محتوى يحترم عقلك

12 سبب للدوخه وعدم الاتزان المستمر.. وطرق العلاج

أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر تختلف من شخص لآخر حسب حالة كل شخص، كما إن معرفة السبب ستمكننا من معرفة طرق العلاج، وتعتبر الدوخة عبارة عن مجموعة أحاسيس تشمل الشعور بالإغماء والوهن والضعف وعدم الاتزان، كما إن الدوخة تخلق شعور غير حقيقي بأنك تدور أو أن ما حولك يتحرك مما يسبب لك الدوار، ونحن في موضوعنا هذا من خلال موقع زيادة سنقدم لكم أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر بشيءٍ من التفصيل.

أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر

أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر

إن الدوخة وعدم الاتزان الدائم أحد الأمور الشائعة للغاية عند الكبار في السن، كما أنها من الممكن أن تؤثر على حياة الشخص وتعيق قدرته على ممارسة يومه بشكل طبيعي، ومن الممكن أن تكون كثرة الضغط والأعمال المتلاحقة على الشخص هي السبب وراء الدوخة المستمرة.

بشكل عام يتوقف علاج الدوخة على سبب الأعراض عند المريض وعلى الرغم أن العلاج يمكن أن يكون فعالًا للغاية لكن نوبات الدوخة المتكررة تشكل خطرًا على حياة المريض لا سيما إذا تكررت كثيرًا.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: هل القولون يسبب زغللة العين والدوخة أم لا؟

أسباب الدوخة وعدم الاتزان

إن أسباب الدوخة والشعور الدائم بعدم الاتزان تختلف من شخص إلى آخر، وهي كثيرة ومتنوعة، وقد يرجع بعضها لأسباب مرضية أخرى أو قد يكون بسبب تأثيرات جانبية لبعض الأدوية أو العقاقير التي يأخذها المصاب، ومن أسباب الدوخة وعدم الاتزان ما يلي:

دوار الوضع الانتيابي الحميد

إن دوار الوضع الانتيابي الحميد قد يحدث عندما ترتحل بلورات الكالسيوم في أذنك الداخلية والتي تعمل على التحكم في توزان الشخص من مواقعها الطبيعية وتحركها إلى مكان آخر في الأذن الداخلية، كما يعتير دوار الوضع الانتيابي الحميد واحد من الأسباب الأكثر شيوعًا للدوخة وعدم الاتزان عند البالغين، ويمكن للمصاب به أن يشعر كذلك بالدوار عند التقلب في الفراش أو عند إمالة رأسه للخلف للنظر إلى أعلى.

التهاب العصب الدهليزي

إن التهاب العصب الدهليزي من الممكن أن يؤثر على توزان الشخص، وهو ما يكون ناجمًا عن فيروس على الأعصاب الموجودة في الجزء المسؤول عن التوازن في الأذن الداخلية، وغالبًا ما تكون هذه الأعراض مستمرة وشديدة وتتضمن الغثيان والصعوبة في المشي، كما يمكن لها أن تستمر في أعراضها إلى عدة أيام حتى تتحسن تدريجيًا دون علاج، ويعتبر هذا النوع من الاضطراب شائع عند الكبار حيث يحتل المرتبة الثانية من بعد دوار الوضع الانتيابي الحميد.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: هل الدوخة من اعراض الحمل واسابه وطرق علاجه

الدوخة الإدراكية الوضعية المستمرة

عند التعرف على أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر قد  نكتشف أن أحد الأسباب هو اضطراب الدوخة الإدراكية الوضعية المستمرة، حيث يعتبر هذا الاضطراب في معظم الأحيان مرتبط بأنواع أخرى من الدوار، كما أن أعراضه تشمل عدم الاستقرار والإحساس بحركة في رأس المصاب به.

عادة ما تسوء الحالة عندما يشاهد المريض شيء يتحرك أمامه أو عندما تكون البيئة الموجود فيها المريض معقدة بصريًا على سبيل المثال: مراكز التسوق الأماكن المليئة بالكثير من الألوان والضوضاء البصرية، ويعتبر هذا الاضطراب يحتل المرتبة الثالثة بعد التهاب العصب الدهليزي ودوار الوضعة الانتيابي الحميد في الشيوع عند البالغين.

داء مينيير

إن داء مينير يودي إلى الشعور المفاجىء بالدوار الدوخة الشديدة، كما أنه بالإضافة إلى ذلك يسبب حدوث طنين وفقدان في السمع متذبذب أو الشعور بالرنين أو امتلاء الأذن، كما يعد سبب داء مينير غير معروف على الإطلاق وهو من الأمراض نادرة الحدوث وغالبًا ما يظهر عند الأشخاص في سنٍ يتراوح ما بين 20 إلى 40 عام.

ورم العصب السمعي

هذا نوع من أنواع الأورام اللاسرطانية الحميدة ويعتبر بطيء النمو، ويقوم بإصابة العصب الذي يقوم بالتأثير على السمع والتوازن، فقد يشعر المصاب به بدوخة وفقدان في التوازن لكن أعراضة الأكثر شيوعًا هي فقدان القدرة على السمع والشعور بالرنين في الأذن، كما يعد ورم العصب السمعي من الحالات المرضية نادرة الحدوث.

متلازمة رامساي هانت

إن هذا المرض يعرف كذلك باسم الهربس النطاقي الأذني ويحدث عندما تؤثر عدوى شبيهة للهربس النطاقي على الأعصاب السمعية والوجهية والسمعية والعصب الدهليزي القريب من إحدى الأذنين، وقد يشعر المصاب به بالدوار والألم في الأذن كما يسبب ضعف في الوجه وعدم القدرة على السمع.

إصابة الرأس

إن إصابة الرأس بسبب التعرض لحادثة ما أو إلى ارتجاح أو أي إصابة في الرأس قد تكون هي السبب وراء الدوخة وعدم الاتزان وعادة ما يفقد الشخص وعيه بعدها.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: أسباب الدوخة عند الاستلقاء على الظهر  ونصائح للوقاية منها

دوار الحركة

إن دوار الحركة شائغ عند الأشخاص المصابيين بالشقيقة، ويظهردوار الحركة والشعور بالدوخة من خلال ركوب القوارب أو الطائرات أو السيارات وكذلك عند ركوب ألعاب الملاهي لا سيما الصعبة منها.

انخفاض ضغط الدم الوضعي

إن الوقوف بعد وضعية الجلوس أو الاستلقاء السريع السريع يؤدي إلى حدوث نقص في ضغط الدم الانتصابي الديناميكي الدموي مما ينتج عن ذبك الشعةر بالإغماء والدوار.

أمراض القلب والأعية الدموية

إن أمراض القلب والأوعية الدموية قد تكون هي السبب وراء الدوخة وعدم الاتزان المستمر، حيث من الممكن أن يسبب الاضطراب في نبضات القلب واضطراب النظم القلبية أو ضيق الأوعية الدموية أو انسدادها إلى تضخم عضلة القلب أو ما يسمى اعتلال عضلة القلب الضخامي، أو قد يسبب نقص حجم الدم انخفاضًا في تدفق الدم وبالتالي الشعور بالدوخة والإغماء.

الشقيقة (الصداع النصفي)

إن الشقيقة أو الصداع النصفي هو أحد الأمراض الأكثر شيوعًا بين الناس، كما إن المصابين بالشقيقة سوف يشعرون بنوبات متكررة من الدوار والدوخة حتى عندما لا يشعرون بالصداع النصفي الشديد، ومن الممكن أن تستمر هذه النوبات إلى عدة دقائق وتزيد إلى عدة ساعات، وقد يصاحبها صداع وكذلك حساسية من الضوضاء والضوء.

تناول الأدوية والعقاقير الطبية

إن تناول بعض الأدوية قد يكون سببًا في عدم التوازن لدى البعض حيث هناك بعض الأدوية والعقاقير التي لها آثار جانبية من ضمنها الشعور بالدوخة وعدم الاتزان المستمر.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  علاج الدوخة بعد شرب القهوة وتأثيرها في الجسم

أسباب أخرى

هناك العديد من الأسباب الأخرى للشعور بفقد التوازن وعدم الثبات ومنها:

  • تلف الأعصاب في الساقيين أو ما يسمى بالاعتلال العصبي المحيطي وقد يؤدي هذا التلف للكثير من الصعوبات في المشي والشعور بعدم الاتزان المستمر، كما إن أي مشاكل تحدث في الرؤية أو العضلات أو المفاصل قد تسهم في عدم القدرة على التوازن.
  • إن بعض الحالات العصبية مثل داء الفقار الرقبية ومرض باركنسون قد يكون أحد أسباب الدوخة والشعور بعد الاتزان، كما إن اختلال التوازن قد يظهر في العديد من الحلات التي لا علاقة لها بأي بها مشاكل الدماغ أو الجزء المسؤول عن التوازن ومن الأمثلة على ذلك: الشعور بالدوخة وعدم الاتزان عند الذعر أو الهلع أو عند حدوث نقص في السكر في الدم أو في حالة الاكتئاب السريري.
  • يمكن كذلك أن يكون اختلال التوازن ناتجًا عن خفقان القلب السريع مع الشعور بالاختناق، فهي من العوارض النموذجية لهذه الحالة، كما من الممكن أن يظهر عدم الاتزان عند فرط التنفس والذي سوف يؤدي إلى مقاومة ضخ الدم إلى الدماغ وبالتالي ينتج عن ذلك انخفاض في إمدادات الأكسجين ومن ثم الشعةر بالدوخة وعدم الاتزان.
  • هناك أسباب أخرى ليست شديدة الخطورة مثل ما سبق ويمكن التحكم فيها بسهولة ومنها: التعرض لإرهاق كبير وقلق وتوتر وقلة نوم أو حتى النوم إلى فترات طوية مما يسبب الدوخة وفقدان القدرة على الاتزان.
  • الإصابة بأمراض الضغط سواء كان مرتفع أو منخفض تؤدي لهذا الشعور، كما إن فقر الدم والأنيميا من أشهر الأسباب للشعور بالدوخة عدم الاتزان خاصة عند المراهقين وصغار السن.
  • ممارسة الأنشطة الرياضية العنيفة والتعرض كذلك إلى توتر عصبي وأمراض نفسية مختلفة قد يكون هو السبب وراء مشكلة عدم الاتزان المستمر والدوخة.

علاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر

إنه لمن المهم معرفة أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر، كما إن الدوخة غالبًا ما تتحسن دون علاج خلال مدة قصيرة لا تتجاوز أسبوعين حيث يبدأ جسم الشخص بالتأقلم مع السبب في هذه الدوخة إن كان بسيطًا أو عارضًا، لكن في حال استمرار الدوخة فيمكن أن يساهم بعض العلاج في حلها ومن أنواع العلاج ما يلي:

العلاج بالأدوية

هناك بعض الأدوية التي تساعد في التخلص من تلك المشكلة مثل حبوب الماء إذا كان المريض مصاب بداء مينيير، كما يفضل تناول طعام صحي معها به نسبة ملح قليلة حتى تقل من نوبات الدوار، ومن الممكن تناول بعض الأدوية التي تقلل من الشعور بالغثيان والدوار، والأدوية المضادة للقلق، والدواء الواقعي من الصداع النصفي ونوباته.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  أسباب الصداع والدوخة وزغللة العين وطرق العلاج

العلاج الطبيعي

إن العلاج بالأعشاب قد يفيد كثيرًا في التخلص من نوبات الدوخة المتكررة والشعور المستمر بعدم الاتزان، ومن هذه الأعشاب المفيدة “إكليل الجبل” حيث يعتبر واحدًا من أهم الأعشاب المستخدمة في حل هذه المشكلة لما يحتويه على مضادات الأكسدة وعمله على حماية المخ من التلف، كما إن غلي أوراق التوت العليق وتناولها يساعد على علاج الدوار والقيء وعدم الاتزان.

النعناع كذلك يحتوي على مادة المنثول التي تعد من المواد المهدئة للأعصاب والمسكنة وتعمل على علاج الدوخة والدوار من خلال استنشاق البخار الصادرمنها عند غليها، كذلك فإن عشب الجنكة من الأعشاب المفيدة جدًا في علاج الدوخة بصورة فعالة مع التقليل من الدوار الذي يصيب الشخص.

إن الزنجبيل أيضًا يساعد في التخلص من مشكلة عدم الاتزان والدوخة، كل ما عليك فعله هو إضتفة بعد العسل عليه وتناوله مرتين يوميًا.

أعراض الدوخة وعدم الإتزان

بعد أن عرفنا أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر ينبغي أن نعرف أعراض الدوخة وعدم الاتزان، فهي كثيرة وتختلف حسب حالة كل شخص وسبب مرضه، وهي ما يلي:

  • الشعور بالتشوش.
  • عدم الثبات أو فقدان الاتزان الطبيعي.
  • شعور الشخص بأنه سوف يسقط أو يسقط بالفعل.
  • الشعور بالدوران والحركة.
  • حدوث الكثير من التغيرات في الرؤية مثل الضبابية والتشوش.
  • الشعور بالإغماء والدوخة.
  • الإحساس بالدوار أو الشعور بإحساس يشبه العوم.

عوامل الخطر

هناك بعض العوامل التي تزيد من خطورة الشعور بالدوخة  والتي يجب معرفتتها عند التحدث عن أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر وهذه العوامل هي:

  • السن: حيث عادة ما يكون كبار السن أكثر عرضة للإصابة بالدوار وعدم الإتزان بسببهم تناولهم الأدوية التي قد تسبب ذلك.
  • سوابق الإصابة بنوبات الدوخة: من الممكن أن تتكرر في المستقبل نوبات دوخة مشابهة للمرات الأولى.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  اسباب الدوخة في الراس وأعراضها ومتى يجب زيارة الطبيب

إن أسباب وعلاج الدوخة وعدم الاتزان المستمر قد تكون بسيطة لبعض الأشخاص، لكن هناك حالات يكون فيها السبب خطيرًا وعلاجها يتطلب استشارة طبيب مختص لذلك عند استمرارها معك لمدة طويلة لا تتردد في الذهاب إلى الطبيب، فالدوخة تزيد من خطر وقوع الشخص وإيذائه لنفسه أو تعرضه لحادث ومن ثم حدوث عواقب سيئة طويلة الأجل.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.