هل سرطان الثدي يسبب ألم في اليد

امنية

هل سرطان الثدي يسبب ألم في اليد؟ أن مرض السرطان هو مرض خبيث يستلزم اكتشافه وعلاجه مبكرًا قبل انتشاره واستنزاف الجسم بما يسببه من الاَلام وخاصًة سرطان الثدي وما يسببه من ألم ويطرح النساء الكثير من الأسئلة عن هل يسبب سرطان الثدي ألم في اليد هذا ما سنناقشه من خلال موقع زيادة.

هل سرطان الثدي يسبب ألم في اليد

سرطان الثدي هو اكثر الأنواع انتشارًا بين النساء، فإن سرطان الثدي كما قالت جمعية السرطان الأمريكية يمثل 15%  من جميع تشخيصات مرض السرطان، وأن سرطان الثدي يصيب في الغالب الغدد اللمفاوية الموجودة تحت الإبطين فيؤدي التهاب تلك  المنطقة، وبالتالي وصول الالتهابات للذراع كامل حتي اليدين، فالأورام السرطانية وخاصًة الثدي تقوم بالضغط على الأعصاب والعظام ، فإذا حدث وشعرتِ بألم في الذراع واليد وتورم تحت الإبط يجب استشارة الطبيب فورًا.

أعراض سرطان الثدي

سنتحدث عن بعض الأعراض الذي إذا ظهرت وشعرتِ بها يجب استشارة الطبيب فورًا  ولكن يتم تقييم هذه الأعراض بعد الدورة الشهرية لأن الثدي في ذاك الوقت يكون به انتفاخ وألم، ومن هذه الاعراض:

  • الشعور بملمس غريب كملمس قشر البرتقال.
  • الشعور بألم عند الضغط على الحلمة وتغيير شكلها وتراجعها للداخل.
  • الشعور بألم وحكة واحمرار في الثدي لا يوجد لها سبب.
  • ظهور أي نوع من التورم حول الرقبة أو تحت الإبطين وليس بالثدي.
  • التعب وعدم النشاط حتي لو  لم يتم بذل أي مجهود.
  • اختلاف في حجم الثديين.
  • حدوث تغيير في الوزن بالزيادة أو النقصان.
  • خروج إفرازات بنية أو صفراء من حلمة الثدي.

اقرأ أيضًا: أعراض سرطان الثدي بالصور

أنواع سرطانات الثدي وأعراضهم

يتكون الثدي من ثلاث أجزاء وهم الفصيصات، القنوات، النسيج الضام، فيبدأ معظم السرطانات في البداية في القنوان والفصيصات، ويمكن مع الوقت أن ينتقل للأوعية الدموية والاوعية الليمفاوية.

وتنقسم أنواع السرطانات إلى :

1- سرطان الثدي الغازي

وهي عبارة عن سرطان يصيب أنسجة الثدي المحيطة حيث يبدأ السرطان باختراق  جدار القناة وينمو داخل أنسجة الثدي القريبة وتنتقل إلى أجزاء أخريي من الجسم من خلال الغدد الليمفاوية ومجري الدم، ومن أعراض هذا النوع التالي:

  • تورم في الثدي كله أو جزء منه.
  • كتلة في الثدي.
  • ألم في الثدي والحملة وتحولها للداخل.
  • يصبح جلد الثدي أو الحلمة بلون أحمر أو متقشر أو سميك.
  • حدوث إفرازات من الحلمة.
  • ورم في الغدد الليمفاوية المتواجدة تحت الإبط.

2- سرطان الأقنية ( القنوات الموضعي)

هو أول شكل من أشكال سرطان الثدي، ويمثل بنسبة 12% من جميع سرطانات الثدي بالعالم، تكون داخل قنوات الحليب ويظل مكانها داخلها وبما أنها تكون داخل القنوات فقط فأنه يعتبر غير منتشر. ومن أعراض هذا المرض الاَتي:

في الطبيعي لا تظهر أي أعراض، ولكن يتم تشخيصه من خلال التصوير الاشعاعي على الثدي أو فحص الثدي ، وعلى الرغم من ذلك قد تظهر بعض العلامات منها:

  • كتل في الثدي.
  • إفرازات من الحلمة.
  • جزئية سميكة متواجدة تحت الجلد.

3- سرطان الثدي الالتهابي

هذا النوع من السرطانات شديد الخطورة ونادر جدًا، وهو يترك خلايا سرطانية ملتهبة ومنتفخة ورطبة، ومن الصعب علاجه وهذا بسبب المعدل الذي ينمو به، والأوعية السرطانية تعمل على سد الأوعية اللمفاوية على جلد الثدي، ومن أعراض هذا النوع :

  • يتغير لون الجلد ويصبح كلون الكدمة.
  • حكة في منطقة الثدي.
  • رجوع الحلمة أو تسطحها.
  • يزداد حجم الثدي.
  • منطقة سميكة وحمراء على الجلد.
  •  لا يتم الشعور بوجود أي كتلة أثناء الفحص الذاتي للثدي.
  • حدوث تورم ودفء بالثدي.
  • إفرازات الحلمة.

4- سرطان الثدي النقيلى

يعرف أيضًا بسرطان الانبثاث وهو سرطان يصيب منطقة الثدي ومن ثم ينتشر إلى جميع انحاء الجسم  وهو سرطان متقدم حيث يعتبر من الأورام الثانوية ، حيث يكون وصل للغدد اللمفاوية المتواجدة تحت الإبط والكبد والرئتين والتي لا يكون لها علاج، ومن أعراض هذا المرض التالي:

  • السعال المستمر.
  • حدوث فقدان في الشهية وخسارة الوزن بشكل غير مبرر.
  • صداع شديد.
  • صعوبة بالتنفس.
  • الإصابة بالنوبات.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع سرطان الثدي الالتهابي

مضاعفات سرطان الثدي

ويحدث بعض المضاعفات لهذا الرض ومنها:

  1. ألم مزمن.
  2. يحدث تغييرات تشريحية بالثدي.
  3. الوذمة اللمفية.
  4. حدوث تعب وضعف في الإدراك.

علاج سرطان الثدي

بعد أن تحدثنا عن هل سرطان الثدي يسبب ألم باليد؟ وما هي أعراض المرض سنتحدث عن كيفية علاجه فيفضل مناقشة الطبيب تجاه طريقة العلاج المناسبة حيث تتوفر أشكال كثيرة من طرق العلاج وفي الغالب تخضع النساء المصابون باستئصال الورم مع العلاج الكيماوي والإشعاعي أو الهرموني ومن أبرز هذه الطرق:

1- الجراحة

حيث أصبح استئصال الثدي بشكل كامل أمر نادر حدوثه هذه الفترة وعلى الرغم من ذلك يوجد بعض النساء مرشحين لاستئصال الورم الموجود في الجزء المصاب فقط، ويوجد بعض العمليات الجراحية لإزالة الورم ومنها:

  • خزعة من الغدد الحارسة:

من المعروف أن سرطان الثدي ينتشر في المقام الأول اتجاه الغدد اللمفاوية المتواجدة تحت الإبط ، لذا لابد معلى جميع النساء التي تم تشخيصهم بسرطان الثدي من النوع الغازي أن يخضعن لهذا النوع من الفحص.

  • استئصال الورم السرطاني:

يتبع العمليات الجراحية لاستئصال المرض العلاج الإشعاعي ، وذلك حتي يتم تدمير أي خلايا سرطانية متبقية، ومن أنواع العمليات لاستئصال الورم التالي:

  • الاستئصال البسيط.
  • الاستئصال الجزئي أو المقطعي من الثدي.
  • الاستئصال الكلي للثدي.
  • استئصال الغدد اللمفاوية المتواجد تحت الإبط:

إذا ظهر علامات على وجود ورم في الغدد الحارسة يجب عليه فورًا استئصال كل الغدد اللمفاوية المتواجدة تحت الإبط.

  • جراحة إعادة ترميم او بناء الثدي:

ليست جميع الناء مناسبة لعملية إعادة ترميم الثدي، فيجب على الطبيب الجراح التحدث مع المريضة على حلول أخرى لمجموعة مختلفة من العمليات، ويقوم بعرض بعض الصور للمناقشة على نوع العملية المناسبة ، ويوجد عدة أنواع لإعادة بناء وترميم الثدي ومنها:

  • طية أنسجة شخصية.
  • زرع نسيج صناعي.
  • بناء منطقة الحلمة مرة أخرى وهالة الثدي..
  • الثاقوب الشرسوفي السفلي العميق (Deep inferior epigastric perforator – DIEP).

2- العلاج بالأشعة

أغلب الأشخاص اليوم يتم معالجتهم بالإشعاع ويقتصر علاج البعض عليه فقط، وبعض الأطباء يدمجه مع العلاج الكيميائي، والهدف من هذا العلاج هو تقليل حجم الورم وقتل الخلايا السرطانية، وفي حين تم إصابة الخلايا السليمة فليس هناك ضرر يصيبها كالخلايا السرطانية وذلك بسبب قدرة الخلايا السليمة على إعادة انعاش نفسها.

3- العلاج بالهرمونات

حين الإصابة بنوع حساس من السرطان الهرمونات فيتم وصف علاج يعمل على حصل الهرمون  فيساعد على وقف إفراز هرمون الإستروجين، مثل أدوية  تاموكسيفين (Tamoxifen) أو مثبطات أروماتاز (Aromatase inhibitor).

4- العلاج الكيميائي

العلاج الكيميائي له فعالية أكبر من العلاج الإشعاعي والجراحة وذلك لما له القدرة على الوصول لجميع خلايا الجسم وليس لبعض المناطق كالجراحة والاشعاع، وأحيانًا يتم استخدام العلاج الكيميائي قبل أي عمليات جراحية لتقليص حجم الورم حتي يسهل استئصاله.

اقرأ أيضًا: نشرة عن التطور الطبي في علاج سرطان الثدي.

5- العلاج البيولوجي

مع التطور في العلم واكتساب العلماء معارف أكبر والتفريق بين الخلايا السليمة والخلايا السرطانية ، تم تطوير علاجات تستهدف هذه الفوارق فيتم العلاج على أساس بيولوجي، وهناك ثلاث علاجات من هذا النوع وتشمل:

  • بيفاسيزوماب (Bevacizumab).
  • دوكيتاكسيل (Docetaxel).
  • تراستوزوماب (Trastuzumab).

في النهاية وصلنا للإجابة عن سؤال هل سرطان الثدي يسبب ألم في اليد؟ وما هي أعراض المرض وأنواعه وأعراض كل نوع  وطرق العلاج والتي نتمى ان تكون أفادتكم مقالتنا ونسأل الله الشفاء لكم جميعًا.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.