شكل البطن بعد عملية الفتق ومضاعفاتها

شكل البطن بعد عملية الفتق حيث يعتبر حدوث الفتق في جدار البطن من الأمور الشائعة والتي تحدث للعديد من الأشخاص باختلاف أعمارهم، فيمكن ان تصيب كبار السن والأطفال وحتى في بعض الأحيان تحدث للرضع، وتكون عبارة عن قطع داخلي بأحد طبقات البطن وبروز الأمعاء للخارج من خلالها، ويتم إجراء جراحة بسيطة لغلق ذلك الجرح وإعادة الأمعاء إلى مكانها مرة أخرى وفي بعض الأحيان يحدث تغير في شكل البطن والذي يعد من الأمور الطبيعية بعد إجراء الجراحة، ومن خلال هذه المقالة سنتعرف عبر موقع زيادة على كيفية تغير شكل البطن بعد عملية الفتق.

كيف يحدث الفتق

الفتق هو عبارة عن نتوء صغير يظهر على طبقة الجلد الخارجية في منطقة البطن والذي يمكن للمريض الإحساس به عن طريق لمسه باليد، ويحدث ذلك  نتيجة ضغط أحد أعضاء الجسم الداخلية على نسيج من أنسجة البطن والذي يعاني من الضعف فيتمزق نتيجة هذا الضغط، ولمعرفة طريقة حدوث هذا الفتق يجب اولاً التعرف على الطبقات المكونة لجدار البطن والذي يحدث به الفتق هي كالتالي:

  • طبقة الصفاق (Peritoneum): هي أحد طبقات جدار البطن والتي تكون عبارة عن غشاء دقيق يغطي الأمعاء وباقي الأعضاء الموجودة داخل تجويف البطن.
  • طبقة العضلات: وهي الطبقة الثانية التي تغطي طبقة الصفاق.
  • طبقة الأوتار: وهى الطبقة التي تقع أعلى العضلات وتكون عبارة عن مجموعة من الأوتار القوية.
  • طبقة اللفافة (Fascia): هي عبارة عن نسيج ضام والتي تتكون من جزئين اللفافة الغائرة وهي التي تغطي العضلات والأوتار، واللفافة السطحية وهي التي تكون أسفل طبقة الجلد.
  • طبقة الدهون (Subcutaneous): هي الطبقة التي تقع تحت الجلد مباشرةً ويعتمد سمكها على وزن الجسم ومعدل السمنة.
  • طبقة الجلد: هي الطبقة الأخيرة والخارجية لجدار البطن والتي تتكون من ثلاث أجزاء وهي البشرة والأدمة والأنسجة تحت الجلد.

يحدث الفتق غالباً عند حدوث قطع في طبقة العضلات او طبقة اللفافة أو طبقة الدهون وعندها تقوم الأمعاء بالتحرك من مكانها والخروج من هذا القطع متجهة نحو الخارج بالقرب من طبقة الجلد، ويتسبب هذا الفتق بالإحساس بالألم وعدم الشعور بالراحة كما أنه يسبب إنسداد في الأمعاء، فإذا لاحظ المريض أياً من هذه الأعراض فيجب عليه التوجه مباشرةً للطبيب للقيام بتشخيص حالته والتعرف على ما إذا كان من الضروري إجراء عملية جراحية ام العلاج بطريقة أخرى، كما أنه يحدد طريقة الجراحة المناسبة لحالة المريض سواء كانت جراحة تقليدية أم تنظيرية.

أنواع الفتق البطني

شكل البطن بعد عملية الفتق

هناك العديد من أنواع الفتوق التي تحدث بالبطن والتي من أهمها ما يلي:

1- الفتق الحجابي

يحدث هذا الفتق عندما تتحرك بعض الأعضاء والأنسجة والأجزاء الداخلية في منطقة البطن لترتفع عبر فتحة في الحجاب الحاجز وتستقر في منطقة الصدر

2- الفتق الجراحي

يحدث عندما يبرز نسيج من أنسجة الجسم الداخلية أو أجزائه إلى خارج الجسم عبر شق جراحي تم إحداثه مؤخراً في الجسم ولم يلتئم تماماً بعد.

3- الفتق الإربي

هو أحد أنواع الفتق الذي يحدث نتيجة قيام نسيج دهني من الأمعاء بالضغط على الفخذ أو الجزء العلوي من منطقة داخل الفخذ.

ولمزيد من المعلومات حول وجود انتفاخ بعد عملية الفتق الإربي اقرأ هذا المقال: انتفاخ بعد عملية الفتق الإربي

4- الفتق السري

يحدث هذا الفتق عندما يضغط نسيج دهني أو جزء من الأمعاء على البطن في المنطقة القريبة من السرة.

ولمعرفة كم تستغرق عملية فتق السرة اقرأ هذا المقال: كم تستغرق عملية فتق السرة

أهم الأسباب التي تؤدي للإصابة بالفتق

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي للإصابة بفتق البطن والتي من أهمها ما يلي:

  • ضعف العضلات بمنطقة البطن
  • التعرض للإجهاد الشديد
  • قد يصاب به الرضع نتيجة عيب خلقي وهو عبارة عن فشل جدار البطن في الإغلاق بشكل صحيح في الرحم.
  • التقدم في العمر
  • الإصابة بالسعال المزمن
  • الحمل وذلك لأنه يزيد من الضغط على جدار البطن
  • الإصابة بالإمساك المزمن
  • القيام برفع الأوزان الثقيل
  • الإصابة باستسقاء في البطن
  • زيادة الوزن بشكل مفاجئ
  • المعاناة من السمنة الشديدة
  • العطس المستمر
  • الإصابة بالتليف الكيسي
  • تضخم البروستاتا
  • غسيل الكلى البريتوني
  • سوء التغذية
  • الإسراف في التدخين
  • عدم نزول الخصيتين في الأطفال

أهم أعراض الإصابة بالفتق البطني

شكل البطن بعد عملية الفتق

هناك العديد من الأعراض التي تظهر على المريض والتي تؤكد إصابته بالفتق البطني والتي تنقسم إلى ثلاثة أجزاء، من أهمها ما يلي:

1- الأعراض العامة للفتق

  • ملاحظة وجود تورم في منطقة البطن وقد يكون ذلك غير مؤلم وقد يصل إلى ألم شديد عند اللمس أو بدونه.
  • ملاحظة ظهور نتوء في أنسجة البطن ويكون غير قابلة للدفع مرة أخرى إلى داخل البطن.
  • الشعور بآلام في منطقة البطن أو الحوض.
  • الشعور بالثقل في منطقة البطن وقد يصاحبه في بعض الأحيان إمساك أو نزول دم في البراز.
  • الشعور بعدم الراحة في مناطق البطن أو الفخذ عند رفع غرض ما أو عند الانحناء لأسفل.

2- الأعراض الخاصة بالفتق المرتد

  • ظهور كتلة اخرى في اي جزء من البطن والتي تكون مؤلمة في بعض الأحيان عند لمسها باليد.
  • ملاحظة زيادة حجم التورم عن وضعه الطبيعي وخاصةً عند الوقوف او الضغط عليه باليد او عند السعال.
  • يمكن دفع التورم للداخل بالضغط عليه في حالة كان التورم صغير.

3- الأعراض الخاصة بالفتق متعسر الرد

  • عدم قابلية التورم للعودة لمكانه في التجويف البطني سواء بالدفع او من تلقاء نفسه.
  • يكون الورم مزمن وغير مؤلم في غالب الأحيان.
  • حدوث اختناق للأنسجة داخل الجزء البارز من البطن وعدم وصول المياه والدم لها.

4- الأعراض التي تدل على حدوث انسداد بالأمعاء

  • الشعور الدائم بالغثيان والقيء.
  • الشعور بالألم المستمر في البطن.

5- الأعراض الخاصة بالفتق المختنق

  • الشعور بألم شديد ودائم بمنطقة الفتق وزيادته عند اللمس.
  • الشعور بالميل للغثيان والقيء في بعض الأحيان.
  • الشعور بالإرهاق المستمر.
  • ظهور اعراض الحمى كإرتفاع درجة الحرارة والقشعريرة.

طرق تشخيص الإصابة بالفتق

يقوم الطبيب بمعرفة ما إذا كان المريض مصاباً بفتق في منطقة البطن او لا من خلال إتباع الطرق التالية:

1- الفحص السريري

حيث بمكن التعرف على الفتق من خلال رؤية الورم واضحاً عند وقوف المريض بشكل مستقيم، ويمكن الشعور به عن طريق فحص المكان المصاب باليد.

2- الفحص باستخدام الموجات الفوق صوتية

حيث يمكن من خلالها إكتشاف مكان الفتق.

3- الفحص بإستخدام الأشعة السينية

وذلك للكشف عن مدى الضرر الذي أصاب الأمعاء وحدوث الانسداد بها.

طريقة إجراء عملية الفتق

يتم إجراء العملية الجراحية الخاصة بالفتق الموجود بجدار البطن في الحالات الطارئة والتي يحدث فيها انحباس الأمعاء وعدم القدرة على إمدادها بالدم بشكل جيد مما يتسبب في حدوث نخز بها، وتتم هذه الجراحة على عدة خطوات وهى كالتالي:

  • القيام بتخدير المريض على حسب حالته ونوع الفتق فيمكن إجراء العملية بتخدير كلي او تخدير موضعي أو تخدير ناحي.
  • اجراء الجراحة إما بالطريقة التقليدية أو بالطريقة التنظيرية وتتم هذه الطرق بالشكل التالي:

1- الجراحة التقليدية

وتتم هذه الجراحة عن طريق البدء في عمل شق فوق منطقة الفتق ثم القيام بفصل أطراف فتحة الفتق المتكونة في جدار البطن، بعد ذلك يتم اخراج محتوى الفتق ثم إرجاعها لمكانها الأصلي داخل تجويف البطن، بعد ذلك يتم اغلاق الفتحة عن طريق اللفافة والعضلات ثم يتم اغلاق فتحة الفتق بواسطة الغرز والذي يتم بشكل دقيق حيث أن الضغط عليها بشكل كبير قد يتسبب في حدوث تمزق بالأنسجة والذي يؤدي بدوره الى حدوث الفتق من جديد،  قد يقوم الطبيب بإستخدام شبكة مصنعة من مادة النايلون وذلك لتخفيف الضغط الذي يكون على أنسجة البطن، والذي يقلل من احتمال الإصابة بفتق جديد في جدار المعدة وتعد هذه الطريقة من أفضل الطرق المتبعة في عمليات الفتق، ويتميز هذا النوع من الجراحات بأنه يمكن إجراءه بإستخدام التخدير الموضعي والذي يحمي المريض من مخاطر التخدير الكلي، ولكن يجب على المريض المكوث بالمستشفى فترة محددة حسب حالته وخطورة الجراحة والوضع الصحي له والتي يحددها الطبيب.

2- الجراحة التنظيرية

تعد من الطرق الجراحية الحديثة والتي يتم فيها علاج الفتق الحادث في جدار المعدة عن طريق معدات خاصة، والتي تتضمن كاميرا وشبكة من النايلون، حيث يتم عمل عدة شقوق صغيرة الحجم في جدار البطن بالقرب من مكان حدوث الفتق ثم إدخال هذه المعدات من خلالها والقيام بإصلاح الفتق بكل سهولة، ويتميز بأنه مناسبة لتغطية أكبر قدر من المناطق الضعيفة في جدار البطن بالشبكة النايلون، ولا يشعر المريض بالألم الشديد جراء العملية كما أنه لا يحتاج لفترة نقاهة كبيرة ويتعافى الجرح في أقل وقت ممكن، ولكن الجراحة التنظيرية تحتاج لإجرائها خضوع المريض للتخدير الكلي والذي قد يعرضه للعديد من المخاطر كما ان نتائجه وتأثيره على المدى البعيد لا تزال مجهولة.

شكل البطن بعد عملية الفتق

شكل البطن بعد عملية الفتق

تحدث العديد من التغيرات في شكل البطن بعد إجراء عملية الفتق والتي من أهمها ما يلي:

  • الاحساس بألم شديد ووخز بمكان العملية يستمر لفترة محدودة قد تصل إلى عام تقريباً.
  • الشعور بتصلب مكان الفتق والذي يستمر لمدة طويلة قد تصل لعدة شهور.
  • من المحتمل حدوث ارتشاح للسوائل الموجودة بالأنسجة الدهنية الغزيرة التي تتواجد في منطقة السرة وأسفلها ويمكن التعرف عليه من خلال الإحساس برطوبة ضماد الجرح.
  • من المحتمل عودة الفتق وحدوثه من جديد حيث يعد ذلك من التغيرات الطبيعية التي تحدث بعد الجراحة.
  • حدوث التهاب بأنسجة البطن ونخر بالدهون والتي تؤدي لتجمع المياه داخل الجرح مما يؤدي لاحمرار موضع الجرح وخروج إفرازات منه وفي هذه الحالة يجب استشارة الطبيب والذي قد يضطر لفتح الجرح وتنظيفه حتي يتحسن بصورة أفضل.
  • حدوث تغير في مظهر السرة الخارجي ولكن تكون في حالات نادرة فقط ويحدث هذا التشوه نتيجة فصلها عن عضلات البطن وعودتها مرة أخرى، فتصبح أكثر سمكاً وبروزاً للخارج أو قد تتساوى مع سطح البطن وفي حال انزعاج المريض من هذا المنظر يمكنه الخضوع لعملية تجميل وتعديل مظهرها.
  • العلامات التي تظهر مكان إجراء الخياطة للجرح والتي قد تكون مزعجة بعض الشيء ولكن مع الوقت تختفي تدريجياً.

أهم المضاعفات الناتجة عن إجراء عملية الفتق

هناك العديد من المضاعفات التي قد يتعرض لها المريض بعد إجراء الجراحة اللازمة لعلاج الفتق الحادث في جدار البطن، ولكنها نادرة الحدوث وكلما كان الطبيب متمكناً في مجال عمله قلة نسبة حدوث هذه المضاعفات، ومن أهم هذه المضاعفات ما يلي:

  • الإصابة بالتهاب في الجرح مكان الجراحة او حدوث تجمع دموي به أو تجمع السوائل أو الشعور بالقساوة والوذمة.
  • الإصابة بالالتهابات في الشبكة النايلون التي يتم تركيبها أثناء الجراحة او قيام الجسم برفضها.
  • حدوث تغير في الشكل الخارجي للسرة.
  • حدوث انتكاسة للفتق وعودته مرة أخرى وهذا يعد من الأمور النادرة ولكن قد يحدث للبعض نتيجة السمنة المفرطة او بسبب ضعف أنسجة البطن، وقد يحدث أيضاً في حال إستخدام الشبكة النايلون في الجراحة، ويظهر على شكل انتفاخ في منطقة الجراحة والشعور بالألم.
  • عدم الإحساس بالراحة واستمرار الشعور بنفس الألم بعد إجراء الجراحة بمدة طويلة.

نوصيكم أيضاً بالاطلاع على هذا الموضوع: فترة النقاهة بعد عملية الفتق الأربي ومضاعفات هذا المرض

أهم الطرق المتبعة لعلاج مضاعفات عملية الفتق

في حال ظهر على المريض أي عرض من أعراض المضاعفات التي تحدث بعد إجراء عملية فتق البطن يجب عليه استشارة الطبيب المعالج حتى يتلقى العلاج الصحيح، ومن أهم طرق العلاج المستخدمة للتخلص من مضاعفات جراحة الفتق ما يلي:

  • في حالة المعاناة من وجود وذمة مكان العملية يتم علاجها باستخدام مضادات الوذمة ويقوم الطبيب بوصفها بجرعة عالية حسب حالة المريض والطريقة المتبعة في علاجه.
  • في حالة المعاناة من الام حادة مكان الجراحة فيتم علاجها بالأدوية المسكنة والتي يصفها الطبيب وفقاً لحالة المريض وتكون لفترة محدودة فقط ثم يتم إيقافها.
  • العلاج بالطرق الطبيعية من خلال عمل كمادات بالمياه الباردة وتوضع على مكان الجراحة لمدة دقائق بسيطة ويتم القيام بذلك كل ساعتين بشكل منتظم والذي يعمل على تخفيف الوذمة وتقليل الألم.
  • في حالة حدوث انتكاسة للفتق فيتم علاجها عن طريق إجراء عملية جراحية أخرى والعمل على دعم الأنسجة الداخلية للبطن بإستخدام الشبكة النايلون.
  • في حالة حدوث تشوه في شكل السرة بعد إجراء الجراحة وهو من الأمور نادرة الحدوث، فيمكن عندها إجراء جراحة أخرى تجميلية لعلاج تحرر الجلد عن عضلات البطن، ولكن يجب الانتظار عام كامل قبل القيام بهذه الجراحة والسماح للجسم بالعودة لوضعه الطبيعي من تلقاء نفسه، وفي حال عدم الوصول لنتيجة مرضية يمكن عندها اجراء الجراحة.

الاعتبارات الواجب مراعاتها عند علاج الفتق

هناك بعض الأمور التي يجب على الطبيب أخذها بعين الاعتبار عند علاج المريض من الفتق الحادث بجدار المعدة، وهى كالتالي:

1- سن المريض

حيث يختلف طريقة العلاج إذا كان المريض طفل أو كبار السن او الشباب، حيث يمكن ان يتعافى الفتق من تلقاء نفسه عند الأطفال خلال اربعة سنوات ولا يتم الخضوع لأي تدخل طبي.

2- حالة المريض الصحية

فيجب إجراء فحص كامل للمريض والتعرف على حالته الصحية بشكل كامل ومعرفة ما إذا كان مصاباً بأمراض اخرى وعليه يمكن تحديد نوع العلاج المناسب وإمكانية إجراء الجراحة.

3- معرفة نوع الفتق

حيث تختلف طريقة العلاج حسب نوعية الفتق سواء كان بسيطاً  أو فتق مرتد أو مختنق ومدى المضاعفات التي نتجت عنه، حيث ان هناك أنواع من الفتق تكون بسيطة ولا يتم علاجها فقط يتم متابعتها، وهناك انواع أخرى كالفتق المختنق الذي يجب خضوع المريض فيه للجراحة الطارئة حيث تكون الأمعاء متضررة بشكل كبير والذي قد يؤدي لموت المريض في حالة اهمالها.

4- مكان الفتق

حيث يختلف طريقة العلاج أيضاً وفقاً لمكان الفتق سواء كان بالبطن أو فتق سري او فخذي او في أي طبقة من طبقات البطن قد حدث سواء في الطبقة الدهنية او في اللفافة.

المخاطر المترتبة على عدم علاج الفتق

في حالة عدم علاج الفتق البطني بشكل صحيح والاهمال فيه فإن المرض يتطور مع الوقت وقد يؤدي للعديد من المخاطر وخاصةً إذا كان الفتق كبيراً، من أهم هذه المخاطر ما يلي:

  • خروج الأحشاء من موضع الفتق إلى الخارج.
  • حدوث انسداد في الأمعاء الدقيقة أو الغليظة وعدم القدرة على وصول الدم لها بشكل طبيعي.
  • الإصابة بالغرغرينا مما يتسبب في بتر هذا الجزء من الامعاء او موت المريض.

ولمعرفة أهم النصائح بعد عملية الفتق الاربي للاطفال اقرأ الموضوع الآتي: نصائح بعد عملية الفتق الاربي للاطفال

وفي ختام موضوعنا فقد قدمنا لكم شكل البطن بعد عملية الفتق وكل ما يخص عملية الفتق بصفة عامة، ونتمنى أن ينال المقال رضاكم وأن يفيدكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.