حكم الاحتلام في رمضان بعد الفجر ووقت الاغتسال منه للصائم

حكم الاحتلام في رمضان بعد الفجر

حكم الاحتلام في رمضان بعد الفجر من الأمور التي يتساءل عنها الكثير من المسلمين حيث يعد الاحتلام أمر طبيعي يحدث لكل شخص بالغ سواء ذكر أو أنثى ويدل هذا الأمر على اكتمال البلوغ والوصول لمرحلة الوعي والرشد، والدليل على ذلك قوله تعالى في كتابه العزيز (وَإِذَا بَلَغَ الْأَطْفَالُ مِنكُمُ الْحُلُمَ فَلْيَسْتَأْذِنُوا كَمَا اسْتَأْذَنَ الَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ ۚ كذلك يُبَيِّنُ اللَّهُ لَكُمْ آيَاتِهِ ۗ وَاللَّهُ عَلِيمٌ حَكِيمٌ)، ويعد الاحتلام أمر خارج عن إرادة الشخص حيث أنه يحدث أثناء نومه من باب تفريغ الشهوة فيرى أنه في وضع الجماع مع شعوره بالنشوة في بعض الأحيان ويصاحب ذلك خروج المني أو المذي، وقد بين الفقهاء حكم الاحتلام في رمضان بعد الفجر من حيث وجوب الغسل أم الوضوء فقط وهل يبطل الصوم أم لا، ومن خلال هذه المقالة سنوضح حكم الاحتلام في رمضان بعد الفجر بالتفصيل عبر موقع زيادة

حكم الاحتلام في رمضان بعد الفجر

في حال قام الصائم بالاحتلام في رمضان بعد أذان الفجر أي أثناء صيامه فإن ذلك لا يبطل صومه، حيث أن الاحتلام لا يتم وفق رغبة الشخص وقد قال الله تعالى في القرآن الكريم “لا يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْساً إِلاَّ وُسْعَها”   بل يكون أثناء نومه وبذلك لا يؤخذ عليه وعلى الصائم عندها أن يتم صيام يومه ويكون صحيحاً، كما أنه لا يجب عليه قضاء هذا اليوم أو إخراج كفارة عنه، وذلك بعكس الجماع أو ممارسة العادة السرية والتي يتم فعلها عن قصد من الشخص والتي تبطل الصوم وتوجب الكفارة والقضاء معاً.

ولمزيد من المعلومات حول حكم الإيلاج بدون إنزال في رمضان نوصي بقراءة هذا المقال: حكم الإيلاج بدون إنزال في رمضان وحكم من جامع ولم يغتسل وأثره على الصلاة

الاحتلام الذي يوجب الغسل

قسم الفقهاء مسألة الاحتلام ووجوب الغسل منها من عدمه على ثلاثة أوجه وهي كالتالي:

  • الاحتلام الذي يوجب الغسل هو الذي يرى فيه الشخص أثناء نومه عملية الجماع التام التي تتم بين الأزواج، وعندما يستيقظ يجد الماء في سرواله وهذا الماء يدل على خروج المني أو المذي وهو من السوائل التي توجب الغسل عند خروجها من الجسم.
  • أما في حال رؤية الشخص أنه في وضع جماع اثناء نومه حتى لو شعر بالإثارة الجنسية ولكنه عندما استيقظ لم يشعر ببلل ولم يخرج منه أي سائل فإن ذلك لا يوجب الغسل بل وجب عليه الوضوء فقط عند صلاته، وقد ثبت ذلك بالدليل من السنة النبوية حيث ورد في الحديث الشريف أن أم سليم وهي امرأة أبي طلحة إلى الرسول صلى الله عليه وسلم وقالت يا رسول الله إن الله لا يستحي من الحق، فهل على المرأة الاغتسال إذا احتلمت؟ وقد رد عليها رسول الله قائلًا:” نعم عليها ذلك إذا رأت الماء”، كم ان هذا الحكم متفق عليه بين الأئمة الأربعة.
  • أما في حال قام الشخص من نومه ووجد بلل في سرواله الداخلي ولكنه لا يتذكر ما رآه في حلمه ففي هذه الحالة يكون في حكم الجنب ووجب عليه الاغتسال حتى يتطهر من الجنابة، وقد ثبت وجوب الغسل في هذه الحالة من السنة النبوية حيث ورد عن رسول اللّه “صلى الله عليه وسلم” عندما سأل عن رجل بعد نومه وجد بلل من المني ولكنه لا يتذكر الاحتلام “عليه أن يغتسل أما الرجل الذي يذكر الاحتلام ولكنه لم يجد بللًا فلا يغتسل” صدق رسول اللّه صل الله عليه وسلم.
  • ويسري هذه الأحكام الثلاثة السابقة على المرأة أيضاً في حال احتلامها وذلك لما ورد في الحديث الشريف عندما سألت أم سليم قائلة: هل على المرأة أيضًا أن ترى غسل؟ رد رسول الله قائلًا: “نعم فإن النساء شقائق الرجال”.

ولمعرفة حكم النوم على جنابة في رمضان نوصي بقراءة هذا المقال: النوم على جنابة في رمضان والعادات المباحة والمحرمة اثناء الجنابة

وقت الاغتسال من الاحتلام للصائم

إذا احتلم الصائم أثناء نومه في رمضان بعد الفجر فيجب عليه الاغتسال قبل وجوب الصلاة التالية، بحيث أنه لو احتلم بعد الفجر وقام بتأخير الغسل حتى دخول موعد صلاة الظهر فلا بأس بذلك، ويسري ذلك الحكم ايضاً على الشخص الذي جامع زوجته قبل الفجر ونوى الصيام وهو على جنابة، حيث أنه روى عن الرسول صل الله عليه وسلم أنه كان يصبح على جنابة ثم يغتسل ويكمل صومه.

أما في حال كان الصائم لم يقوم بتأدية صلاة الفجر فيجب عليه الاغتسال قبل شروق الشمس؛ وذلك لأنه يجب عليه أن يؤدى صلاة الصبح في موعدها.

أما لو كان الشخص قد احتلم قبل الفجر ففي هذه الحالة وجب عليه الاغتسال قبل أذان الفجر وأن يبدأ صومه على طهارة، وفي حال تعذر عليه استعمال المياه بسبب مرض أو عدم وجود مياه للاغتسال فيمكنه التيمم بنية الطهارة قبل طلوع الفجر لحين وجود المياه.

كيفية الغسل من الاحتلام

إذا احتلم الشخص أثناء نومه في رمضان ورأى البلل في سرواله الداخلي عند استيقاظه فوجب عليه الغسل حيث أن الاحتلام يكون في حكم الجنابة، ويتم الغسل بأحد الطريقتين التاليتين:

1- الصفة المجزئة للاغتسال

ويتم الغسل فيه عن طريق القيام باستنشاق الماء ثم المضمضة كما يتم أثناء الوضوء، وبعد ذلك يتم تعميم المياه على الجسم كله دفعة واحدة أو النزول في المياه بشكل كامل مرة واحدة.

2- الصفة الكاملة للاغتسال

ويتم الغسل فيه على خطوات حيث يتم غسل الفرج بشكل جيد وتنظيفه، ثم بعد ذلك يتم غسل اليدين بالصابون والمياه ثم بعد ذلك يتم الوضوء بشكل كامل كالوضوء للصلاة، ثم بعد ذلك يتم سكب المياه ثلاث مرات على الجانب الأيمن من الجسم من الرأس إلى القدم، ثم بعد ذلك يتم سكب المياه ثلاث مرات على الجانب الأيسر من الجسم من الرأس إلى القدم، وبعد ذلك يتم تعميم المياه على الجسم كله بحيث يتم تغلغل المياه في الشعر كله.

ولمعرفة كيفية الاغتسال من الجنابة في رمضان نوصي بقراءة هذا المقال: الاغتسال من الجنابة في رمضان وطريقة الإغتسال وهل يجوز الصيام قبل الاغتسال؟

مبطلات الصيام

هناك العديد من الأشياء التي إن قام الصائم بفعلها عن قصد في نهار رمضان فإنها تبطل صومه ووجب عليه قضاء هذا اليوم وإخراج كفارة قضاء عنه، ومن أهم هذه المبطلات ما يلي:

1- وصول أي شيء للجوف عمدا

كأن يأكل الصائم أو يشرب وذلك عن عمد منه وباختياره وأن يكون على علم أن هذا الشيء يبطل الصوم، كما أن كل طعام أو شراب يدخل إلى معدته عن طريق الدماغ أو الحلق أو الأذن أو عن طريق القبل أو الدبر بقصد منه وكان بإمكانه التحرز منه فإنه يفطر، وكذلك إن جرح نفسه أو قام أحد بجرحه عن قصد منه أو أنه بلع النخامة عن قصد منه وكان بإمكانه إخراجها حيث أنها مستقذر لا يفضل بلعه أما بلع الريق لا يفطر، أما لو أكل الصائم مكرهاً أو دخل شيء إلى جسده من مفطرات الصوم على غير علم منه أو أنه أكل أو شرب عن طريق السهو فإن ذلك لا ينقض صيامه وعليه إتمامه وذلك لقول الرسول صل الله عليه وسلم في الحديث الشريف ( من أكل أو شرب ناسياً فليتم صومه).

2- الاستقاءة

وهو أن يقوم الصائم بالتقيؤ من جوفه عن طريق العمد وذلك لإخراج ما في معدته من محتويات، وذلك يعد إيصال الشيء إلى الجوف لذا فهو من مبطلات الصيام، أما لو تقيأ الصائم بدون إرادته كأن يكون مريضاً فإن ذلك لا يبطل صومه بل يجب عليه إكمال صيامه بشكل طبيعي، وكذلك في حال تقيأ الصائم على جهل منه بان الاستقاءة تبطل الصوم أو كان ناسياً أنه صائم فإن ذلك لا يبطل صومه وذلك لقول الرسول صل الله عليه وسلم في الحديث الشريف «من ذرعه القيء، فليس عليه قضاء، ومن استقاء عمدا فليقض».

3- الجماع

يعد الجماع خلال نهار رمضان للصائم من مبطلات الصيام ويشترط فيه أن يكون الجماع تام بحيث يتم إلتقاء الختانين سواء أنزل أم لم يتم الانزال، ويشترط أن يكون الشخص متعمداً لهذا الفعل وأن يتم بإختياره وأن يكون على علم بأن ذلك من مبطلات الصيام، ووجب عليه القضاء وإخراج كفارة الفطر بأن يعتق رقبة مؤمنة أو يصوم شهرين متتابعين أو أن يطعم ستين مسكيناً كما يجب عليه الإمساك عن الطعام بقية اليوم وذلك لمراعاة حرمة هذه الأيام، أما لو كان الصائم مكره أو يجهل أن الجماع من مبطلات الصيام أو كان ناسياً فلا يبطل صيامه.

4- الإنزال

أو ما يسمى بممارسة العادة السرية والتي يقوم الشخص فيها بإنزال المني عن قصد منه في نهار رمضان بشهوة.

5- الحيض والنفاس والولادة

يعد خروج الدم من منطقة المهبل لدى المرأة بسبب الحيض والنفاس والولادة خلال نهار رمضان يبطل الصوم، ويجب على المرأة ان تقضي هذه الأيام فيما بعد ولا تلزمها كفارة، ويقصد بدم الحيض هو الدم الذي ينزل على المرأة كل شهر لعدة أيام خلال مرحلة خصوبتها،  أما دم النفاس فيقصد به الدم الذي يخرج من الرحم بعد الولادة ويستمر لمدة أربعين يوماً، أما الولادة فتعد من مبطلات الصوم حتى لو خرج الولد جافاً من بطن أمه خلال صيامها وسواء عقبه نزول دم النفاس أم لا، أما لو كان الدم الخارج منها ليس دم نفاس أو ولادة أو في غير موعد الحيض فيكون استحاضة وعليها أن تصوم وتصلي وتتوضأ لكل صلاة.

6- الجنون

فإذا أصاب الصائم أي شيء من الجنون خلال فترة صيامه في نهار رمضان حتى لو كان هذا الجنون ظهر عليه لمدة قصيرة فإن ذلك يبطل صوم اليوم بأكمله.

7- الإغماء

إذا أصيب الصائم بالإغماء وفقد وعيه طوال نهار رمضان فإن صيامه يبطل ووجب عليه قضاؤه، أما لو أفاق من غيبوبته خلال فترة النهار فيجب عليه إتمام صيامه ويقبل منه، أما النوم خلال فترة نهار رمضان فإنها لا تبطل الصوم ولكن تحرم من أجر الصوم وفضله.

8- الردة

ويقصد بالردة هو الخروج من الإسلام والعودة للكفر والشرك مرة أخرى باختيار الشخص بمحض إرادته، دون إكراه أو إجبار من أحد وبعلمه.

9- الحجامة

وهى عبارة عن كاسات تستخدم للتخلص من الدم الفاسد بالجسم وهي أحد الطرق العلاجية القديمة، ولكن إذا قام الصائم باستخدامها لإخراج الدم خلال نهار رمضان بإختياره وعلى علم منه بأنها تبطل الصوم فإن ذلك يبطل صومه.

ولمعرفة ما هي كفارة عدم قضاء الصيام للحائض و مبطلات الصيام نوصي بقراءة هذا المقال: كفارة عدم قضاء الصيام للحائض و مبطلات الصيام

أهم الأساليب المتبعة للحد من الاحتلام

هناك العديد من الطرق التي يمكن إتباعها للتقليل من حدوث الاحتلام والتي من أهمها ما يلي:

  • الإبتعاد عن كل ما يزيد الإثارة الجنسية لدى الفرد مثل مشاهدة صور أو أفلام غير أخلاقية.
  • الإقلال من تناول الأطعمة التي تحتوي على دهون كثيرة أو تزيد من الشهوة الجنسية.
  • الإكثار من تناول المشروبات التي تعمل على تهدئة الجسم مثل الينسون.
  • قد يحتاج الأمر إلى بعض الادوية في حال كان لدى الشخص خلل هرموني يجعل الاحتلام يزيد لديه.

وفي ختام مقالنا فقد وضحنا لكم حكم الاحتلام في رمضان بعد الفجر والطرق الصحيحة للاغتسال وكذلك بعض النصائح للحد من الاحتلام، ونتمنى أن ينال المقال رضاكم وأن يفيدكم.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.