محتوى يحترم عقلك
إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين

إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين

إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين سوف نتعرف عليها عبر موقع زيادة، هل يوجد صلة بين إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين؟ هل هذه الإفرازات خطيرة مثلًا، هل يجب الاعتماد على تلك الإفرازات بدل الوسائل الأخرى، كل هذه الأسئلة هي التي تأتي في ذهن الحامل، وسوف نقوم بالإجابه عليها في مقالنا التالي.

اقرأ أيضًا: تجاربكم مع إفرازات الحمل

إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين

إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين

  • يمكن أن تكون إفرازات الحمل المهبلية باللون الأبيض مائلة إلى اللون البني، ففي هذا الاحتمال يكون من المتوقع أن نوع الجنين هو ذكرًا.
  • في حالة إذا كانت إفرازات الحمل المهبلية باللون الأبيض مائلة إلى اللون الأصفر فيكون الاحتمال في هذه الحالة أن نوع الجنين هو أنثى.
  • يمكن أن تكون هذه الطريقة صائبة في بعض الأحيان إلا أنه لا يجب الاعتماد عليها في تحديد نوع الجنين.
  • حيث لا يوجد علاقة فعلية مؤكدة بين إفرازات الحمل المهبلية ونوع الجنين.

اقرأ أيضًا: إفرازات الحمل في الشهر الثاني

معرفة نوع الجنين بطريقة طبية

يوجد طرق طبية لها صلة بإفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين والطرق هي:

1- السونار وفحص الموجات فوق الصوتية

  • يرى الأطباء أن من السهل معرفة نوع الجنين من خلال السونار في فترة الحمل من الأسبوع الـ18 والأسبوع الـ 20.
  • فقد يكون في الشهر الرابع من الحمل، وفي العادة تصل دقة الموجات فوق الصوتية إلى 90٪.

2- بزل السلى وأخذ عينات من الزغابات المشيمية

  • يتم سحب عينة من السائل الأمنيوسي وهو ما يسمى بالنزل السلى.
  • يمكن من خلال هذه الطريقة تحديد نوع الجنين بدرجة عالية جدًا.
  • وعادة ما يحدث هذا الاختبار في حالة الشك من أن الجنين له اضطرابات وراثية أو حدوث شذوذ في عدد الكروموسومات والتي تؤدي إلى أن يصبح الجنين من متلازمة الدوان.

3- الحمض النووي لدم الأم

  • بسبب هذه الاختبارات يتم معرفة نوع الجنين بدقة كبيرة ولكن بسبب التكلفة المرتفعة لها لا يستخدمها الجميع.
  • تتم هذه الاختبارات في المختبرات المتخصصة فقط وليس تجاريًا.

اقرأ أيضًا: متى تنزل إفرازات الحمل؟ وما هو شكلها

كيف تصبح هذه إفرازات الحمل في الشهر الرابع مقلقة؟

هذه الإفرازات تكون إشارة على تغير في الهرمونات لدى الحامل وتختلف هذه الإفرازات في اللون والكثافة، فإذا قامت الحامل بملاحظة بعض الإفرازات التالية جيب عليها زيارة طبيبها الخاص:

  • إفرازات متكتلة باللون الأبيض والتي تشبه الجبن القريش، تسبب هذه الإفرازات إلى الإصابة بعدوى الخميرة والتي تصبح شائعة في فترة الحمل، فمن أعراضه الحكة، والحرقة في التبول.
  • إفرازات ذات اللون الأصفر أو الأخضر، تشير هذه الإفرازات إلى عدوى مرض من الأمراض الجنسية المنتقلة، ومن أعراضها وجود احمرار أو تهيج في الأجهزة التناسلية.
  • أما الإفرازات الصفراء لا تحدث في الحالة الاتصال الجنسي، فيمكن أن تسبب مضاعفات في فترة الحمل بسبب الاتصال الجنسي، وذلك يؤثر على الجنين والحامل، حيث تؤثر هذه الإفرازات على الجهاز العصبي ونمو الجنين، كما أنها قد تسبب العقم في المستقبل بعد سنوات من الولادة.
  • إفرازات رمادية، تشير هذه الإفرازات إلى وجود عدوى تسمى عدوى التهاب الجرثومي، وغالبًا ما يسبب ذلك الروائح الكريهة، ويحدث ذلك نتيجة لاختلال التوازن البكتيري في المهبل.
  • إفرازات ذات اللون البني أو الوردي، تكون بنية وذلك بسبب نزول الدم وفي هذه الحالة يكون الأمر طبيعي في بعض الحالات وخاصة في الأسابيع الأولى في فترة الحمل، أو يعرف بدم الغرس الذي ينتشر في الأسابيع الأخيرة.
  • أما في حالة اللون الوردي، مخاطية تسمى السدادة المخاطية وهي من علامات الولادة، أو تدل على حالة إجهاض أو حمل خارج الرحم.

اقرأ أيضًا: إفرازات بيضاء متجبنة من علامات الحمل

هل وقف هذه الإفرازات في الشهر الرابع خطير؟

هل يمكن لوقف هذه الإفرازات في الشهر الرابع خطير؟

تحدث الإفرازات البيضاء عديمة الرائحة أو يمكن أن تكون برائحة خفيفة بسبب تغير في مستويات الهرمونات وارتفاع نسبة هرمون الأستروجين في الجسم.

قد تشعر الحامل في بعض الأحيان بالجفاف في المهبل أثناء الحمل وذلك بسبب اضطراب في الهرمونات وقد يحدث هذا الجفاف نتيجة لـ:

  • التوتر.
  • استخدام المناشف الورقية المعطرة.
  • استخدام الصابون في تنظيف منطقة المهبل.

في حالة عدم  وجود أي إفرازات يجب زيارة الطبيب، فقد يشير الأمر لنقص نسبة هرمون الأستروجين، ويمكن لذلك حدوث حالة إجهاض تلقائي بسبب وجود مشكلة في الحمل.

اقرأ أيضًا: إفرازات بيضاء أثناء الحمل وجنس الجنين

لقد تعرفنا في هذا المقال حول ما هي علاقة إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين وهل لهذه الإفرازات سبب في حدوث مشكلة ومعرفة نوع الجنين من خلال هذه الإفرازات ليس لها أساس علمي صحيح.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.