فيتامين e لعلاج مرض بيروني

فيتامين e لعلاج مرض بيروني نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا زيادة حيث أن هناك نسبة قليلة من الرجال الذين يعانون من مرض بيرونى، ومرض بيروني هو عبارة عن مشكلة في انتصاب القضيب لدى الرجال، ولكن على الرغم من ندرة إنشار ذلك المرض فإن هناك العديد من الطرق التي من الممكن أن يتم علاجه بها، فعلي سبيل المثال يتم استخدام فيتامين E لعلاج مرض بيرونى، ويعتبر هو أكثر وأنسب علاج من ضمن العلاجات، وأيضاً هو أكثرهم انتشارا.

فيتامين e لعلاج مرض بيروني

  • إن مرض بيروني يعتبر هو من أكثر الأمراض التي تسبب ذعر وقلق الكثير من الرجال المصابين به، وهذا المرض هو عبارة عن وجود ألم كبير أو وجود انحناء في القضيب أثناء عملية الانتصاب.
  • ومن الممكن أن يتطور ذلك المرض ويؤدي إلى تشوه في القضيب أو قصر في طول القضيب، ويكون سبب ذلك في الأغلب بسبب وجود بعض التليفات أو التهابات في غلاف الطبيب، وبجانب الألم العضوي الذي يسببه المرض، فهو أيضاً يسبب ألم نفسي كبير.
  • إن هذا المرض غير منتشر بكثرة بين الرجال حيث إن نسبته تكون فيما ما بين 1-3% فقط، أي إن هناك رجل واحد إلى ثلاث رجال من كل مئة رجل يمكنهم أن يصابوا بذلك المرض، وفي الأغلب يكون عمر الرجال الذين يصابون بمرض بيروني لا يقل عن 50 سنة، حيث إنه أكثر انتشارا في تلك الفئة العمرية.
  • إن الأمر يختلط على الكثير من الناس حيث إنه عندما يولد رجل ويوجد لديه إنحناء في القضيب فيبالغون بقول إنه مرض بيروني ولكن هذا ليس شرط ولا يعتبر مرض بيروني.
  • إن تسمية هذا المرض بهذا السبب فد حدثت بسبب إن من أكتشفه كان جراح ملك فرنسا لويس الرابع عشر ” فرانسواه دو لا بيروني”، وقد أكتشف هذا الطبيب المرض في وعالجه في عام 1743.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل من خلال: استخدامات زيت فيتامين e للبشرة والشعر وفوائد فيتامين e الصحية

أسباب مرض بيرونى

حتى وقتنا هذا لم يتمكن الأطباء من أن يجدوا السبب الفعلي وراء الإصابة لذلك المرض، ولكنهم قد وضعوا عدة عوامل التي من المرجح أن تكون هي السبب وراء الإصابة بمرض بيروني، وحدوث ذلك الاعوجاج في القضيب، ومن أهم تلك العوامل التي يعتقدون إنها السبب هي:

  • وجود نقص في فيتامين E لدي الرجل.
  • وجود أي نوع من أنواع التغيرات في المستوي الخاص بهرمون السيروتونين.
  • أدوية حاصرات بيتا.
  • كما إنه يمكن للأسباب الوراثية أو الجينية أن تؤدى إلى مرض بيروني.
  • هناك الكثير من الباحثين والمتخصصين في ذلك المجال الذين يعتقدون إن الإصابات أو الصدمات التي تحدث للقضيب أثناء ممارسته للجنس أو أثناء قيامه ببعض التمارين الرياضية الشاقة قد تؤدي إلى حدوث ذلك الخلل في الأنسجة الخاصة بالقضيب، ويكون هذا الخلل على شكل أعوجاج في القضيب.

كما نرشح لك المزيد أيضًا من خلال: أين يوجد فيتامين e وأهمية فيتامين e والكميات الموصي بها والأطعمة التي تحتوي على فيتامين e

أعراض الإصابة بمرض بيرونى

إن مرض بيرونى لديه الكثير من الأعراض التي تجعل تشخيص المرض شيء سهل على الكثير من الأطباء، ومن أهم تلك الأعراض:

  • وجود إنحناء ظاهر وواضح في شكل القضيب، ويكون هذا الإنحناء في حالة الانتصاب أو في حالة الارتخاء أيضاً.
  • يشعر الشخص بألم شديد للغاية أثناء الانتصاب أو أثناء ممارسة الجنس.
  • وجود خشونة أو ندبات على القضيب في المكان الذي يكون في الانحناء.
  • يصعب على الشخص المصاب بذلك المرض أن يقوم بممارسة الأنشطة الجنسية لمعادة وذلك بسبب وجود مشاكل في الانتصاب.
  • إن كل تلك الأعراض ليس من الضرورة أن تظهر لدي جميع المرضي المصابين بمرض بيرونى، حيث إن كل تلك الأعراض تختلف من مريض إلى أخر، ولكن جميع المرضي يتفقون في عرض واحد وهو وجود انحناء ملحوظ في العضو الذكري، ولكن مقدار هذا الانحناء يختلف من حالة مريض إلى مريض أخر.
  • كما إنه يوجد اختلاف أيضاً بين الحالات حول المماسة الجنسية، حيث إنه هناك بعض مرض البيروني لا يمكنهم أن يقوموا بممارسة الجنس بسبب هذا الاعوجاج حيث إنه يعقيهم بشكل كامل.
  • وهناك البعض يقتصر الأمر لديهم على وجود بعض الآلام عندما يقوموا بالممارسة، وهناك بعض المرضي لا يؤثر هذا الاعوجاج على حياتهم الجنسية على الإطلاق.
  • هناك العديد من الرجال الذين لا يعرفون إنهم مصابون بذلك المرض رغم وجود اعوجاج لديه، وذلك لأن مقدار الاعوجاج في تلك الحالة يكون بسيط للغاية، ويمكن أن يكون غير ملحوظ.
  • ولذلك عندما تظهر لديه العديد من أعراض المرض فإنه يظن إنها مرض مشاكل في الانتصاب وليس مرض بيرونى.
  • وفي ذلك الوقت يتجه إلى العلاجات التي تقوم بعلاج مشاكل العلاج، ولا يدرك إنه يزيد الأمر سوء بإهماله في الاتجاه إلي الطبيب المختص، فهو غير مدرك إنه يعاني من مرض بيروني.

وإليكم المزيد من التفاصيل من خلال: تجربتي مع زيت فيتامين e وفوائده وطريقة استخدامه بالخطوات

علاج مرض بيروني

  • إنه لا يوجد حتى الآن علاج موحد من أجل مرض بيروني، ولكن هناك بعض العلاجات التي من الممكن أن تساعد عن التقليل من الأعراض بكل كبير، وذلك لأنه من الممكن أن يعالج هذا المرض نفسه تلقائياً.
  • ولذلك يقوم أغلب الأطباء المسالك البولية والتناسلية بالانتظار من أجل أن يقوم الجسم بمعالجة هذا المرض تلقائياً قبل استخدام أي نوع من العلاجات، ولكنهم في بعض العلاجات يمكنها أن تخفف من الأعراض ومن أهمها:

فيتامين E لعلاج مرض بيرونى

  • إن فيتامين E يعتبر من أشهر وأهم العلاجات التي يتم استخدامها من أجل تقليل أعراض مرض بيرونى، حيث إنه هو واحد من أهم مضادات الأكسدة المشهورة، كما إنه يعتبر رخيص السعر.
  • وأيضا لا يسبب أي أثار جانبية قوية، وقد تم التأكيد من قبل الدراسات التي قد حدثت في عام 1948 إن فيتامين E ينمنه أن يجعل اللوحيات أصغر.
  •  كما إنه يقوم أيضا بالمساعدة على تقويم القضيب، ولذلك قد قامت العديد من الدراسات الأخرى التي قد قارنت بين أشخاص يستخدمون فيتامين E طوال الوقت، وأشخاص أخرين لا يستخدمون فيتامين E على الإطلاق، وقد تم إثبات فعاليته بشدة في ذلك المرض.

علاجات أخري

  • يمكن أن يتم استخدام بعض العلاجات الأخرى بجانب فيتامين E حيث يمكن استخدام بنزوات البوتاسيوم، كما من الممكن أن يتم حقن الكولاجين حيث إن الحقن يعمل على تقليل تكتل الألياف النسيجية.
  • كما إن مؤخراً قد ظهر طرق علاج جديدة يمكنها أن تقوم بإصلاح الانحناء الذي حدث في العضو الذكري، أو يمكننا على الأقل أن تخفف من حدة ذلك الانحناء حتى لا يتم التأثير علي حياة المريض بشكل كبير، وتكون تلك الحقنة عبارة عن مجموعة من الأدوية معاً يتم حقنها في القضيب، في المكان الموجود به الانحناء.
  • يمكن أيضاً أن يتم علاج مرض بيروني من خلال الصدمة عن طريق جهاز يشبهه الجهاز المستخدم في تفجير حصي الكلي، ويتم استخدام هذا الجهاز بشكل مباشر على العضو الذكرى، ويعمل هذا الفعال على أن يعدل الانحناء الحادث في القضيب.
  • ولكنه لا يعدله بشكل كلى ولكن يعدله بكل مقبول وملحوظ، ويتم استخدام هذا الجهاز فقط عندما لا تنفع الأدوية السابقة مع المريض ولم يتجاوب معها، ومثال على هذا الجهاز هو جهاز الفاكيوم.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم فيتامين e لعلاج مرض بيروني وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.