كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة

كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة تشير إلى اضطراب مستوى الهرمونات داخل الجسم وعدم استقرارها، وتتباين نتائج التغير في الهرمونات من امرأة إلى أخرى، وبناءً عليه تتفاوت درجة الألم الناتجة عن الدورة الشهرية وتختلف فيما بين النساء، وهو ما يساهم في انتفاخ الثدي وظهور بعض الكتل بداخله.

لذا ومن خلال موقع زيادة، سنقوم بتسليط الضوء حول التعرف على ما هي الكتلة الناشئة في الثدي الايسر قبل الدورة.

كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة

تتعرض أغلب النساء في بعض الأحيان قبل مجيء الدورة الشهرية لظهور بعض الكتل والأورام ويمكن الانتفاخات التي تظهر بالثدي، مما يثير قلق العديد منهم من إمكانية وجود سرطان الثدي، فقد رجح الأطباء والمتخصصين سبب ذلك إلى أنها متلازمة يطلق عليها BMS ينتج عنها الشعور ببعض الآلام في الثدي.

بالإضافة إلى التغيرات والتقلبات التي تنتج عن اختلاف المعدلات الهرمونية داخل الجسم في أثناء هذه الفترة، فالأمر ليس خطير أو يتسبب في القلق إنما هي مجرد ظاهرة طبيعية تحدث للأغلب من النساء.

جدير بالذكر أن هرمون البروجسترون هو عامل رئيسي في هذه الكتل لأنه يساعد على انتفاخ الغدد اللبنية الموجودة بالثدي، وهي الغدد التي ينشأ عنها الحليب في فترات الرضاعة لدى الأم.

يمكن للكثير من النساء والفتيات أن تتنبأ بميعاد الدورة الشهرية بمجرد أن تظهر بعض من هذه الكتل، فهي إشارة إلى موعد اقترابها.

اقرأ أيضًا: سبب تكون كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة

أسباب تكوين الكتل في الثدي الأيسر قبل الدورة

بشأن التعرف على كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة، فنظرًا للاختلاف في معدلات الهرمونات بالجسم من حيث زيادة انتاج الجسم لهرموني الإستروجين والبروجسترون في الأيام القليلة التي تسبق الدورة الشهرية، فإن ذلك يتسبب في ظهور التكتلات والأورام بالثدي فيمكن أن يزداد حجم الثدي الأيسر قليلًا عن الثدي الأيمن.

بناءً على ما سبق فإن التغيرات الناشئة عن الدورة الشهرية التي تتسبب في ألم الثدي الأيسر هو أمر معتاد، إما إن كان الألم غير طبيعي فيمكن أن يرجع ذلك إلى العوامل التي ينتج عنها هذا الألم، وتندرج هذه العوامل فيما يلي:

  • ممارسة التمارين الرياضية العنيفة قبل ميعاد الدورة الشهرية من شأنها أن تؤثر على إحداث بعض التغيرات في الثدي وظهور بعض الكتل بالثدي الأيسر، بسبب انقباض العضلات الموجودة بالجسم وانبساطها، فيكون عامل لنشأة الأورام بالثدي.
  • الولادة هي أحد العوامل التي ينتج عنها كتل في الثدي، نظرًا لتغير الهرمونات بالجسم التي تصبح مؤهلة لضخ الحليب داخل قنوات الثدي، وهو الأمر الذي يساعد في ظهور بعض الكتل والأورام بالثدي الايسر.
  • استعمال بعض مستحضرات العناية بالجلد التي تحتوي على المواد الكيميائية مثل: الكريمات والمراهم التي تؤثر على البشرة ومن ثم تتسبب في ظهور بعض الانتفاخات بالثدي وتورمه وتحديدًا قبل ميعاد الدورة الشهرية بأسبوع تقريبًا.
  • الالتهابات التي تنشأ نتيجة عن الحكة في منطقة الثدي يمكن أن تكون عامل لظهور الكتل الغريبة بالثدي.
  • التغير في مستويات الهرمونات، وهو السبب الرئيسي في ظهور كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة، وينصح الأطباء بضرورة الحصول على الأدوية التي من شأنها أن تساهم في التخفيف من ظهور هذه الكتل المصاحبة بعض الآلام في الثدي.
  • انتقال البكتريا أو الفطريات إلى قنوات الحليب، فعند تراكم بعض الفطريات أو الجراثيم تحت الإبط أو في المنطقة المحيطة بالثدي، فيمكن أن تتسبب في اختراق الجلد من خلال المسام الموجودة على سطحه والوصول إلى قنوات الحليب، لكن إن وصلت المرأة إلى هذه المرحلة فينبغي عليها فورًا أن تلجأ إلى الطبيب فيمكن أن يكون إشارة لبداية انتشار الخلايا السرطانية.
  • إجراء العمليات الجراحية بالثدي، هي واحدة من العوامل التي من شأنها أن تتسبب في ظهور الأورام بالثدي، نظرًا لأن الأنسجة الداخلية للثدي لم تلتئم بعض إجراء الجراحة.
  • الصدمات أو الكدمات، فمن شأنها أن تؤثر على إحداث بعض الكتل داخل الثدي، بالإضافة إلى الآلام المصاحبة لهذه الإصابات التي تؤثر على الثدي.

عند التعرض إلى تغير مفاجئ غير معتاد عليه ينبغي أن يتم زيارة الطبيب فورًا للتأكد من أن عدم وجود خلايا سرطانية وأن الأمر مجرد تقلبات وتغيرات طبيعية، وذلك حتى إن كان هناك سرطان بالثدي فيتم اكتشافه في أوقات مبكرة للقضاء عليه أو استئصال الورم الموجود قبل أن يتوغل بأعضاء أخرى من الجسم.

الآثار الجانبية الناتجة عن ظهور كتل بالثدي الأيسر قبل ميعاد الطمث

لمتابعة التعرف على كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة، فإن هناك بعض الآثار الجانبية التي تصاحب الأورام الناشئة في الثدي الأيسر، وإليكم أهم هذه الأعراض فيما يلي:

  • زيادة حجم الكتل أو الأورام بالثدي وتتشكل في ظهور الكرات الصغيرة التي يمكن الشعور بها عند اللمس.
  • ارتفاع الشعور بالألم الموجود بالثدي الأيسر، مع العلم أن هذا الألم يختلف من امرأة إلى أخرى بحسب تباين مستويات الهرمونات الموجودة بالثدي.
  • التحسس من ملامسة أي شيء لمنطقة الثدي نظرًا لزيادة الألم الموجود به.

المضاعفات الناشئة عن ورم الثدي الأيسر قبل موعد الحيض

نستكمل التعرف على كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة، فهناك بعض المضاعفات التي تزداد بزيادة الآثار الجانبية، ويوصي المتخصصين بالمجالات الطبية بضرورة زيارة الطبيب فورًا لأن الأمر يمكن أن ينتج عنه تشكل خلايا سرطانية بالثدي، ولذلك إليكم أهم هذه المضاعفات فيما يلي:

  • إذا ظهرت الكتل أو الانتفاخات الموجودة بالثدي الأيسر في موعد مختلف عن الموعد الثابت للدورة الشهرية، أي ظهورها في أي وقت من الشهر دون الأيام التي تسبق فترة الحيض.
  • خروج بعض الإفرازات التي تتصف باللون البني من الحلمة أو المنطقة المحيطة بالثدي، أو نزول بعض من قطرات الدم الوردية اللون.
  • زيادة ألم الثدي إلى درجة يصعب على المرأة أن تتحملها، مما يؤثر على أداء الأنشطة اليومية لها والممارسات الحركية المعتاد عليها.
  • انتقال الأورام إلى الثدي الأيمن وحدوث نفس الأعراض والآلام التي حدثت في الثدي الأيسر.

في مثل هذه الحالات يقتضي الأمر بضرورة استشارة الطبيب والذهاب إليه، بمجرد التعرض لهذه المضاعفات الناشئة عن تورم الثدي الأيسر قبل قدوم ميعاد الدورة الشهرية.

اقرأ أيضًا: أعراض الكيس الدهني في الثدي الأيسر

وسائل لتخفيف الآلام الناشئة عن كتل الثدي الايسر قبل الدورة

لمتابعة التعرف على كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة، فهناك العديد من الوسائل والسبل التي يمكن اتباعها للتخلص من هذه الآلام، وذلك فيما يلي:

  • ارتداء حمالات صدرية مريحة لا تحتوي على حشوات اسفنجية، ويفضل أن تكون من الأنسجة القطنية ناعمة الملمس.
  • حالات حديثي الولادة من النساء فإن هناك بعض الأقراص الطبية المخصصة بعض الولادة التي يمكن أن يتم تناولها لكي تساهم في التخفيف من الشعور بالآلام الناتجة عن تكوين الكتل والأورام بالثدي.
  • تجنب التدخين والابتعاد عن المدخنين حيث إن استنشاق الأدخنة المتطايرة من السجائر هو ما يسمى بالتدخين السلبي.
  • الامتناع عن المشروبات الكحولية والمواد ذات التأثير المخدر، لأنها تساعد في اضطراب الهرمونات مما يزيد من فرص تكوين الكتل والأورام بالثدي، ومن ثم الشعور بالآلام.
  • تناول بعض الأدوية المهدئة التي يوصي بها الطبيب، لتجنب الشعور بآلام الثدي.
  • اتباع أنظمة غذائية صحية للحفاظ على مستوى الهرمونات والحد من التغيرات التي تطرأ على الجسم.
  • استخدام الكمادات الدافئة على الثدي يساعد في التخلص من كتل الثدي والتخفيف من شدة الألم.

ظهور كتل متحركة داخل الثدي الأيسر

نستأنف التعرف على كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة، حيث إن الأورام الناشئة أو الكتل الظاهرة في الثدي يمكن أن تكون كتل متحركة أي يمكن ملامستها وتحريكها عند فحص الثدي.

يمكن أن تكون هذه الكتل ثابتة وهي أشد خطورة من الكتل المتحركة، حيث إنها بمثابة تمهيد لوجود خلايا سرطانية، وإن لم يتم الكشف عنها في موعد باكر يمكن أن تنتشر وتتوغل بعضو آخر وذلك بعد اتلاف الأنسجة الصدرية وتدهورها، لذلك فعند ظهور الكتل الثابتة لابد من اللجوء إلى الطبيب لسرعة الفحص للتأكد من عدم وجود خلايا سرطانية.

طرق المتابعة بعد تقييم الورم الظاهر في الثدي الأيسر

قد تطرقنا فيما سبق أن الكتل يمكن أن تكون متحركة ويمكن أن تكون ثابتة، ومن هذا المنطلق فإن طرق المتابعة مختلفة عن بعضها، وهو ما سنتعرف عليه فيما يلي:

1- إذا كانت الكتل متحركة ولا تشير إلى وجود خلايا سرطانية

إن الأمر هنا غير مقلق ولا يتسبب في وجود أي نوع من الخطر على المرأة، إلا أنه يجب أن يتم إجراء بعض الفحوصات الطبية بشكل دوري ومستمر، ومتابعة تشخيص الحالة لمدة ثلاثة أشهر من موعد أول زيارة للطبيب، حتى يتأكد الطبيب المعالج من عدم وجود أي تغيرات قد تسببت بها الكتل المتحركة على باقي أعضاء الجسم.

جدير بالذكر أنه يجب أن يتم زيارة الطبيب إن ظهرت الكتل أو الانتفاخات في مناطق أخرى أو أنها قد ظهرت في الثدي الأيمن، فلابد من إجراء الفحوصات الطبية التي تؤكد من أنها كتل حميدة ولا تحمل خلايا سرطانية.

2- إذا اشتبه الطبيب بوجود خلايا سرطانية بالكتل المتحركة

لمتابعة التعرف على كتلة في الثدي الأيسر قبل الدورة، فيقصد بالاشتباه أن الأمر غير مؤكد من وجود خلايا سرطانية، ولكن الكتل الظاهرة في الثدي تشير إلى وجود أورام حميدة، أي أنها يمكن أن تكون بداية التوغل للخلايا السرطانية، فيتم إجراء الفحوصات اللازمة والأدوية التي من شأنها أن تساعد في القضاء على ظهور مثل هذه الكتل.

اقرأ أيضًا: ما سبب ألم الثدي الأيسر

3- إذا كانت الكتل ثابتة وتشير إلى وجود خلايا سرطانية

في هذه الحالة يكون الطبيب قد تأكد من الفحوصات الطبية بوجود سرطان داخل الثدي يتوغل عبر الأنسجة الصدرية ويدمرها، ففي هذه الحالة يتم وضع جدول علاجي مخصص بحسب المرحلة السرطانية.

لتفادي الكتل التي تنشأ عند اقتراب موعد الدورة الشهرية، فينبغي أن يتم إجراء الفحوصات الطبية بشكل مستمر، وذلك من خلال زيارة الطبيب بعد الانتهاء من الحيض أو من خلال الفحص الذاتي.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.