حكم امتناع الزوجة عن زوجها بسبب الزعل أو بسبب سوء معاملة الزوج

حكم امتناع الزوجة عن زوجها بسبب الزعل، الحياة الزوجية من أسمى العلاقات في هذه الحياة، فلا بد أن تكون قائمة على المودة والرحمة كما وضح ذلك الله تعالى في كتابه العزيز، ويجب على كلًا الطرفين السعي في إدخال السعادة على بعضهم، ومن خلال موقع زيادة اليوم سوف نتعرف على حكم امتناع الزوجة عن زوجها بسبب الزعل في الدين الإسلامي.

حكم امتناع الزوجة عن زوجها بسبب الزعل

  • إن العلاقة الزوجية لها حقوق حتى نحافظ عليها، ومع الأيام تزيد قرب ومحبة وتمسك.
  • فلذلك علينا كزوجات أن نتقي الله تعالى في أزواجنا، ونتعامل معهم ابتغاء مرضات الله.
  • فالزوجة الحكيمة هي التي تعرف كيف تحافظ على بيتها وزوجها، ولا تسمح بأي عائق من العوائق يقف في طريق حياتها.
  • فيجب على المرأة أن تراعي حق زوجها من نفسها، فإن حكم امتناع الزوجة عن زوجها بسبب الزعل شيء عظيم عند الله، وهذا الأمر لا يجوز، والامتناع يكون بعذر شرعي كمرض أو حيض أو نفاس.
  • والزوجة التي تحتسب عند غضبها من شيء ماء صدر من زوجها، وعلى الرغم ذلك تعطيه حقه من المعاشرة، فإنها تؤجر بإذن الله تعالى.
  • والدليل على ذلك قال الله تعالى: (إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُم بِغَيْرِ حِسَابٍ) {الزمر:10}.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول: حكم الجواز العرفي للمطلقة ولماذا تلجأ له المرأة المطلقة

الامتناع عن الفراش بسبب سوء معاملة الزوج

  • ينبغي على الزوجة أن تلبي طلب زوجها إليها حتى لا تنال غضب الله تعالى وسخطه، بل وتغضب عليها الملائكة.
  • والدليل على ذلك ما قاله الرسول صلى الله عليه وسلم: “إذا باتت المرأة هاجرة فراش زوجها، لعنتها الملائكة حتى تصبح” متفق عليه من حديث أبي هريرة.
  • فانتبهي عزيزتي عندما يدعوكِ زوجك إلى الفراش فهذا يعد أعم من الجماع، فلا بد أن تستجيبِ له، حتى وإن كنت حائض.
  • حيث يمكنه الاستمتاع بكِ بما فوق الإزار، وأيضًا وبما تطيقه إن كنتِ مريضة.
  • ويبقى للزوج دور في أنه يراعي مشاعر هذه الزوجة، سواء كانت مريضة أو حائض، فإن هذه العلاقة الحميمة مبنية على المشاعر.

يمكنك الحصول على المزيد من المعلومات حول: حكم التمثيل بين الزوجين وما هو سبب الخلل في العلاقة الحميمة

امتناع الزوجة عن الجماع بسبب عدم شهوتها

  • شرعنا الحنيف بين للمرأة حقوقها على زوجها ما الذي يجب أن تفعله، وما الذي لا يجب أن تفعله.
  • هذه المسألة لأهميتها ورد عنها العديد من الأحاديث التي توضح حكم امتناع الزوجة عن زوجها بسبب الزعل.
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم: “والذي نفس محمد بيده؛ لا تؤدي المرأة حق ربها حتى تؤدي حق زوجها كله حتى لو سألها نفسها وهي على قتب لم تمنعه”.
  • أيضًا قال رسول صلى الله عليه وسلم: “إذا دعا الرجل زوجته لحاجته، فلتأته وإن كانت على التنور” رواه النسائي والترمذي.
  • قوله صلى الله عليه وسلم : “إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فلتجب”.

للمزيد من المعلومات حول: أبغض الحلال عند الله الطلاق وحكم الطلاق حسب كيفية وقوعه

حكم نوم الزوجة بعيد عن زوجها

  • تقوم الكثير من النساء عندما تحدث مشاكل خلافية زوجية، بترك الغرفة وتنام بعيدًا عن زوجها.
  • وهذا في الأصل لا يجوز، وقد بين ذلك العلماء في بعض أقوالهم ونهوا عن ذلك الأمر، مما يزيد جفوة وبعد بين الطرفين.
  • فقال النووي فيما معنها أنه لا يجوز أن تنام الزوجة وتعلم أن زوجها غاضب منها.
  • فلا بد أيتها المسلمة العفيفة أن تسارعي في مرضاته، وحتى وإن كان صدر منه شيء كبير.
  • فيجب أن نعلم أن سلعة الجنة غالية، فلا بد من صبر واجتهاد وقوة تحمل واحتساب، حتى نحصل على الفردوس الأعلى.
  • أيضًا على الزوج أن يسعى في تحقيق التراحم والتواد والتآلف بينه وبين زوجته، وكلا الطرفين يتحمل الآخر بأخطائه.
  • فقال النبي صلى الله عليه وسلم: “ألا أخبركم بنسائكم من أهل الجنة الودود الولود العؤود على زوجها, التي إذا آذت أو أوذيت جاءت حتى تأخذ بيد زوجها ثم تقول: والله لا أذوق غمضا حتى ترضى”.
  • ولكن يوجد حالة يمكن أن تنام الزوجة بعيدًا عن فراش الزوجية، وهي أنها تعلم أن نومها بجانب زوجها قد يشعل نار المشكلة أكثر.
  • فالأولى أن تبتعد عنه حتى يهدأ الزوج، فإذا دعاها للفراش، فعليها أن تلبي نداءه وتسارع إليه، وإلا إذا امتنعت تعتبر عاصية وناشزة.
  • فإن النشوز صوره متعددة وكثيرة، ومنها امتناع الزوجة عن تلبية طلب الزوج.
  • فعلى الزوج أن يخوفها إن فعلت ذلك الأمر، فإن لم يجد تغير يمكن أن يهجرها في الفراش.
  • وإن لم يؤثر ذلك الأمر فعليه أن يضربها ضرب غير مبرح، ويكون ملتزم بالضوابط الشرعية.
  • فقال الله تعالى: (وَاللَّاتِي تَخَافُونَ نُشُوزَهُنَّ فَعِظُوهُنَّ وَاهْجُرُوهُنَّ فِي الْمَضَاجِعِ وَاضْرِبُوهُنَّ فَإِنْ أَطَعْنَكُمْ فَلا تَبْغُوا عَلَيْهِنَّ سَبِيلًا إِنَّ اللَّهَ كَانَ عَلِيًّا كَبِيرًا)[النساء:34].

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على المزيد من المعلومات حول: حكم الخروج من المنزل على جنابة وكيفيه الاغتسال من الجنابة

حقوق الزوج على زوجته

  • يعد حق الزوج على الزوجة أعظم من حقها عليه بدليل قول الله تعالى: (وَلِلرِّجَالِ عَلَيْهِنَّ دَرَجَةٌ) [البقرة: 228].
  • قوله صلى الله عليه وسلم: “لو كنتُ آمراً أحداً أن يسجد لأحد لأمرت النساء أن يسجدن لأزواجهن؛ لما جعل الله لهم عليهن من الحق”.
  • فإن رضا الزوج على زوجته من موجبات دخول الزوجة الجنة بإذن الله، فإذا كنتِ تطمحين لدخول الجنة، فزوجك باب لدخولك الجنة.
  • فهذه كانت وصية النبي صلى الله عليه وسلم، عندما أرادت إحدى النساء أن وصية منه فقال: “أذاتُ بعلٍ أنتِ؟ فلما أجابت بإيجاب قال: انظري أين أنتِ منه فإنما هو جنتكِ وناركِ”.
  • أيضًا عندما تسعى الزوجة في عدم إيذاء زوجها، فهذا يعتبر من أسباب رضا الله تعالى، وأيضًا من موجبات الجنة.
  • هناك حديث أيضًا أن المرأة من حور العين تقول للرجل، إذا أغضبته زوجته فتقول: ” لا تؤذيه قاتلكِ الله فإنما هو عنديِ زور -يعني زائر- يوشك أن يترككِ أو يفارقكِ إلينا”.
  • أيضًا من حقه عليك أيتها الزوجة ترك نوافل العبادة إلا بعد إذنه، فقد قال النبي: “لا يحل للمرأة أن تصوم وهو شاهد إلا بإذنه” رواه مسلم.
  • أيضًا حديث آخر: “لا تصوم امرأة وزوجها شاهد يوماً من غير رمضان إلا بإذنه”.
  • فلذلك لا يجوز بل يحرم أن تصوم الزوجة صيام تطوع بدون أن تستأذن زوجها.
  • ولكن إذا كان على السفر فليس عليها حرج، فيمكنها أن تصوم كيفما شاءت.
  • فمن رحمة الله سبحانه وتعالى أن الزوجة التي تترك صيام تطوع؛ لأجل ابتغاء رضا زوجها إذا طالبها.
  • فإن لها أجر نية الصيام، وتأخذ أجر نية أن تركت ذلك الأمر لأجل رضا زوجها، فيثيبها الله على ذلك ويضاعف لها الثواب.
  • أيضًا يجب على المسلمة التقية أن تقر في بيتها، فهذا حق من حقوق الزوج عليها.
  • وكذلك من حق الزوج ألا تأذن الزوجة لأي شخص أن يدخل بيتها بدون إذنه.
  • فقد قال النبي صلى الله عليه وسلم: “لا تأذن في بيته إلا بإذنه” رواه مسلم.
  • أيضًا المحافظة على مال الزوج، وأن تتقي الزوجة ذلك، فعليها عدم التبذر، وأن تتصرف فيه بدون أي حق لها.
  • فقال النبي صلى الله عليه وسلم: “خير النساء إن نظرتَ إليها سرتك وإن أمرتها أطاعتك وإن غبت عنها حفظتك في مالك ونفسها”.

لقد قمنا في هذه المقالة بالتعرف على حكم امتناع الزوجة عن زوجها بسبب الزعل، وحكم الامتناع عن الفراش بسبب سوء معاملة الزوج، وحكم امتناع الزوجة عن الجماع بسبب عدم شهوتها، وحكم نوم الزوجة بعيد عن زوجها، وحقوق الزوج على زوجته.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.