شروط الاضحية في عيد الاضحى

شروط الاضحية في عيد الاضحى  الأضحية هي السنة المؤكدة للرسول قولاً وفعلاً، وهي مرتبطة بالدرجة الأولى بالقدرة على الأمر، ولكن بالإضافة إلى هذه القدرة والقدرات المادية، هناك ضوابط شرعية وشروط وتفاصيل نبوية عن حقيقة أضحية الرسول وتعاملها معها، وفي هذا المقال سوف نذكر لكم شروط الأضحية، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقع زيادة .

كما يمكنك التعرف على شروط الأضحية من الغنم وما هو الأفضل بالنسبة للأضحية؟ عبر مقال: شروط الأضحية من الغنم وما هو الأفضل بالنسبة للأضحية؟

تعريف الأضحية

تستخدم كلمة التضحية في لغة كل ما يضحى به، ولكن من الناحية القانونية، فإن التضحية هي ما يقتله المسلم في يوم النحر، أي في يوم عيد الأضحية ولأيام الثلاثة القادمة من التشريق من المواشي أمام الله سبحانه وتعالى وهذه العبادة، إلى جانب شروط أخرى كما هو موضح أدناه:

شروط صحّة الأضحية

 -1 امتلاك المُضحّي للأضحية

  • الملكية الشرعية للضحية هي الشرط الأول للضحية حتى يمكن التضحية بها في حالة السرقة أو الاستحواذ بموجب عقد احتيالي أو اختلاسها أو شراؤها بأموال غير قانونية فأنها لا تصح.
  • قال النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم-: (إنَّ اللَّهَ طَيِّبٌ لا يَقْبَلُ إلَّا طَيِّبًا)، يجب على المضحي التأكد من اختيار الضحية المناسبة وبما أنه قريب من الله، فإنه سيضحي بالصفات المرغوبة ويترك نفس الصفات الفاسدة.

2- النيّة عند الذَّبح

  • النية مطلوبة قبل قتل الأضحية لأن النية هي ما يميز الأضحية التي تُقتل مقابل الضحية أو غير ذلك، قال النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم (إنَّما الأعْمالُ بالنِّيّاتِ، وإنَّما لِكُلِّ امْرِئٍ ما نَوَى).
  • اتفق معظم فقهاء الشافعية والمالكية والحنابلة على ذبح الأضاحي، في حين يعارض أبو حنيفة ويرون أنه يجب شراؤها بنية للتضحية.
  • ويرى الشافعية والحنابلة أن الذبيحة يجب أن يراد بها أن يضحي بقلبه أو بلسانه، ولا يلزم أن يلفظ باللسان، والنية حُفظت عن ظهر قلب واللسان ما هو إلا دليله، ويرى المالكية في الاعتراف بمذهبهم أن النية تتعين بالذبح فقط

3- ما يُجزئ في الأضحية

  • وتنقسم إلى ذبيحة البهائم وهي الإبل، والبقر، والغنم، وهي مقبولة من ساق الحملان كما تقسم ثنايا الماعز والإبل والبقر، لحديث النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- قال: (لا تَذْبَحُوا إلَّا مُسِنَّةً، إلَّا أنْ يَعْسُرَ علَيْكُم، فَتَذْبَحُوا جَذَعَةً مِنَ الضَّأْنِ).
  • إذا أراد كثير من الناس أن يشتركوا في الأضحية، فيمكنهم فعلها بين الإبل والبقر لأن هناك ما يكفي من 7 أشخاص قال جابر بن عبد الله -رضي الله عنه (خَرَجْنَا مع رَسولِ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ مُهِلِّينَ بالحَجِّ فأمَرَنَا رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ أَنْ نَشْتَرِكَ في الإبِلِ وَالْبَقَرِ، كُلُّ سَبْعَةٍ مِنَّا في بَدَنَةٍ)
  • أما الغنم فلا يقبله تجزئها إلا شخص واحد، وله أن يتقاسم المكافآت مع الآخرين مثل مشاركة أفراد الأسرة، هذا ما فعله النبي – لعله صلى الله عليه وسلم – إذ ضحى بكبشين وقال (اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِن مُحَمَّدٍ، وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَمِنْ أُمَّةِ مُحَمَّدٍ، ثُمَّ ضَحَّى بهِ)
  • يميز العلماء أنواع الذبائح ورأى الشافعيون والحنفيون والحنابلة أن أفضل الأضاحي هو البدنة ثم البقرة ثم الشاة ثم البقرة لأن النبي صلى الله عليه وسلم جعل فتانة خير سبيل للقتل في حديث الجمعة في الحرم إذ قال: (منِ اغْتَسَلَ يَومَ الجُمُعَةِ غُسْلَ الجَنَابَةِ ثُمَّ رَاحَ، فَكَأنَّما قَرَّبَ بَدَنَةً).
  • وهذه هي أثمن الأضاحي وأنفعها اللحوم، وأما المالكية فالأنسب لهم الكبش وتشمل الغنم الحملان والماعز والحملان أفضل من الماعز في الأضحية.

هل تعلم ما حكم الشرع في الأضحية عن الميت؟، بل ووهل يجوز الأكل من الأضحية عن الميت؟، يمكنك الآن التعرف على التفاصيل عبر مقال: هل يجوز الأضحية عن الميت؟ وهل يجوز الأكل من الأضحية عن الميت؟

4- السنّ المُجزئ في الأضحية

  • اتفق العلماء على أن يدخل السن المقبول لذبيحة الإبل السنة السادسة، وأن تدخل الماشية والماعز السنة الثالثة، وأن تدخل الضأن السنة الثانية.
  • كما أنها مقسمة إلى ذبيحة جسد حمل وقطيع من الماعز، إذا انتهى الحمل من شهره السادس ودخل الشهر السابع، فيكفي الضحية وقد تعلم الضحية أن الشاة قد تعثرت بقلب الصوف على ظهرها.
  • إذا بلغ الماعز السنة الأولى وانتقل إلى السنة الثانية فهو ثنية مقسمة إلى ذبائح، وقد حصر النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- البقر الذي يُشرَع ذَبحه في المُسِنّة فقال (لا تَذْبَحُوا إلَّا مُسِنَّةً).
  • البقرة هي التي أكملت سنتها ودخلت عامها الثالث، بالإضافة إلى الشروط الواردة في النص لا يشترط المسلمون الأضحية.

5- السلامة من العيوب

  • قال النبيّ عليه الصلاة والسلام (لا يجوزُ مِنَ الضحايا: العَوْرَاءُ الَبيِّنُ عَوَرُهَا، والعَرْجَاءُ البَيِّنُ عَرَجُهَا، والمريضةُ البَيِّنُ مَرَضُهَا، والعَجْفَاءُ التي لا تُنْقِي)، وقد ذكر كثير من العلماء أخطاء كثيرة في مخالفة الأضحية وسوف نذكر ما هي:
  • المريضة مصابة بمرض يفسد لحمها أو ينقصها أو يجعلها نحيف فلا يصح ذلك، لكن إذا كان المرض طفيفًا ولا يصيبها فهذا يصح.
  • بالنسبة للبهيمة فإن الجرب قليل أو كثير وهذا لا يكفي. لأن الجرب يفسد اللحم.
  • العرج الذي يكون عرجه شديدًا لا يصح ذبحها، فتتخلف الغنم عن القطيع إذا سارت معه ولا يجزئ كسر أحد أطرافه الأربعة وزحف على ثلاثة، أما إذا كان العرج طفيفًا فهو مقبول، وإن كان معافى قبل الذبح وانكسر وقت الذبح لا يجزئ.
  • فالذي ذهبت بؤبؤ عينه لا يصح ذبحها، أما العشوائية التي تري في النهار أي وقت الرعي ولا يرى في الليل يصح ذبحها.
  • أن البهيمة التي تلف جزء من مخها بسبب شدة ما بها من هزال فلا تجزئ، على عكس البهيمة الذي بها بعض الهزال ومخها في حالة جيدة فأنها تجزئ.
  • الشاة التي قطعت أذنها، إذا تم قطع جزء من الأذن ولم يكن الجرح مرئي فسيكون ذلك يصح ذبحها، ولكن إذا كان هناك الكثير من الأذن مقطوع وكانت الأذن صغيرة فلن يصح ذبحها، وفي حالة أن كانت ولدت بدون إذن فلا يسمح ذبحها.
  • الذي تم قطع بعضها من حيوان مثل الذئب وهذا مفصل، إذا تم قطعه من البطن أو الضرع فهذا غير مهم ي هذا الحالة لا يصح ذبحها.
  • كما أنه لا يصح إذ كان مقطع جزء من اللسان، ولكن إذا ولدت بدون آلية أو بدون ضرع يصح ذبحها وينقسم إلى قرن مكسور أو بلا ضرع لأنه لا يؤثر على اللحوم.
  • لا يصح ذبح البهيمة الذي صعبت ولادتها حتى يستيقظ ويزول عنه الخطر، كما أنه لا يكفي إذا أصيب بمرض قد يتسبب في موته مثلا يختنق أو يسقط من فوق وإذا أفاق وزوال الخطر عنه يصح ذبحها.
  • وتجدر الإشارة إلى أن هناك رذائل لا ينبغي أن تكون موجودة في الضحية منها ضحية العصماء والشرقاء، والعصماء هي ذات القرن المكسور، الشرقاء أي الذين اخترقت آذانهم بالكي، وتعارض التضحية بالخرقاء لديه أذن مشقوقة طولية.
  • بالإضافة إلى ذلك فإن ضحية بالعضباء هي أيضًا غير مرغوب فيها، هي التي تحطمت قرنها بالكامل، ينبع الكراهية لكل هذا من حقيقة أن هذه الصفات تجعلهم يشعرون بالتعب.

هناك العديد من السنن والمستحبات في ديننا الحنيف، ولكن ماذا يمكن أن يقرأ في المنزل في صلاة العيد؟، يمكنك الآن التعرف على هذه الإجابة عبر مقال: ماذا يقرأ في صلاة العيد داخل المنزل

6- ذَبحها في الوقت المخصوص

  • ويبدأ وقت النحر الحنفية من فجر عيد الأضحى، وإذا لم توجد صلاة العيد لأي سبب كانت الأضحية تحدد وقت انتهاء الصلاة، ثم غابت الشمس ذبيحة، ويبدأ وقتها بالمالكي للمصلي يوم الذبح بعد أن يكمل الإمام ذبح ضحيته، وذلك يكون بعد انتهاء الصلاة والخطبة.
  • ويكون عن يمين الإمام عندما يختم صلاة العيد وخطبتين، وهي من أقوال الحنابلة، ويبدأ وقتها عند الشافعية بعد طلوع الشمس يوم النحر.
  • ويقدر أن هذه المرة فيها ركعتان خفيفتان وخطبتان قصيرتان وهذا من أقوال الحنابلة، وعند الحديث عن الحنابلة يقولون إن وقت التفاني يبدأ بعد انتهاء صلاة العيد مباشرة، حتى لو كان المصلي لا ينتظر خطبتين ولكن انتظار انتهاء الخطبتين أفضل.

رأي الفقهاء في إنتهاء وقت الأضحية

وهناك اختلاف بين الفقهاء على تحديد وقت انتهاء الأضحية وسوف نوضح ذلك فيمها يلي:

  • يعتقد معظم فقهاء الحنفية والمالكية والحنابلة أن وقت النحر ينتهي عند غروب الشمس في اليوم الثاني عشر من ذي الحجة.
  • فأيام الذبح هي اليوم العاشر والحادي عشر والثاني عشر من ذي الحجة، وأفضل وقت للذبح على حسب الحنابلة والمالكية اليوم العاشر من ذي الحجة يعني يوم الذبح.
  • ويعتقد الشافية أن أيام النحر هي يوم العيد وثلاثة تشريق، أي في اليوم الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من ذي الحجة، وتنتهي المذبحة عند غروب الشمس في اليوم الثالث عشر من ذي الحجة.
  • وأما شرح قرار الذبح ليلاً فإن للعلماء قولين:
  • يعتقد معظم الفقهاء الشافعية والمالكية والحنابلة أن القتل في الليل مكروه، أما إذا قتل المسلم في الليل تكفي تضحيته ووجدوها ماكروه، لأنه يصعب فصل الضحية ليلاً أو من الممكن ارتكاب خطأ في الذبح بدون ضوء.
  • كان المالكية هو الوحيد الذي حدد وقت الذبح خلال النهار، فإن من قتل ليلا لا يجزئ أضحيته، وجعل النهار شرطا لصحة الذبح، ولهم الليل هو الوقت من غروب الشمس إلى شروقها القصد هو إظهار مناسك الله تعالى وهذا يتطلب حضور ضوء النهار.

قد أعلنت دار الإفتاء عن موعد عيد الأضحى المبارك، وللتعرف عليه يمكنك زيارة مقال: متى اول ايام عيد الاضحى المبارك

شرط إباحة الأكل من الأضحية

  • وبحسب تسمية الحنفية والمالكية والحنابلة فإنهم يسمون متى يجب الذبح لقوله -تعالى (وَلَا تَأْكُلُوا مِمَّا لَمْ يُذْكَرِ اسْمُ اللَّهِ عَلَيْهِ وَإِنَّهُ لَفِسْقٌ).
  • يمكنهم تركها عن غير قصد لا ينبغي لوم المسلمين على النسيان، لكن الشافعيون يؤمنون إيمانا راسخا بأن تسمية سنة عند الذبح.
  • واستدلوا بالحديث الذي رواه ابن عمر -رضي الله عنه- إذ قال (أنَّ جَارِيَةً لِكَعْبِ بنِ مَالِكٍ تَرْعَى غَنَمًا له بالجُبَيْلِ الذي بالسُّوقِ، وهو بسَلْعٍ، فَأُصِيبَتْ شَاةٌ، فَكَسَرَتْ حَجَرًا فَذَبَحَتْهَا به، فَذَكَرُوا للنبيِّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فأمَرَهُمْ بأَكْلِهَا.)
  • يرى الإمام ابن تيمية أن تسمية الأضحية شرط في أكلها، ولا يجب أن تكون ذبيحة هذا ليس عن خطأ أو جهل أو قصد، بل هو رواية الإمام مالك والإمام أحمد.

هل تعلم ما هي عدد ايام عيد الاضحى؟، وما هي شروطها؟ وحكم حج بيت الله الحرام على المسلمين، كل ذلك يمكنك التعرف عليه عبر مقال: عدد ايام عيد الاضحى وشروطها وحكم حج بيت الله الحرام على المسلمين

شروط المُضحّي

  • اشترط العلماء عدة شروط للمذكي وأوضحوها فيما يلي:
  • الأضحية صالحة لكل مسلم حر وغير صالحة لغيره، والأضحية محجوزة للمسلمين ولأنه قريب من الله فإنه يعبده أيضًا.
  • يجب أن يكون المضحي بالغا، والمالكية يعتقدون أن هذه سنة حقوق الشباب، بينما يرى الحنفية أنه إذا كان لديه المال فهو واجب على حقوق الأبناء وبحسب الشافعية والحنابلة فإن ماله ليس قديساً للشباب.
  • وترى حنفية أن القدرة المالية شرط لاستيفاء شروط النحر، وأن العبد يتخلى عن العبد لا الحر، بما أن العبد ليس له شيء والمقصود هنا أن الذي ينوي التضحية له نصاب يفوق حاجته اليومية.
  • وقد حدد قدرة الشافعي المالية على أنه أن للضحية تضحيات ليلا ونهارا التشريق أكثر من حاجته وينال الضحية.
  • اعتقد المالكية أن القادر هو الذي لا يحتاج إلى ثمن الأضحية في أمر لازم، واعتقد الحنابلة أن القادر هو الذي يستطيع أن يسترد ثمن الأضحية، حتى لو اقترض الثمن إذا علم أنه يستطيع دفعه.
  • يشترط المالكية من الضحية ألا تكون حاجًا، لأن السنة ضحية الحاج وليس الضحية، والمالكية فريد في هذه الحالة عن باقي الفقهاء.
  • يشترط معظم الفقهاء أن يكون المسافر ضحية حق الإقامة، والحنفية هو الوحيد الذي يتخلى عن أضحية المسافر، وهي غير واجبة عليه.
  • بعبارة أخرى يشترطون أن يكون الشخص مقيماً، ورأيهم أن المسافر غير ضروري لأنه يصعب على المسافر الحصول على سبب تضحية.

قبل الذهاب إلى صلاة عيد الاضحى لابد لك من التعرف على كيفية إقامة الصلاة والتكبيرات وعددها، ولذا قد جمعنا لك أراء العلماء في المذاهب الأربعة عبر مقال: كيفية صلاة عيد الاضحى وفق المذاهب الفقهية

هل يجوز حضور الأولاد للأضحية؟

تؤمن دار الإفتاء بأن النصيحة القانونية هي ضمان مشاركة الأطفال والأسر كل عام لضمان الامتثال لطقوس التضحيات، من خلال أفراد أو جمعيات خيرية أو مصارف مؤهلة لصالح الفقراء.

ما حكم التبرع بجلد الأضحية

يجوز جمع فراء الأضاحي من صاحبها لأغراض خيرية، والتبرع من تبرعاته للأغراض الخيرية، ومنع أغلب الناس من بيع الأضاحي للاستفادة من أسعارها، فعن على بن أبى طالب أنه قال: «أمرني رسولُ الله أن أَقوم على بُدنة وأن أتصدّق بلحومها وجلدها وأجلّتها، وألا أُعطى الجزار منها شيئا.

من مميزات أعياد المسلمين هو حرص المسلمين على التهنئة بينهم، ولو كنت ترغب في التعرف على العديد من العبارات المميزة والتي يمكنك أن تهديها لأصدقائك وأقاربك يمكنك زيارة مقال: رد على تهنئة العيد الاضحى وأهم عادات العيد الاضحي المبارك

وفي نهاية المقال عن شروط الأضحية في عيد الأضحى فقد ذكرنا لكم ما هو مفهوم الأضحى كما ذكرنا أيضا الشروط الذي يجب أن تتوافر لكي تكون الأضحية صحيحة ونتمنى أن يكون المال نال إعجابكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.