السعرات الحرارية في الماء الطبيعي وذو النكهات وفوائدها واحتياج الفرد للماء

السعرات الحرارية في الماء الطبيعي وذو النكهات وفوائدها واحتياج الفرد للماء يمكنك التعرف عليها الآن عبر موقعنا الإلكتروني زيادة ، حيث أنه ومعلومات عنها، حيث يتساءل العديد من الأشخاص عن حقيقة وجود سعرات حرارية في مياه الشرب، ونسبة السعرات في المياه وغيره، وهذا هو ما سنقوم بمناقشتها من خلال مقالنا في السطور التالية.

اقرأ أيضاً: ما هي درجة غليان الماء وما فوائد الماء للإنسان

الماء

السعرات الحرارية في الماء

  • الماء هو عبارة عن سائل شفاف عديم اللون والطعم والرائحة، يتكون جزئ الماء من ذرتين هيدروجين مع ذرة أكسجين لذلك يأخذ الماء الصيغة الكيميائية H2O.
  • ويعتبر الماء هو المكون الأساسي لكوكب الأرض حيث تشغل المسطحات المائية 79% من مجمل مساحة كوكب الأرض.
  • لذلك فإن الماء هو المكون الرئيسي للبحار والمحيطات والأنهار، ويشكل الماء النسبة الأكبر في أجسام الكائنات الحية جميعًا بما في ذلك جسم الإنسان.
  • حيث يستطيع الإنسان أن يحيا دون تناول الطعام لفترة طويلة تصل إلى ستة أسابيع، في نفس الوقت لا يستطيع أن ينجو الفرد لمدة أسبوع واحد بدون الماء.
  • والسبب الرئيسي أن الماء يشغل 60% من إجمالي مكونات جسم الإنسان، ويشغل نسبة 90% من مكونات الدم البشري، أي أن الماء يأخذ جزء من جميع العمليات الحيوية التي يقوم بها الإنسان في يومه.

السعرات الحرارية في الماء

  • لطالما كان السؤال (هل يحتوي الماء على عدد من السعرات الحرارية؟) يشغل بال الكثير من الأشخاص، والإجابة هي بالطبع لا.
  • يعد الماء أو المشروبات التي لا تحتوي على أي سعرات حرارية، والسبب في ذلك أن الماء لا يضم أي دهون أو كربوهيدرات أو حتى بروتينات وهي المواد التي تشكل السعرات الحرارية بشكل أساسي.
  • بل أن الماء يحتوي على كميات قليلة جدا من مجموعة من المعادن مثل النحاس والماغنسيوم والكالسيوم والصوديوم وهي معادن مفيدة لجسم الإنسان بشكل عام.

إليكم من هنا: شرب 3 لتر ماء يوميا للتنحيف وفوائد الماء الصحية للجسم

الماء ذو النكهات

  • نجد أنه في بعض الأحيان يتم إضافة بعض النكهات للماء، فيما يعرف بالماء المنكَّه، وتعمل هذه النكهات على إضافة السعرات الحرارية في الماء والزيادة منها.
  • وعلى سبيل المثال الماء بنكهات الفاكهة، أو الماء الذي ينقع فيه قطع الفاكهة أو مجموعة من الأعشاب، التي تترك في الماء لعدد من الساعات.
  • وتعمل هذه الإضافات على تزويد الماء ببعض الفيتامينات والمعادن مثل فيتامين ج، هذا بجانب السعرات الحرارية.
  • ويوجد ما يعرف بماء تنقية السموم أو باللغة الإنجليزية Detox Water ويحتوي على الأعشاب والفاكهة الغير مطحونة مما يعمل على زيادة السعرات الحرارية الموجودة في الماء.
  • وذلك بسبب عدم عصر أو طحن الفاكهة والخضراوات إنما تنقع في الماء فقط لعدد من الساعات.
  • ويمكن تقديم هذا النوع من المشروبات بديلا عن المشروبات الغازية، أو المشروبات التي تحتوي على كافيين، أو المشروبات التي تكون على هيئة مساحيق، وذلك بسبب وجود عدد قليل من السعرات الحرارية في الماء.
  • ولكن من وجهة نظر أخري يمكن أن يتم إضافات السكر لهذا النوع من الماء وفي بعض الأحيان تضاف مركزات الفاكهة، مما يؤدي إلى زيادة السعرات الحرارية في الماء بشكل كبير.
  • لذلك قبل تناول أي من أنواع الماء ذات النكهات يجب التعرف على مكونات المشروب لتحديد عدد السعرات الحرارية ومعرفة القيمة الغذائية للمنتج.

الفوائد العامة للماء

الماء مفيد جدًا بشكل عام، ويتيح مجموعة من الفوائد الصحية لجسم الإنسان، وسنقوم بعرض الفوائد المختلفة للماء من خلال مجموعة السطور التالية:

1- الماء مصدر المعادن والفيتامينات

  • من أهم فوائد الماء أنه مصدر مهم لمجموعة من الفيتامينات والمعادن، حيث يحتوي الماء كما ذكرنا أعلاه على كالسيوم وماغنسيوم وصوديوم وبوتاسيوم وحديد معدن الفلورايد.
  • كذلك يحتوي الماء على العديد من المعادن الأخرى والتي تختلف بحسب اختلاف مصدر الماء، وسواء كانت الماء مقطرة أو مفلترة أو غيرها.
  • ويحتوي نوع الماء الذي ذكرناه من قبل (الماء المنكَّه) أو الماء المحسن بإضافات الفواكه والأعشاب على عدد من المعادن والفيتامينات الإضافية المفيدة لجسم الإنسان.

2- الماء يساعد على عملية الهضم

  • يعتبر الماء واحد من أهم العناصر التي تساعد في عملية الهضم، حيث يساعد الماء على تحطيم عناصر الطعام، مما يسمح للجسم بامتصاص العناصر الغذائية الموجودة في الطعام.
  • كذلك يلعب الماء دورًا هامًا في هضم الألياف الموجودة في الطعام والقابلة للذوبان ليستفيد منها الجسم

3- وقاية الجسم من الجفاف

  • عند القيام بالتمارين الرياضية القاسية أو التحرك بشكل سريع أو التعرض لدرجات عالية من الحرارة، أو في حالة إصابة الفرد بالحمى، أو تعرضه لمرض يتسبب في القيء أو الإصابة بالإسهال.
  • في كل الحالات السابقة يتعرض الجسم لفقد كميات كبيرة جدًا من السوائل، لذلك فإن الماء يكون ضروري جدًا في هذه الحالة لترطيب جسم الإنسان وتعويض الفاقد من السوائل ووقاية الإنسان من الإصابة بالجفاف.

4- العمل على تنشيط العضلات

  • عند ممارسة التمارين الرياضية المختلفة يتعرض الإنسان إلى التعرق وبالتالي تفقد خلايا الجسم السوائل الموجودة فيها ومادة الإلكترونية، مما يؤدي إلى إجهاد عضلات الجسم المختلفة.
  • لذلك قبل البدء في ممارسة التمارين الرياضية بساعتين ينصح بشرب كمية مناسبة من الماء، والاستمرار في شرب الماء خلال التمارين وذلك لتعويض الفاقد من السوائل في خلايا الجسم بسبب التعرق.

5- المحافظة على صحة الكليتين

  • تنتقل الفضلات خارج جسم الإنسان عن طريق السوائل، ومن أبرز هذه الفضلات والسموم مادة نيتروجين اليوريا وتسبب ضرر بالغ في الجسم إذا لم يتم التخلص منها.
  • ومن الجدير بالذكر أن مادة نيتروجين اليوريا تذوب في الماء وبعد ذلك تنتقل إلى الكلى وتعمل الكلى على إخراج المادة خارج الجسم عن طريق عملية التبول.
  • ومما سبق نجد أن شرب كميات مناسبة من الماء يعمل على تنقية جسم الإنسان من كثير من السموم، وتعمل على إخراج البول من الجسم بلون فاتح وبدون أن تصحبه رائحة كريهة.

6- الحفاظ على نضارة البشرة

  • تحتوي بشرة الإنسان في تركيبها على كميات هائلة من الماء، وتعمل على التقليل من فقدان سوائل الجسم.
  • ومما سبق نعني أن جفاف الجسم يسبب جفاف البشرة ويعطيها مظهر مجعد، لذلك من الموصي به شرب كميات مناسبة من الماء للحفاظ على البشرة رطبة ونضرة وفي مظهر صحي وحيوي.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: شرب الماء قبل الأكل ما هي فوائده؟

احتياج الفرد للماء

  • إن الحصول على كميات مناسبة من الماء هو شيء ضروري جدا وأساسي للحفاظ على صحة الإنسان، في أغلب الأحيان يلبي الأفراد حاجتهم من السوائل المختلفة عن طريق شرب الماء.
  • فيشرب بعض الأشخاص الماء كبديل عن المشروبات الأخرى وعند الشعور بالعطش أو في أثناء تناول الطعام.
  • كما يحصل الماء على السوائل عن طريق تناول بعض الأطعمة مثل أنواع الشوربة أو الطعام الذي يتضمن على كميات عالية من الماء مثل الكرفس والبطيخ والطماطم.
  • ولذلك فإن السؤال هنا هو ما هي الكمية المناسبة من الماء التي يحتاجها جسم الإنسان، وسوف نوضح الإجابة من خلال مقالنا السعرات الحرارية في الماء.
  • يختلف احتياج جسم الإنسان لشرب الماء حسب حجمه وكذلك باختلاف معدل الأيض من فرد لآخر ونوع الطعام الذي يدخل جسمه وكذلك الأنشطة الرياضية التي يمارسها.
  • ويجدر بنا الإشارة أنه لا يوجد كمية محددة يجب أن يتناولها الإنسان يوميًا، ولكن متوسط كمية الماء الموصي بها بشكل يومي من قبل الأطباء والمنظمة العالمية للطب والهندسة والعلوم.
  • والتي يمكن أن يحصل عليها الفرد من الماء أو الطعام، يصل المتوسط إلى 2.7 لتر من الماء يوميًا للإناث، وفي حالة الذكور يحصل إلى 3.7 لتر لليوم الواحد.
  • وهذا ما يعادل 15 كوب ونصف الذكور وعدد 11 كوب من الماء للنساء، يكون 80 من إجمالي الماء من شرب الماء نفسه، وباقي النسبة من تناول الأطعمة التي تحتوي على الماء.
  • أما أو كانت المرأة حامل أو ترضع ففي هذه الحالة يحتاج الجسم لكميات أكبر من الماء لذلك يجب سؤال الطبيب المختص عن الكمية المطلوبة من السوائل يوميًا.

ننصحكم بزيارة مقال: فوائد شرب الماء على الريق للتنحيف وفوائده العامة

خلاصة الموضوع في 7 نقاط

  1. الماء هو سائل شفاف عديم الطعم والرائحة واللون، صيغته الكيميائية H2O.
  2. يتكون كوكب الأرض 79% من الماء، وتصل نسبة الماء في جسم الإنسان لحوالي 60%، ويكون الماء 90% من دم الإنسان.
  3. السعرات الحرارية في الماء منعدمة، يحتوي الماء الطبيعي على المعادن والفيتامينات فقط.
  4. يوجد أنواع أخري من الماء مثل الماء المحلي بالفاكهة والأعشاب يحتوي على نسبة من السعرات الحرارية.
  5. للماء فوائد عديدة فهو يلعب دور هام في تحطيم الطعام والمساعدة في عملية الهضم.
  6. يساعد الماء في الحفاظ على صحة كلية الإنسان كما يساعد في الحفاظ نضارة البشرة وكذلك يخلص الجسم من السموم.
  7. يختلف المعدل اليومي المناسب من الماء باختلاف الشخص ولكن في المتوسط يحتاج الرجل إلى 3.7 لتر من الماء يوميًا، وتحتاج المرأة إلى 2.7 لتر من الماء يوميًا.
قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.