محتوى يحترم عقلك

قياس السكر بعد الأكل

قياس السكر بعد الأكل يعتبر مرض السكر من أكثر الأمراض المزمنة التي يصاب بها الكثير من الأشخاص لذلك يجب على المريض قياس السكر بعد الأكل بشكل منتظم.

السكر في الدم

  • يطلق مفهوم السكر في الدم على سكر الجلوكوز وهو عبارة عن شكل من أشكال من الطاقة التي تنتقل إلى جميع خلايا الجسم من خلال الدم.
  • وبناء على ذلك فإن بعض الأطعمة التي يتناولها الإنسان يقوم الجسم بتكسريها إلى عدة جزيئات صغيرة تسمى سكر الجلوكوز فبدون وجود نسبة معينة من الأنسولين لا يستطيع الجسم نقل الجلوكوز إلى جميع خلايا وأنسجة الجسم.
  • حيث أن تناول الطعام ينشط البنكرياس ويحفزها على إفراز الأنسولين الذي يعتبر هو المسؤول عن توزيع السكر ونقله إلى جميع خلايا الجسم والتي تقوم بتحويله إلى كمية مناسبة من الطاقة التي يحتاجها.
  • بالإضافة إلى ذلك فإن الجسم في وضعه الطبيعي لديه القدرة على إحداث توزان بين مستوى الإنسولين الذي يفرزه الجسم وبين مستوى الجلوكوز وذلك بطريقة تضمن الحفاظ على المعدل الطبيعي للسكر في الدم.
  • ولا يعتبر هرمون الأنسولين الهرمون الوحيد المسؤول عن التحكم في المستوى الطبيعي لسكر الدم.
  • حيث يقوم البنكرياس بإفراز هرمون يسمى الجلوكون الذي يعمل بجانب هرمون الأنسولين لضبط مستوى السكر في الدم.

ومن هنا يمكنكم قراءة موضوع أعراض انخفاض السكر لغير المصابين ونصائح الوقاية منه: أعراض انخفاض السكر لغير المصابين ونصائح الوقاية منه

قياس السكر بعد الأكل

  • يعرف معدل السكر في الدم على أنه معدل الجلوكوز الذي يوجد في بلازما الدم خاصة بعد تناول الطعام.
  • حيث يصبح معدل السكر في الدم بالنسبة للشخص الغير مصاب بالمرض السكري طبيعيا خاصة عند الاستيقاظ من النوم وقبل تناول الطعام.
  • ولكن يختلف الأمر بعد القيام بتناول الطعام حيث يزداد مستوى السكر في الدم بعد مرور عشر دقائق من تناول الطعام وذلك بسبب امتصاص الجسم للمواد الكربوهيدراتية التي توجد في الأطعمة بشكل سريع.
  • هناك العديد من العوامل التي تساعد في قياس السكر بعد الأكل والتي تتمثل في قدرة الجسم على إفراز هرمون الأنسولين وهرمون الجلوكون وكيف يقوم كلا منهما بوظائفه في الجسم.
  • بالإضافة إلى ذلك فإن معدل السكر في الدم يستمر بالارتفاع والزيادة حتى يصل إلى أعلى مستوى له ثم يعود بعد ذلك إلى مستواه الطبيعي في الدم.
  • حيث يتوقف هذا الأمر على عدة عوامل من أهمها كمية ونوع الطعام الذي يتناوله الشخص حيث معدل السكر طبيعيا في الدم إذا بلغت نسبته حوالي 140 مغ/دل خاصة بعد مرور ساعتين من تناول الطعام.
  • بعد ذلك يبدأ مستوى السكر في الدم بالانخفاض بشكل تدريجي حتى يصل إلى معدله الطبيعي كما أن انخفاض مستوى السكر بعد ساعتين من تناول الطعام لا يدل على أن الجسم امتص المواد الكربوهيدراتية بشكل تام.
  • ولكن غالبا ما يحتاج الجسم إلى حوالي ست ساعات حتى يستطيع هضم وامتصاص الكربوهيدرات بشكل جيد.

ومن هنا سنتعرف علي موضوع نصائح بعد عملية قص المعدة وقبلها وجدول الأكل بعد عملية قص المعدة: نصائح بعد عملية قص المعدة وقبلها وجدول الأكل بعد عملية قص المعدة

معدل السكر في الدم بعد الأكل للأشخاص المصابين بالسكري

  • يجب على الشخص المصاب بمرض السكري الحفاظ على المستوى الطبيعي للسكر في الدم.
  • حيث يختلف معدل السكر في الدم لمريض السكر عن مستوى السكر في دم الشخص السليم لذلك يجب على الشخص الاهتمام بقياس نسبة السكر بشكل دوري منتظم قبل وبعد تناول الوجبات.
  • وذلك من خلال استخدام الأشرطة الخاص بقياس مستوى السكر في الدم عن طريق أخذ عينة صغيرة من دم المريض وينصح الأطباء بضرورة قياس معدل السكر مرة أخرى بعد مرور ساعتين من تناول الطعام.
  • ولابد من الانتظام على هذا الأمر على الأقل لمدة أسبوع بالإضافة إلى أنه يجب كتابة معدل السكر في الدم في كل مرة يتم فيها القياس مع كمية ونوع الطعام المتناول والأنشطة الرياضية التي يمارسها الشخص المريض.
  • وقد اختلف الباحثين والخبراء في تحديد معدل السكر الطبيعي والمعتدل بعد تناول الطعام خاصة بالنسبة للشخص المصاب بالسكري.
  •  ولكن صرحت الجمعية الأمريكية بأن معدل السكر الطبيعي في الدم بالنسبة للشخص المريض ألا يزيد عن 180 مغ / دل وذلك في حالة قياسه بعد تناول الطعام بساعتين.
  • وبناء على ذلك فلا يجب على الشخص المريض تغيير جرعة الدواء التي حددها الطبيب المختص من نفسه ولكن لابد أن يتم هذا الأمر تحت إشراف الطبيب المعالج.

ما فائدة قياس السكر بعد الأكل

تتوقف الفائدة من قياس مستوى السكر في خلايا الدم بعد الأكل على حسب نوع الإصابة بالمرض السكري هل هو من الدرجة الأولى أم من الدرجة الثانية.

1- مرض السكري من الدرجة الأولى

  • عندما يصاب الشخص بمرض السكري من الدرجة الأولى فإن الجسم لا يستطيع إفراز هرمون الأنسولين بشكل طبيعي وذلك بسبب وجود خلل في وظائف البنكرياس.
  • لذلك فإن من فوائد قياس مستوى السكر في الدم بعد تناول الطعام يستطيع الشخص من خلال هذا التحليل تحديد جرعة الأنسولين التي يتم أخذها قبل تناول وتحديد ما إذا كانت هذه الجرعة مناسبة وكافية أم لا.
  • فإذا كان مستوى السكر في الدم بعد تناول الطعام مرتفع فهذا يدل على أن جرعة الأنسولين غير كافية ويجب عليه الذهاب إلى الطبيب المختص حتى يتم تعديل الجرعة له.

2- مرض السكر من الدرجة الثانية

  • عندما يصاب الشخص بمرض السكر من الدرجة الثانية فإن الجسم يستطيع إفراز الأنسولين ولكن بنسبة قليلة وبالتالي لا تستجيب خلايا وأنسجة الجسم له.
  • لذلك فإن عملية قياس السكر من الدرجة الثانية بعد تناول يفيد الشخص في معرفة ما إذا كانت جرعة الأدوية التي يتناولها كافية أم لا.
  • وفي حالة ارتفاع مستوى السكر في الدم بعد تناول الطعام فهذا يشير إلى أن الشخص تناول كمية كبيرة من المواد الكربوهيدراتية والسكريات ومن الممكن أن يرجع ارتفاع مستوى إلى عدم كفاية جرعة الأدوية التي يتناولها الشخص.
  • في هذه الحالة يجب على الشخص المريض التوجه إلى الطبيب المعالج لتحديد الأدوية المناسبة له ولكن لابد من أخذ الاحتياطات اللازمة واتباع نظام غذائي متوازن وصحي مع هذه الأدوية.

ولا يفوتكم قراءة موضوع تحليل السكر التراكمي صائم ومتى يجب أن نقوم بعمل تحليل السكر التراكمي؟: تحليل السكر التراكمي صائم ومتى يجب أن نقوم بعمل تحليل السكر التراكمي؟

ما هي نسبة الفحص الطبيعية لقياس السكر بعد الأكل؟

  • يوجد العديد من الأرقام الثابتة لمستوى السكر في الدم والتي يجب على الشخص المريض أن يصل إلى هذه الأرقام عند القيام بفحص مستوى السكر بعد تناول الطعام وقد تزداد أو تقل هذه النسب على حسب حالة الشخص.
  • وبناء على ذلك فإن الأشخاص المصابين بالمرض السكري يجب أن يكون مستوى السكر في الدم لديهم بعد مرور ساعتين من تناول الوجبة أقل من ١٨٠ ملغم/دسل.
  • أما الأشخاص الغير مصابين فيجب أن تصل نسبة السكر في الدم لديهم بعد تناول الوجبات الرئيسية من الطعام إلى حوالي ١٤٠ ملغم/دسل.
  • وتجدر الإشارة إلى أن هذه النسب تختلف من شخص إلى آخر وعلى حسب الحالة الصحية للفرد.

ما هي العوامل التي تقلل من نسبة السكر في الدم بعد الأكل؟

وبناء على موضوع المقال قياس السكر بعد الأكل فإن هناك بعض العوامل التي تقلل من مستوى السكر في الدم بعد تناول الطعام ومنها:

  • إصابة الشخص بالعديد من الأمراض الأخرى غير المرض السكري.
  • ومن أهم العوامل التي تؤدي إلى خفض مستوى السكر في الدم بعد تناول الطعام تقدم الشخص في العمر.
  • أن يعاني الشخص من وجود مشاكل صحية في الجهاز الدوراني أو أن يكون مصابا بأمراض الكلى وأمراض الأوعية الدموية.
  • تعتبر طبيعية وأسلوب حياة الشخص من أهم العوامل التي تؤدي إلى خفض نسبة السكر في الدم بالإضافة إلى كمية الضغط والتوتر التي يتعرض لها الشخص على مدار اليوم.

وللتعرف علي موضوع أعراض ارتفاع وانخفاض السكر وكيفية الحفاظ على مستويات السكر في الدم: أعراض ارتفاع وانخفاض السكر وكيفية الحفاظ على مستويات السكر في الدم

لماذا يجب علينا مراقبة مستوى السكر في الدم

واستكمالا لموضوع قياس السكر بعد الأكل فإنه يجب على مريض السكر قياس مستوى السكر في الدم بشكل منتظم ومراقبته دائما.

  • وذلك لأن بقاء السكر في الدم لمدة زمنية طويلة يتسبب في حدوث مضاعفات صحية خطيرة للشخص مثل الإصابة بأمراض الكلى حيث يؤدي مرض السكري إلى حدوث خلل واضطراب في وظائف الكلى.
  • زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والشرايين بالإضافة إلى الإصابة بالجلطة الدماغية بشكل مفاجئ.
  • كما أن بقاء سكر الجلوكوز في دم الشخص لمدة زمنية طويلة يؤدي إلى الإصابة بأمراض العيون مما يؤثر على مستوى ودرجة الرؤية لدى الشخص.
  • زيادة خطر الإصابة بالقدم السكري بالإضافة إلى تعرض الأعصاب إلى التلف الشديد.

أعراض ارتفاع نسبة السكر

هناك العديد من الأعراض التي تظهر على الشخص والتي تدل على ارتفاع نسبة السكر في الدم منها:

  • شعور الشخص بالتعب الشديد والإرهاق بشكل دائم ومستمر فلا يستطيع القيام بمهامه وواجباته اليومية.
  • بالإضافة إلى الشعور بالعطش الشديد وكثرة الرغبة في الذهاب إلى الحمام والتبول.

ما هي أنواع مرض السكري

واستكمالا لموضوع قياس السكر بعد الاكل هناك العديد من الأنواع لمرض السكري ومنها:

1- مرض السكري من النوع الأول

  • يعتبر هذا النوع من السكري من الأمراض المناعية الذاتية والتي تسمى بالداء السكري الذي يعتمد على مستوى الأنسولين في الدم.
  • حيث لا يمكن للشخص الذي يعاني من مرض السكري من الدرجة الأولى إفراز وإنتاج الأنسولين وبالتالي لا يستطيع الجسم تنظيم مستوى الدم.
  •  وذلك بسبب نشاط خلايا الجهاز المناعي التي تقوم بمهاجمة البنكرياس وبالتالي يحدث خلل في وظائف البنكرياس فلا تستطيع إفراز وإنتاج الأنسولين.
  • وغالبا ما يتطور هذا النوع من مرض السكري في مرحلة الطفولة أو مرحلة البلوغ وعادة ما يصاب الشخص بهذا النوع بشكل مفاجئ.
  •  ثم تبدأ أعراض هذا المرض بالظهور الشخص ومن هذه الأعراض جفاف الفم مع العطش الشديد انخفاض الوزن بشكل ملحوظ وكثرة الذهاب إلى الحمام.
  • وغالبا ما يحتاج الأشخاص المصابين بالمرض السكري من الدرجة الأولى إلى استعمال حقن الأنسولين لكي يحصل الجسم على حاجته اليومية من الأنسولين.

2- مرض السكري من النوع الثاني

  • يعتبر هذا النوع من السكري من أكثر الأنواع شيوعا وانتشارا حيث يصاب به أكثر من ٩٠% من الأشخاص المصابين بالسكري.
  • وغالبا ما يصاب الشخص بمرض السكري من الدرجة الثانية عندما لا تستجيب خلايا وأنسجة الجسم للأنسولين وبالتالي لا يستطيع الجسم ضبط مستوى السكر في الدم.

سكر الحمل

  • غالبا ما يصاب بعض النساء خلال فترة الحمل فيما يعرف بسكر الحمل حيث يصيب حوالي ١٠% من السيدات الحوامل لذلك يقوم الطبيب بقياس مستوى السكر في الدم للمرأة الحامل من الأسبوع ٢٤ إلى الأسبوع ٢٨ من فترة الحمل.
  • ويفضل الكثير من الأطباء خضوع المرأة الحامل المصابة بسكر الحمل إلى اختبار تحمل سكر الجلوكوز والذي يتم عن طريق الفم وذلك بعد مرور ثمانية أسابيع من عملية الولادة.
  • حتى يتم التأكد من أن مستوى السكر في الدم لدى المرأة قد عاد إلى المعدل الطبيعي له وعادة ما تختفي أعراض هذا المرض بعد الولادة مباشرة.

ونرشح لكم قراءة موضوع معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بأربع ساعات ونسبة سكر الدم بعد صيام ست ساعات: معدل السكر الطبيعي بعد الأكل بأربع ساعات ونسبة سكر الدم بعد صيام ست ساعات

في نهاية المقال نكون قد قدمنا كافة المعلومات عن قياس السكر بعد الاكل وعن أنواعه وما هي العوامل التي تقلل من مستواه.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.