نقص الزنك ورائحة الفم الكريهة

نقص الزنك ورائحة الفم الكريهة هل يرتبطان ببعضهم البعض؟ وما هي أعراض نقص الزنك في الدم؟ وكيف يمكن التخلص من رائحة الفم الكريهة في المنزل؟ كل هذه الأسئلة وأكثر سوف نقوم في موقع زيادة اليوم بالإجابة عليها، تابع معنا..

الزنك

  • الزنك من المواد المهمة للغاية لصحة الإنسان ويعتبر نقص الزنك ورائحة الفم من الأشياء المزعجة للغاية لدى الكثير من الناس.
  • يقوم الزنك بالكثير من الوظائف حيث أنه يعمل على المساعدة في عمل الجهاز المناعي وله دور كبير للغاية في عمليات الأيض التي يحتاجها الإنسان للنمو والعيش.
  • كما أن الزنك يقوم بدور كبير وهام للغاية في عملية التئام الجروح وشفاؤها بشكل أسرع، وكذلك له دور في عملية الشم والتذوق.
  • يجب معرفة أن الجسم يحصل على الزنك من بعض المصادر المختلفة وفي الغالب تكون من خلال الغذاء حيث يتواجد الزنك في الدجاج واللحوم الحمراء وحبوب الإفطار المدعمة.
  • في بعض الأحيان يستخدم الناس الزنك للعمل على علاج البرد. وهنا يجب معرفة أن للزنك تأثير سلبي على بعض الأدوية حيث يتفاعل معها ويقلل من مفعولها.

للمزيد من الإفادة قم بالتعرف على معلومات أكثر حول الخضراوات الغنية بالزنك والفواكه والأعشاب وفوائده مع فيروس كورونا

نقص الزنك

  • يعتبر نقص الزنك في الجسم من الأمور المزعجة حيث أنه يؤدي إلى وجود رائحة كريهة في الفم تجعل الشخص يشعر بالقشعريرة منها.
  • يعمل الزنك على مساعدة حوالي ما يقارب 100 إنزيم في الجسم للقيام بوظيفته وهذا الأمر يساعد بشكل كبير في تمام التفاعلات الكيميائية التي يحتاجها جسم الإنسان من أجل البقاء.
  • يساهم في عمليّة النمو والتطوّر، ومهم في مرحلة الحمل، والجدير بالذكر أن الجسم غير قادر على تخزين الزنك لذا لابد من تزويده بالزنك من مصادر خارجية.
  • يعتبر فقدان الشهية من أكبر أعراض نقص الزنك في الجسم.
  • كذلك نجد أن البطئ في النمو من أهم أعراض نقص الزنك. وهناك الكثير من الأعراض الأخرى التي تدل على نقص الزنك في الجسم منها:
  1. ضعف في الجهاز المناعي.
  2. تأخر في النضوج الجنسي لدى الذكر والأنثى.
  3. الشعور بالإسهال بشكل مستمر.
  4. مشاكل في التذوق.
  5. تأخر في التئام الجروح.
  6. نقص في وزن الجسم بشكل غير مفسر.
  7. نقص في إنتاج هرمون التستوستيرون لدى الرجال.
  • يعتبر تناول الكحول من أكبر أسباب نقص الزنك في الجسم.
  • كما أشارت بعض الإحصائيات التي أُجريت حول العالم أن ما يقارب 1.1 مليار شخص يعانون من نقص الزنك نتيجة نقص التغذيّة أو تناولهم غذاء لا يحتوي على كميّة كافية من الزنك.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة عند الاستيقاظ من النوم بطرق مختلفة

نقص الزنك ورائحة الفم

نقص الزنك ورائحة الفم الكريهة

  • الكثير من الأشخاص يربطون نقص الزنك ورائحة الفم الكريهة ببعضهم البعض حيث أنهم يعتقدون بأن رائحة الفم الكريهة تكون بسبب وجود نقص كبير للزنك في الجسم.
  • في الحقيقة يجب معرفة أن نقص الزنك في الجسم ورائحة الفم لا توجد أي علاقة بينهما.
  • يعمل نقص الزنك في الدم على التأثير في الشهية وحدوث الكثير من الاضطرابات التي تكون خاصة بالتذوق. لكن لا يوجد أي دليل على ارتباط نقص الزنك في الدم ورائحة الدم.
  • يجب أن يتم علاج الزنك للتخلص من جميع المشاكل التي تكون ناتجة عنه أيًا كانت هذه المشاكل حتى لا تؤثر على صحة الجسم بشكل سلبي. وينصح بأن:
  1. يتم تناول اللحوم الحمراء، كما يجب تناول الحبوب والأرز، كذلك تناول الحبوب المدعمّة.
  2. تناول اللوز والكاجو والفاصوليا المحمصة كبديل لمصادر الزنك الحيوانيّة عند الأشخاص النباتيين.
  3. تناول المكملات الغذائية أي الفيتامين التي يتواجد الزنك في العديد منها، ويوجد كذلك في أدوية علاج البرد. وعلى الرغم من ذلك لا يجب تناولها إلا عند الحاجة لها.
  • كذلك يجب معرفة أن الزنك يمكن أن يتفاعل مع بعض الأدوية كالمضادات الحيويّة ومدر البول.

نوصي بالاطلاع على المزيد من المعلومات حول كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة للابد بطرق طبيعية وبالأعشاب

ما المقصود برائحة الفم الكريهة؟

عند السؤال عن علاقة نقص الزنك ورائحة الفم لابد من معرفة ماذا يقصد برائحة الفم الكريهة والتي تزعج الكثير من الناس لما تسببه لهم من إحراج.

  • البخر الفموي هو مصطلح علمي متعارف عليه يصف الرائحة الكريهة الخارجة من الفم.
  • بالنسبة لبعض التقديرات فإن حوالي %50 إلى %65 من الأشخاص، يعانون من هذه المشكلة.
  • 90% من الحالات يكون مصدر المشكلة في الفم، فإنه يحدث بسبب انعدام النظافة ووجود أمراض اللثة وتراكم طبقة على اللسان وبقايا الطعام وعلاج سيء للأسنان، وحتى الالتهابات في الحلق.
  • لدى الـ 10% المتبقية تنتج رائحة الفم الكريهة بسبب وجود مشاكل في أجهزة ونـظـم الجسم، مثل القرحة وأمراض في الكبد أو الكلى والسكري والسرطان.
  • كما أن هناك بعض الأشخاص الذين يشتكون من رائحة الفم الكريهة والتي لا يشمها أحد غيرهم وتكون غير مرتبطة بأي أمراض.
  • في بعض الأحيان تشير رائحة الفم الكريهة أن هناك تواجد لغاز الكبريت الذي تقوم البكتيريا التي تكون متواجدة في الفم بإنتاجه. وتزداد العوامل التي تساعد على نمو هذه البكتيريا من احتمالات ظهور رائحة كريهة للفم.
  • هناك العديد من العوامل التي تؤدي إلى زيادة احتمالية نمو البكتيريا في الفم ومنها:
  1. تراكم المواد الغذائية داخل الجيوب المحيطة بالأسنان، حول النتوء الموجودة في الجزء الخلفي من اللسان.
  2. تراكم الطعام في جيوب اللوزتين الصغيرة.
  3. كذلك الخلايا المتساقطة من الفم وتدفق القليل من اللعاب.
  4. أيضًا يعتبر البلغم في الحلق، أو في الجيوب الأنفية أحد العوامل التي من الممكن أن تشكل أرضية خصبة للبكتيريا.

تستطيع الآن قراءة معلومات أكثر حول هل يغسل الفم بالماء بعد الغسول وما هي استخداماته ومميزاته وأضراره؟

كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة

يوجد بعض الطرق التي يمكن استخدامها للتخلص من رائحة الفم الكريهة بشكل صحي وفعال للغاية، ومن أهم هذه الطرق ما يلي:

  • الحفاظ على نظافة الفم حيث أنها الوسيلة الأكبر تفاعل في السيطرة على البكتيريا المتواجدة في الفم.
  • كذلك يجب تنظيف الأسنان بالفرشاة والمعجون بشكل مستمر وخاصة بعد تناول الطعام.
  • كما يمكن أن يساعد فرك اللسان على إزالة جميع مسببات الرائحة الكريهة والتقليل من البكتيريا الموجودة داخل الفم.
  • كما أن اللثة لها دور كبير وفعال في وجود البخر الفموي لذا يجب الحفاظ على اللثة قوية ونظيفة ومنعها من الإصابة بأي أمراض قد تؤثر عليها.
  • ينصح بتناول العلكة التي تكون خالية من السكر حيث أنها تساعد في الحدة من البخر الفموي.
  • كما يجب عدم تناول الكحول حيث أنه من المواد ذات الرائحة الكريهة للغاية ويعمل على التسبب في حدوث جفاف الفم.
  • يعمل الكبريت المتواجد في الفم على زيادة نسبة البكتيريا في الفم والتي تعمل على وجود رائحة كريهة في الفم.

كيفية التخلص من رائحة الفم الكريهة بالأعشاب الطبية

تعد الأعشاب الطبية من أفضل الطرق التي يمكن استخدامها للتخلص من رائحة الفم الكريهة.

  • هناك بعض المستحضرات التي يتم بيعها في السوق والتي تكون عبارة عن مستحضرات لغسول الفم وهي مفيدة بشكل كبير في حل مشكلة رائحة الفم الكريهة.
  • بالإضافة للزيوت العطرية التي ثبتت فاعليتها ضد البكتيريا.
  • ووفقًا لأحد التقارير فإن كمية البكتيريا في الفم انخفضت خلال ثلاثين ثانية بعد استخدام مستحضر غسول الفم والذي يحتوي على مادتي الثيمول والإكليبتول.
  • كما أظهرت الدراسات أن الثيمول وحده قد نجح في وقف نمو وتكاثر البكتيريا الموجودة في الفم.

يرشح لك موقع زيادة قراءة المزيد من المعلومات حول أعراض نقص الزنك والحديد وبعض المشاكل التي تنتج عن نقصهما

ملخص الموضوع في 5 نقط

  1. يجب الحفاظ على نظافة الفم بشكل مستمر للتخلص من رائحة الفم الكريهة.
  2. البكتيريا التي تتواجد في الفم تسبب في ظهور رائحة كريهة له.
  3. يجب العمل على تقوية اللثة بشكل مستمر للحفاظ على رائحة الفم.
  4. ليس هناك أي علاقة بين رائحة الفم الكريهة ونقص الزنك في الدم.
  5. يجب تناول المكملات الغذائية لتعويض نقص الزنك في الجسم.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.