والضر الذي يحدث في البروتين المغذي والهام في نمو وانبات الشعر ومن أكثرها تلك الظاهرة أن تجعل بصيلات وخصل الشعر أكثر ضعفا وعرضه للتكسير والتساقط.

يمكن التعرف على معلومات عن اطعمة تحتوي على الحديد وفيتامينات مفيدة للجسم تعرف عليها أضغط هنا: اطعمة تحتوي على الحديد وفيتامينات مفيدة للجسم تعرف عليها

أسباب نقص فيتامين ج

توجد العديد من الأسباب التي تؤدى الى الإصابة او نقصان فيتامين ج في الجسم ومنها:

  • اتباع أنظمة غذائية غير غنية بالفواكه والخضروات التي تحتوى على الفيتامينات والعناصر الهامة.
  • عدم تناول بعض الأطعمة المفيدة بسبب وجود الحساسية منها.
  • التقدم في السن.
  • الافراط في شرب الكحول أو تعاطي المخدرات.
  • الفطام للأطفال الرضع قبل الميعاد الطبيعي.
  • الإصابة ببعض الامراض التي تمنع الجسم من امتصاص فيتامين ج من الأطعمة مثل التهاب القولون.
  • التدخين.
  • التعرض للعلاج الإشعاعي والكيميائي.

وفي الختام نتمنى ان نكون قد قدمنا لكم كافة المعلومات حول فيتامين ج ومدى أهميته للجسم والفوائد المختلفة له وأيضا التعرف على المضاعفات مخاطر نقصانه في الجسم  وأسباب هذا النقصان وكيفية الحصول عليه من المصادر المختلفة.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.