محتوى يحترم عقلك

دعاء الفرج مكتوب

دعاء الفرج مكتوب يعتبر الدعاء معجزة من المعجزات التي أنعم الله بها على بعاده، حيث أن الدعاء صلة بين العبد وربه، وعندما يتعرض الإنسان لأي نوع من البلاء فإنه يقوم عادة ويتضرع إلى الله بالدعاء حتى يكشف الله ما مر به من هم وحزن، لذا أدعوك للتعرف على المزيد عبر موقع زيادة .

كما يمكنك التعرف على اجمل دعاء للتقرب الى الله ومظاهر البعد عن الله وأسباب البعد عن الله عبر مقال: اجمل دعاء للتقرب الى الله ومظاهر البعد عن الله وأسباب البعد عن الله

أهمية الدعاء في كشف الهم

عندما يصاب الإنسان بالهم والحزن فإنه يلجأ إلى الله تعالى حتى يفرج عنه ما ألم به، ويعتبر الدعاء وسيلة مضمونة للفرج، وللدعاء قيمة كبيرة في حياة كل مسلم، حيث يعمل الدعاء على تصفية قلب المسلم والعمل على تمكين صفة الرضا في قلبه بالإضافة إلى إجابة الله تعالى للعبد اللحوح.

حثنا الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم على الزواج وأمرنا بالباء عند المقدرة، وإذا كنت ترغب في التعرف على قول الرسول عن الحب والزواج وما هو الحب في الإسلام؟ يمكنك زيارة مقال: قول الرسول عن الحب والزواج وما هو الحب في الإسلام؟

اسباب تفريج الهم

عندما يتعرض الإنسان للهم عليه أن يلجأ إلى الله تعالى وذلك أهم أسباب تفريج الهم، كما يجب على الإنسان أن يرضى بقضاء الله وقدره ويعلم أن كل ما يصيبه من ألم وحزن كله خير، وأن الله قادر على تبديل حزنه بالسعاده ويجب عليه الصبر حيث يقول الرسول صل الله عليه وسلم ” عجبت من قضاء الله للمؤمن، إنّ أمر المؤمن كله خير، وليس ذلك إلا للمؤمن، إن أصابته سرّاء فشكر كان خيراً له، وإن أصابته ضرّاء فصبر كان خيراً له”.

كما يمكنك التعرف على دعاء الابتعاد عن الشهوات والحرام وتركهم وطرق التخلص من الشهوات عبر مقال: دعاء الابتعاد عن الشهوات والحرام وتركهم وطرق التخلص من الشهوات

دعاء الفرج مكتوب

يوجد العديد من الأدعية التي يلجأ إليها العبد عندما يتعرض للبلاد وهي:

  • اللهم يا رازق السائلين، يا راحم المساكين، ويا ذا القوة المتين، ويا خير الناصرين، يا ولي المؤمنين، يا غياث المستغيثين، إياك نعبد وإياك نستعين.
  • اللهم يا كريم يا ذا الرحمة الواسعة، يا مطّلعاً على السرائر والضمائر والهواجس والخواطر، لا يعزب عنك شيء، أسألك فيضة من فيضان فضلك، وقبضة من نور سلطانك، وأنساً وفرجاً من بحر كرمك، أنت بيدك الأمر كله ومقاليد كلّ شيء، فهب لنا ما تقر به أعيننا، وتغنينا عن سؤال غيرك، فإنك واسع الكرم، كثير الجود، حسن الشيم، في بابك واقفون، ولجودك الواسع المعروف منتظرون يا كريم يا رحيم.
  • اللهم إن كان رزقي في السماء فأنزله، وإن كان رزقي في الأرض فأخرجه، وإن كان بعيداً فقربه، وإن كان قريباً فيسّره، وإن كان كثيراً فبارك لي فيه يا أرحم الراحمين، اللهم صل على محمد وعلى آل محمد، واكفني بحلالك عن حرامك، وبطاعتك عن معصيتك، وبفضلك عمن سواك يا إله العالمين.
  • اللهم إني أعوذ بك من الهدم، وأعوذ بك من التردي، وأعوذ بك من الغرق، والحرق، والهرم، وأعوذ بك أن يتخبّطني الشيطان عند الموت، وأعوذ بك أن أموت في سبيلك مدبِراً.
  • اللهم إني أعوذ بك من جهد البلاء، ودرك الشقاء، وسوء القضاء، وشماتة الأعداء، اللهم إني أعوذ بك من زوال نعمتك، وتحول عافيتك، وفجاءة نقمتك، وجميع سخطك.
  • يا فارج الهمّ ويا كاشف الغم فرج همي ويسر أمري، وارحم ضعفي وقلة حيلتي، وارزقني من حيث لا أحتسب يا رب العالمين.
  • اللهم إني أسألك أن تجعل خير عملي آخره، وخير أيامي يوم ألقاك فيه، إنّك على كل شيءٍ قَدير. يا أكرم الأكرمين، اللهم ارحمني وارحم جميع المذنبين من أمة محمد صلى الله عليه وسلم، إنّك على كل شيء قدير، اللهم استجب لنا كما استجبت لهم برحمتك، وعجّل علينا بفرج من عندك بجودك وكرمك، إنّك على ما تشاء قدير، ما شاء الله كان، ولا حول ولا قوة إلّا بالله العلي العظيم، وصلى الله على محمد خاتم النبيّين وعلى آله وصحبه أجمعين.
  • اللهم يا شاهداً غير غائب، ويا قريباً غير بعيد، ويا غالباً غير مغلوب، اجعل لي من أمري فرجاً ومخرجاً، وبارزقني من حيث لا أحتسب. اللهم أبدل حزني فرحاً، وهمومي سعادة، وضيقي فرجاً، وارزقني يوماً أفضل من أمسي، فليس لي سواك يا رب.

هناك بعض الآيات  التي يمكن استخدامها في ارجاع الزوج لزوجته، وإذا كنت ترغب في التعرف على أهمية دعاء تسخير الزوج لزوجته مجرب وما هي الآيات؟، يمكنك زيارة مقال: ايات قرانية لارجاع الزوج لزوجته وأهمية دعاء تسخير الزوج لزوجته مجرب

أهم الأدعية للفرج

يوجد العديد من الأدعية التي من شأنها التفريج على الإنسان ومنها:

  • أسألك اللهُم في كُلّ يُوم جديد زدته في حياتنا أن تزيدنا معهُ إيماناً ورزقاً وسعادةً وتوفيقاً.
  • اللهم فرج همنا ونفس كربنا واقض عنا ديننا واشف مرضانا وارحم موتانا وأهلك أعداءنا.
  • اللهم اشف كل من شكى ألماً، وخفّف على من بكى حزناً، رب أرح ثم هوّن على كل نفس لا يعلم بوجعها إلا أنت، اللهم فرّج كربنا، ودفع عنا النقم، وارزُقنا حلو الحياة وخير العطاء وحسن الخاتمة.
  • اللهم فرحنا بخبر جميل، وعافِ كل مريض، وارحم كل ميت، واشرح صدورنا، ويسر أمورنا، واكتب الفرج لكل صابر، واستجابة لكل دعاء.
  • اللهم إنا نسألك من الأحوال أحسنها، ومن الأقوال أكرمها، ومن القلوب أتقاها، ومن الصدور أوسعُها، ومن الظنون أخيرها، ومن الحياة أطيبها، ونسألك اللهم الفرج العاجل لكل مريض وكل مهموم ولكل من ضاقت به الحياة.
  • اللهم أنزل على قبور موتانا الضياء والنور، والفسحة والسرور، اللهم جازهم بالحسنات إحساناً، وبالسيئات عفواً وغفراناً.
  • اللهم عافني في روحي، وفي جسدي، وفي قلبي، وفي بدني، وفي صحتي، وفي قوتي، وعافني في دنياي وآخرتي.
  • اللهم إني أعوذ بك من قلب لا يخشع، وم دعاء لا يُسمع، ومن نفس لا تشبع، ومن علم لا ينفع، اللهم إني أعوذ بك من هؤلاء الأربع.
  • اللهم أقل عثراتنا، واغفر زلاتنا، وكفّر عنا سيئاتنا، وتوفنا مع الأبرار، يا عزيز يا غفار. اللهم صل وسلم وبارك على نبيّنا محمد، وعلى آله وأصحابه أجمعين.
  • كان رسول الله – صلّى الله عليه وسلّم – يقول عند الكرب:” لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله ربّ العرش العظيم، لا إله إلا الله ربّ السّموات، وربّ الأرض، وربّ العرش الكريم “، رواه البخاريّ ومسلم. قال صلّى الله عليه وسلّم:” كلمات الفرج: لا إله إلا الله الحليم الكريم، لا إله إلا الله العلي العظيم، لا إله إلا الله ربّ السّموات السّبع، وربّ العرش الكريم.
  • قال:” ينزل ربّنا تبارك وتعالى كلّ ليلة إلى السّماء الدّنيا حين يبقى ثلث الليل الآخر، فيقول: من يدعوني فأستجيب له، ومن يسألني فأعطيه، ومن يستغفرني فأغفر له “.
  • قال صلّى الله عليه وسلّم:” من لزم الاستغفار جعل الله له من كل ضيق مخرجاً، ومن كل همّ فرجاً، ورزقه من حيث لا يحتسب “.
  • عن أبيّ بن كعب، قلت:” يا رسول الله، إنّي أكثر من الصّلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي؟ فقال: ما شئت، قال: قلت: الرّبع؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قلت: النّصف؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قال: قلت: فالثّلثين؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قلت: أجعل لك صلاتي كلها؟ قال: إذن تُكفى همّك، ويغفر لك ذنبك “.
  • من حديث أسماء بنت عميس، قالت: قال لي رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:” ألا أعلّمك كلمات تقولينهن عند الكرب أو في الكرب: الله، الله ربّي لا أشرك به شيئاً “.
  • قال: قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم:” ما أصاب أحدٌ قطّ همّ ولا حزن، فقال: اللهم إنّي عبدك، وابن عبدك، وابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماضٍ فيّ حكمك، عدل فيّ قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك، سمّيت به نفسك، أو علمته أحداً من خلقك، أو أنزلته في كتابك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همّي، إلا أذهب الله همّه وحزنه، وأبدله مكانه فرجاً، قال: فقيل: يا رسول، ألا نتعلّمها؟ فقال: بلى، ينبغي لمن سمعها أن يتعلّمها.

هل تعلم ان هناك دعاء كفارة المجلس؟، كما أن له فضل كبير، ولكن هل تعلم متى يقال كفارة المجلس؟، يمكنك الآن التعرف على التفاصيل عبر مقال: دعاء كفارة المجلس وفضله ومتى يقال كفارة المجلس؟

أحاديث عن كشف الهم والتفريج

يوجد عدد من الأحاديث عن النبي صل الله عليه وسلم يعلم فيهم المسلمين كيفية الدعاء إلى الله تعالى لتفريج الهم وهي:

  • عن نفيع بن الحارث أنّ رسول الله – صلّى الله عليه وسلّم – قال:” دعوات المكروب: اللهم رحمتك أرجو، فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كله، لا إله إلا أنت “.
  • قال:” كان النّبي – صلّى الله عليه وسلّم – يدعو عند الكرب يقول: لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب السّموات والأرض، وربّ العرش العظيم “.
  • عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال:” كنت جالساً مع رسول الله – صلّى الله عليه وسلّم – ورجل قائم يصلّي، فلّما ركع وسجد تشهّد ودعا، فقال في دعائه: اللهم إنّي أسألك بأنّ لك الحمد، لا إله إلا أنت المنّان، بديع السّموات والأرض، يا ذا الجلال والإكرام، يا حيّ يا قيوم، إنّي أسألك، فقال النّبي – صلّى الله عليه وسلم – لأصحابه: أتدرون بم دعا، قالوا: الله ورسوله أعلم، قال: والذي نفسي بيده، لقد دعا الله باسمه العظيم، الذي إذا دعي به أجاب، وإذا سئل به أعطى.
  • عن علي رضي الله عنه أن مكاتباً جاءه، فقال:” إنّي قد عجزت عن كتابتي فأعنّي، قال: ألا أعلمك كلمات علمنيهنّ رسول الله – صلّى الله عليه وسلّم – لو كان عليك مثل جبل ثبير ديناً أدّاه الله عنك، قال: قل: اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلك عمّن سواك.
  • أخرج مسلم أنّه – صلّى الله عليه وسلّم – كان يدعو عند النّوم:” اللهم ربّ السّماوات السّبع، وربّ العرش العظيم، ربّنا وربّ كل شيء، فالق الحبّ والنّوى، ومنزل التّوراة، والإنجيل، والفرقان، أعوذ بك من شرّ كلّ شيء أنت آخذ بناصيته، أنت الأوّل فليس قبلك شيء، وأنت الآخر فليس بعدك شيء، وأنت الظّاهر فليس فوقك شيء، وأنت الباطن فليس دونك شيء، اقضِ عنّا الدّين، وأغننا من الفقر.

في بعض الأوقات يختبرنا الله عدة اختبارات حتى يقربنا منه، فإذا كنت ترغب عن أفضل الطرق الصبر والدعاء لتخفيف البلاء والرضى بقضائه يمكنك التعرف عليه عبر مقال: عبر مقال: دعاء المصيبة والابتلاء وأدعية قصيرة في البلاء والمصيبة والحكمة من الابتلاء 

وفي نهاية مقالنا حول دعاء الفرج مكتوب  نكون قدمنا كل المعلومات حول المقال، ونتمنى أن ينال الموضوع إعجابكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.