قصة النبي يونس عليه السلام مختصرة والدروس المستفادة منها

تمتلأ قصة النبي يونس عليه السلام مختصرة بالمعجزات الربانية، فذلك النبي قد بقي في بطن الحوت أيامًا يعيش بين ثلاث ظلمات، وبرعاية الله تعالى ورحمته أخرجه من بطن الحوت، فكان يذكر الله قائلًا لا إله إلا أنت سبحانك إنى كنت من الظالمين، وأختص الله سورة كاملة في كتابه الكريم بإسم نبيه، فهو من بني إسرائيل، وسنعرف ما هي قصة النبي يونس عليه السلام مختصرة من خلال موقع زيادة.

قصة النبي يونس عليه السلام مختصرة

قصة النبي يونس عليه السلام مختصرة

يعرف يونس عليه السلام باسم يونس بن متي أو ذي النون ويونان، متّي هي أمه، فكان من سلالة يعقوب عليه السلام.

أرسله الله إلى الآشوريين الذين يسكنوا نهري دجلة والفرات لأنهم كانوا يعبدون الأصنام ويسمونها بأسماء مدنهم، ويعبدون ملكهم ويقدمون له القرابين، ليدعوهم إلى عبادة الله وترك الأصنام التى لا تنفع ولا تضر فظل يدعو قومه ولم يؤمن به أحد.

ترك يونس عليه السلام قومه غاضبًا وركب على متن سفينة، ولكن هاج البحر وكادت السفينة تغرق، واضطر ركابها إلى التخلص من أحد الرجال عليها، وجاءت القرعة بإلقاء يونس في البحر، فبلعه الحوت لأنه عصى ربه وترك المدينة قبل أن يأمره الله بذلك.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: قصة عيسى عليه السلام في القرآن الكريم والدروس المستفادة منها

دعوة سيدنا يونس لقومه

أرسل الله النبي يونس إلى مدينة نينوى (في العراق حاليًا)، لأنه أهلها كانوا عابدين للأصنام وأراد الله أن يخرج قومه من الظلمات إلى النور.

كان عدد قوم يونس عليه السلام يزيدون عن مائة ألف فرد، وظل يدعوهم قرابة ثلاثة وثلاثون عامًا، فاتهمه قومه بأنه ساحر ووصفوه بالجنون أصروا على كفرهم ولم يؤمن به إلا اثنين من قومه، فسيطر اليأس على نبي الله وخرج من البلدة غاضبًا دون أن يسمح الله له بذلك.

غضب نبي الله يونس من قومه

بعد إصرار قوم يونس عليه السلام على الكفر توعدهم بالعذاب الشديد الذي سيقع عليهم بعد ثلاثة أيام من خروجه، فلما وقع عليهم العذاب عادوا إلى الله وأعلنوا توبتهم وندموا على كل ما فعلوه، ويقال أنهم أرتدوا ثيابًا رديئة ليظهروا ضعفهم، وحتى الدواب طلبت الرحمة من الله عز وجل.

أنزل الله عليهم رحمته ورفع عنهم العذاب فقال -تعالى-: “فَلَوْلَا كَأنت قَرْيَةٌ آمَنَتْ فَنَفَعَهَا إِيمَانُهَا إِلَّا قَوْمَ يُونُسَ لَمَّا آمَنُوا كَشَفْنَا عَنْهُمْ عَذَابَ الْخِزْيِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَمَتَّعْنَاهُمْ إِلَىٰ حِينٍ” سورة يونس (98).

حيث إنه لا يوجد قرية آمنت بالكامل مثل قرية النبي يونس واختلفت أقاويل المفسرين حول أن هذا سينفعم في الآخرة كما نفعهم في الدنيا أم لا، وذكرت الآيات في القرآن أن يونس عليه السلام خرج غاضبًا من قومه لأن لم يستجيب أحد له واستمروا بتكذيبه وعاتبه الله على عدم صبره وتركه لقومه.

ركوب السفينة

عندما ترك يونس عليه السلام قومه وجد سفينه تحمل الكثير من الرجال فركبها ليبتعد عن قومه قدر الإمكان فسارت السفينة ودخلت في البحر ولكن أثر الموج على حركتها وجعلتها تتمايل في كل الاتجاهات، فقرر ركاب السفينة الإلقاء بأحد الرجال عن طريق قرعة.

القرعة في قصة النبي يونس عليه السلام مختصرة

بعد اتفاق ركاب السفينة على عمل قرعة خرج اسم يونس عليه السلام في القرعة أول مرة ولكنهم كرروا الأمر مرة أخرى لأنهم لم يريدوا أن يلقوا به في البحر، فجاءت القرعة للمرة الثانية والثالثة باسم يونس عليه السلام فخلع يونس ملابسه وألقى نفسه في البحر.

يونس في بطن الحوت

بعث الله تعالى حوت ليبتلع يونس عند إلقاء نفسه في البحر عقابًا له على خروجه من القرية دون أمر إلهي، ولكن الله أمر الحوت بألا يكسر عظم نبيه ولا يهشم لحمه، فبقي يونس بين ثلاث ظلمات وهم ظلمة البحر وظلمة بطن الحوت وظلمة الليل وبقي في بطن الحوت كالجنين في بطن أمه، وعندما دخل الحوت إلى أعماق البحر سمع يونس عليه السلام صوت الحصى وهى تسبح لله فأدرك أنه مازال حيًا.

أخذ يحرك قدميه ليتأكد، عندها سجد شاكرًا لله تعالى وسبح الله بقوله لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين فسمعت جميع المخلوقات التي تعيش في أعماق البحر صوت تسبيح يونس عليه السلام فتجمعت حول الحوت وظلت تسبح لربها.

سمعت الملائكة صوت تسبيع يونس فقالت لله -تعالى-: يا الله إننا نسمع صوت ضعيف في مكان غريب، فرد الله -تعالى-: إنه نبيي يونس عصاني فأتخذت من بطن الحوت سجنًا له فأكملت الملائكة قائلة: أذلك العبد الصالح الذي كان يرفع له في كل يوم وليلة عمل صالح؟ فرد الله بنعم، فشفعت الملائكة ليونس عند الله تعالى طالبة العفو والمغفرة له.

ملحوظة: اختلف المفسرون حول مدة بقاء يونس عليه السلام في البحر، فمنهم من قال ثلاثة أيام ومنهم من قال سبعة ومنهم من قال أربعون يومًا.

دعاء يونس عليه السلام

الأيام الذي لبثها يونس في بطن الحوت ظل يدعو الله ويذكره ليلًا ونهارًا حث قال -تعالى-: وَذَا النُّونِ إِذ ذَّهَبَ مُغَاضِبًا فَظَنَّ أَن لَّن نَّقْدِرَ عَلَيْهِ فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أنت سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ”سورة الأنبياء(87)، فيشتمل هذا الدعاء على توحيد الله والإعتراف بالتقصير والندم.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  قصة عيسى عليه السلام في القرآن الكريم والدروس المستفادة منها

لفظ الحوت للنبي يونس

استجاب الله لدعاء نبيه وأمر الحوت أن يخرجه ويلقيه على الشاطئ، ولكن بسبب وجوده في بطن الحوت أصبح جلده رقيقًا فأنزل الله رحمته وأنبت من الأرض شجرة اليقطين لتحميه من الشمس بسبب ضخامة أوراقها وليتغذى منها؛ لأنه يحتاج للطعام والشراب، وهيأ الله له دابة من الدواب الجبلية ليتغذى على لبنها وظل على هذا الحال حتى استعاد صحته.

عودة يونس عليه السلام لقومه

أرسل الله نبيه يونس عليه السلام مرة أخرى إلى قومه ليدعوهم لعبادة الله فوجد أنهم آمنوا بالله، واختلفت آقاويل أن هؤلاء قوم يونس أم قوم آخرين فمن الممكن أنه دعا قومًا آخرون بجانب دعوته لقومه واستجابوا له وما حصل مع يونس عليه السلام هو عناية ربانية وإتمام نعمة الله عليه، ولكن سرعان ما عاد القوم إلى ضلالهم فأبدل الله -تعالى- النعمة إلى عذاب.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  اذكر قصة الثلاثة الذين حبستهم الصخرة ففرج الله عنهم

العبر المستفادة من قصة يونس عليه السلام مختصرة

ضمت قصة يونس عليه السلام مختصرة الكثير والكثير من العبر والفوائد، ومن أهمها:

  • الصبر على ما يصيب الإنسان ومجاهدة النفس لأن تغيرها من أصعب التغيرات.
  • يجب أن يكون العبد صادقًا مع ربه ومخلص في عبادته له ليستجيب الله دعائه.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على:  قصة ملكة الثلج كاملة بالعربية مكتوبة

بهذا الشكل نكون قد عرفنا قصة النبي يونس عليه السلام مختصرة وما حدث له في بطن الحوت وأهمية تسبيح الله تعالى وترديد اسمه في جميع الأوقات حتى تنحل العقد ويزال الكرب، وعلمنا جزاء من يكفر بالله ومن يطيعه من القوم، ونتمنى أن نكون قد أفدناكم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.