هل التفاح يرفع الضغط

هل التفاح يرفع الضغط؟ وما هي الفواكه التي تساعد على خفض ضغط الدم؟ حيث إنه اتضح أن مستوى ضغط الدم من الممكن أن يتأثر عند تناول بعض الفواكه سواء كانت الطازجة أو المجففة.

ذلك بسبب ما تحتويه من عناصر ومعادن تزيد من قوة إندفاع الدم في جدران الشرايين، وهذا الأمر قد يترتب عليه مشاكل صحية خطيرة، فهل التفاح يرفع الضغط؟ وهذا ما سوف نجيب عليه اليوم من خلال موقع زيادة، كما أننا سنوافيكم بكافة المعلومات اللازمة.

هل التفاح يرفع الضغط

مرض ارتفاع ضغط الدم من الأمراض الشائعة والتي تصنف على أنها واحدة من المشاكل الصحية الخطيرة، إذ أن هذا المرض يحدث نتيجة تدفق الدم بقوة وزيادة الضغط المستمر على جدران الشرايين، وقد لا يرافقه في الأغلب ظهور أي أعراض.

لكنه على المدى البعيد قد يتسبب في حدوث مشاكل خطيرة كفشل القلب، والسكتة الدماغية، والفشل الكلوي، وأيضًا ضعف البصر.

لذا فإن المصابين بهذا المرض يجب أن يتوخوا الحذر دائمًا، ويحاولوا المواظبة على السيطرة عليه سواء من خلال تناول الأدوية العلاجية، أو من خلال اتباع نظام غذائي صحي.

فلحسن الحظ بأنه من الممكن أن يتم السيطرة على الضغط المرتفع وتجنب التهديدات الصحية الخطيرة المصاحبة له من خلال اتباع النمط الصحي في الغذاء.

إذ أنه تم إثبات أن هناك أطعمة قد تسبب في زيادة ضغط الدم، وأطعمة تساهم في ارتفاع ضغط الدم، فبالنسبة للفواكه أثبتت الدراسات بأن هناك مجموعة من الثمار التي تؤثر بالسلب على مستوى ضغط الدم.

فهل التفاح يرفع الضغط؟ إذ أن ذلك السؤال كثر طرحه باعتبار فاكهة التفاح لا خلاف عليها فهي الفاكهة المفضلة لدينا جميعًا، ولهذا الأمر قمنا بتسليط الضوء اليوم من خلال موضوعنا على إجابة هذا السؤال، وذلك في السطور التالية:

لا يعتبر التفاح من الثمار التي تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، إذ أنه يساهم في خفض الضغط المرتفع، وذلك بسبب احتواء على مادة الكيرسيتين، وهذه المادة تنتمي إلى مركبات الفلافونويد، وتلك المركبات تعتبر مركبات عضوية لها خصائص مضادة للأكسدة، وكذلك مضادة للجذور الحرة.

فعندما يتناول مريض الضغط المرتفع للتفاح فإنه سوف يقوم بإبطال فاعلية الجذور الحرة في الجسم، وبالتالي سوف يدعم من الأوردة ويخفض من ضغط الدم بشكل صحي وطبيعي.

اقرأ أيضًا: هل التفاح يرفع السكر؟

كيفية تضمين التفاح مع النظام الغذائي لمعالجة ضغط الدم المرتفع

استكمالًا لموضوعنا الذي يجيب عن سؤال هل التفاح يرفع الضغط، فمن الممكن أن يستفاد مرضى ضغط الدم المرتفع من فوائد فاكهة التفاح لخفض الضغط من خلال تناول الثمرة مباشرة، أو من خلال الطرق الآتية:

  • تحضير عصير التفاح من خلال ضرب ثمرتين من التفاح في الخلاط مع كوب من الماء، ومن ثم تناوله مضاف له ربع ملعقة من العسل، والانتظام على تناول هذا العصير.
  • تقطيع ثمرة فاكهة التفاح إلى قطع صغيرة ووضعها على السلطة وتناولها، وهذا سيساهم في خفض الضغط المرتفع كما أوضحنا عند إجابة سؤال هل التفاح يرفع الضغط.

فواكه أخرى تؤدي إلى خفض ضغط الدم المرتفع

تعرفنا من خلال إجابتنا على سؤال هل التفاح يرفع الضغط بأن التفاح يساعد على خفض ضغط الدم المرتفع، ومن الجدير بالذكر أن نعرض لكم أمثلة أخرى عن الفواكه التي تساعد في خفض الدم.

إذ أنه هناك العديد من الفواكه إلى جانب التفاح تعمل بفاعلية على خفض الدم وذلك بفعل العناصر الغذائية التي تحتويها، وفيما يلي سوف نتعرف على تلك الفواكه وكيفية قدرتها على خفض ضغط الدم:

1- التوت الأزرق لخفض ضغط الدم

أثبت الدرسات فاعلية فاكهة التوت الأزرق في خفض ضغط الدم المرتفع، وذلك بسبب احتوائه على مركبات مضادة للأكسدة، تلك المركبات تُعرف باسم الأنثوسيانين وهي مركبات من نوع الفلافونويد.

حيث إنه كما أسلفنا الذكر عند عرضنا لفوائد التفاح على الضغط، بأن مادة الفلافونويد المتواجدة في التفاح وكذلك التوت الأزرق تعمل على محاربة الجذور الحرة الضارة في الجسم، وبالتالي فهي تخفض من خطر ارتفاع ضغط الدم وذلك بنسبة حوالي 8%.

لذا فإن فاكهة التوت الأزرق مفيدة لمرضى ارتفاع ضغط الدم، وننصح بتناولها ولكن بكميات معتدلة، إلى جانب تناول التفاح فهو كما أوضحنا في إجابة سؤال هل التفاح يرفع الضغط، بأنه يخفض الضغط المرتفع.

2- خفض ضغط الدم بفاكهة الموز

إلى جانب فاكهة التفاح التي تساهم في خفض ضغط الدم كما أوضحنا عند إجابة سؤال هل التفاح يرفع الضغط، فإن فاكهة الموز أيضًا تساهم بفاعلية في خفض ضغط الدم المرتفع.

حيث إن فاكهة الموز تعتبر مصدر غني بالعديد من العناصر الغذائية الهامة، إذ أنها تحتوي على الألياف الغذائية، وكذلك فيتامين ج، والبوتاسيوم، وجميعهم يساهمون في التقليل من ارتفاع ضغط الدم.

لكن بشكل أوضح فإن نسبة البوتاسيوم المتواجدة في فاكهة الموز تعمل على توفير التوازن للسوائل في الجسم وهذا التوازن يضمن عدم تراكم الدم في الشرايين وبالتالي ارتفاع ضغط الدم.

بصفة عامة حبة واحدة من الموز تكون كافية لاستعادة توازن البوتاسيوم بداخل الجسم، وبالتالي استعادة توازن السوائل.

3- تحسين ضغط الدم بالكيوي

من الفواكه التي تساهم في خفض ضغط الدم المرتفع هي فاكهة الكيوي، والتي تعتبر من الفواكه اللذيذة والشهية، والتي لها أيضًا العديد من الفوائد الصحية المبهرة، إذ أنه ومقارنةً بفاكهة التفاح أثبتت الدراسات بأن تأثير الكيوي على ضغط الدم المرتفع أكثر فعالية من تأثير التفاح.

حيث لوحظ أن الأشخاص الذين تناولوا ما يعادل ثلاثة حبات من فاكهة الكيوي يوميًا انخفض لديهم كُلًا من ضغط الدم الانقباضي وكذلك الانبساطي مقارنةً بهؤلاء الذين تناولوا حبة واحدة فقط من التفاحة يوميًا قد لا ينخفض لديهم النوعين من ضغط الدم.

يرجع السبب وراء فاعلية فاكهة الكيوي في خفض ضغط الدم بأنها تحتوي على مواد منشطة بيولوجيًا تساهم في التحسين من وظيفة وصحة بطانة الأوعية الدموية وبالتالي التحسين من مستوى ضغط الدم.

4- فاكهة الرمان لعلاج ضغط الدم المرتفع

تحتوي فاكهة الرمان على مجموعة من المركبات التي تتميز بخصائص مضادة للأكسدة كمركبات التانين، والأنثوسيانين، وكذلك البوليفينول، وأثبتت الدراسات فعالية تلك المركبات في خفض ضغط الدم وبشكل ملحوظ.

كما أنها أثبتت بأن فاكهة الرمان بصفة عامة مفيدة للغاية لصحة القلب بالنسبة لمرضى الضغط المرتفع، ولكن هناك قيود حول تناول فاكهة الرمان، إذ أنه لا يجب تناولها مع الأدوية التي تؤخذ لخفض ضغط الدم.

ذلك لأن الرمان يعمل بفاعلية على خفض ضغط الدم، وإذا تم تناوله مع تلك الأدوية فسوف يحدث انخفاض كبير في الضغط وهذا قد ينتج عنه مشاكل صحية خطيرة.

5- الفواكه ذات الطبيعة الحمضية لخفض ضغط الدم

استكمالًا لموضوعنا الذي يجيب عن سؤال هل التفاح يرفع الضغط، والذي من خلاله تعرفنا على أن التفاح يساهم في خفض ضغط الدم، فإننا سوف نعرض لكم فيما يلي نوعًا آخر من الفواكه يساهم في خفض ضغط الدم بفاعلية وهي الفواكه الحمضية.

حيث إن البرتقال والليمون والجريب فروت وغيرها من الفواكه الحمضية تتمتع بعدة تأثيرات تؤدي إلى خفض ضغط الدم، والتقليل من خطر المشاكل الناتجة عنه.

إذ أن تلك الفواكه تعتبر مصدرًا غنيًا للعديد من الفيتامينات، والمعادن، وكذلك المركبات النباتية، كما أنهم يحتوا على المركبات النشطة بيولوجيًا والتي تساهم في خفض ضغط الدم المرتفع كحمض الستريك، والبوليفينول، وأيضًا حمض الأسكوربيك.

6- تناول المشمش لخفض الدم

تتمتع فاكهة المشمش باحتوائها على نسبة عالية من عنصر البوتاسيوم والذي له دور كبير وفعال في الحفاظ على توازن السوائل بداخل الجسم، كما أنه يقلل من خطر ارتفاع ضغط الدم، لذا ننصح بتناولها من قِبل مرضى ضغط الدم المرتفع ولكن بكميات معقولة.

7- فاكهة البطيخ للحد من ضغط الدم المرتفع

التفاح يساهم في خفض ضغط الدم المرتفع وهذه كانت إجابتنا على سؤال هل التفاح يرفع الضغط، فما هي الفواكه الأخرى التي تساهم في التقليل من ارتفاع ضغط الدم؟

حيث إن فاكهة البطيخ تعتبر واحدة من تلك الفواكه، إذ أنها تتحكم بفاعلية في ارتفاع ضغط الدم، وذلك بسبب احتوائها على الحمض الأميني الذي يُعرض باسم السيترولين.

فإن ذلك الحمض والذي يتواجد في فاكهة البطيخ يعمل على مساعدة الجسم في إنتاج غاز أكسيد النيتريك، وهذا الغاز هو المسؤول عن استرخاء الأوعية الدموية، وزيادة مرونة الشرايين، بالإضافة إلى زيادة تدفق الدم فيها، وبالتالي حدوف انخفاض في ضغط الدم.

الكمية الموصى بها من الفواكه بالنسبة لمرضى ضغط الدم

إلى جانب فاكهة التفاح فإننا تعرفنا على مجموعة مختلفة أيضًا من الفواكه تساهم بفاعلية في خفض ضغط الدم المرتفع، وحان الآن أن نذكر لكم الكمية الموصى بتناولها من تلك الفواكه بالنسبة لمرضى السكر.

إذ أن الزيادة من كمية الفواكه الخافضة لضغط الدم قد تحدث بعض الآثار السلبية على المريض، لذا فإن الكمية المناسبة هي تناول ما يعادل أربع إلى خمسة حبات من الفواكه يوميًا.

سواء تناولها طازجة، أو تناولها مجمدة، أو حتى إعدادها على هيئة عصير، لكن بصفة عامة يُنصح بتناول الفاكهة كاملة لأن العصير يكون أقل فائدة ولا يحتوي على الألياف الغذائية.

بالإضافة إلى احتوائه على السكر المضاف إليه للتحلية، والذي قد يتسبب في ارتفاع مستوى الجلوكوز والأنسولين بالدم، وهذا يتسبب في مشكلة أخرى وهي الإصابة بمرض الداء السكري.

فلكي يتم تجنب أي مضاعفات أو سلبيات للفواكه الخافضة لضغط الدم فإننا ننصح بتناولها كاملة وما يعادل 4 فواكه يوميًا.

اقرأ أيضًا: هل الجوع يرفع الضغط

نصائح للمساهمة في تنظيم ضغط الدم بصفة عامة

بعد أن قدمنا لكم الإجابة عن سؤال هل التفاح يرفع الضغط، فسوف نقدم لكم مجموعة من النصائح التي تساعدكم على تنظيم ضغط الدم بصفة عامة والوقاية من ارتفاعه أو انخفاضه.

إذ أن تلك النصائح واجب اتباعها من قِبل الأشخاص المرضى بضغط الدم، فهى سوف تساعدهم على التنظيم له والمحافظة على بقاء مستوياته الطبيعية، وإليكم فيما الآتي بتلك النصائح:

1- النظام الغذائي الصحي لتنظيم ضغط الدم

كما أسلفنا الذكر بأنه من الضروري اتباع نظام غذائي صحي من قبل مرضى ارتفاع ضغط الدم، حيث إن ذلك النظام إلى جانب اشتماله للأطعمة الغذائية الصحية فإنه يجب أن يحتوي على الفواكه المفيدة، والخضروات، وكذلك الحبوب الكاملة.

لكن من اللازم أن يحذر المرضى من تناول الأطعمة المحتوية على الملح، أو على الصوديوم لأنه تؤثر على مستويات الضغط، وأيضًا الأطعمة المحتوية على الدهون تكون ضارة بضغط الدم.

كما أنه يُفضل زيادة تناول الأطعمة المحتوية على البوتاسيوم لضمان توازن السوائل في الجسم وعدم حدوث أي خلل بها يؤثر على مستوى ضغط الدم.

2- الحد من السمنة المفرطة لضبط ضغط الدم

من الضروري أن يحافظ المصاب بمرض ارتفاع ضغط الدم على بقاء وزنه صحي، وذلك لأنه في بعض الأحيان قد يكون السبب في زيادة ضغط الدم هو الزيادة في وزن الجسم.

كما أن السمنة المفرطة قد ينجم عنها حدوث داء انقطاع النفس النومي والذي بالطبع يتسبب في رفع ضغط الدم، لذا وفي كل الأحوال يجب على المرضى أن يحرصوا تغيير نمط الحياة وجعله أكثر صحيًا وخسارة الوزن الزائد.

3- تجنب تناول الكافيين حتى لا يحدث ارتفاع في ضغط الدم

أثبتت الدراسات العلمية بأن استهلاك تناول القهوة والمشروبات التي تحتوي على الكافيين يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، لكن الأمر قد يختلف من شخص لآخر وقد يكون تأثيره مؤقتًا، لكن يلزم الحذر والتقليل من استهلاك الكافيين.

4- الحرص على تناول الشوكولاتة والكاكاو لتقليل ضغط الدم

من الممكن أن يتم تنظيم مستوى ضغط الدم والوقاية من ارتفاعه من خلال تناول الشوكولاتة الداكنة وكذلك الكاكاو حيث إنهما يحتويان على مركبات الفلافونويدات، وهذه المركبات هي مركبات نباتية تساهم بفعالية على توسيع الأوعية الدموية.

أي أنها تساهم في منع تدفق الدم بكثرة إلى داخل جدار الشرايين، وبالتالي لا يحدث الارتفاع في ضغط الدم.

5- التوقف عن التدخين للوقاية من ضغط الدم

في ظل إجابتنا عن سؤال هل التفاح يرفع الضغط، كان من الواجب علينا أن نوضح بأن للتدخين العديد من العوامل الخطرة والضارة.

إذا أننا ننصح بالإقلاع عنه بصفة عامة، وبصفة خاصة بالنسبة لمرضى الضغط فإنه نظرًا لما يحتويه من مواد كيميائية كمادة التبغ فإنه يزيد من خطر حدوث تلف في الأوعية الدموية.

فهذا التلف سوف يتسبب عنه الخلل في مستويات ضغط الدم، وبالتالي زيادة خطر حدوث المشاكل الصحية كأمراض القلب، لذا من الواجب أن يتم الإقلاع عن التدخين.

6- تجنب التوتر لتنظيم ضغط الدم

هناك المزيد من الأبحاث التي أثبتت بأن التوتر المزمن يؤثر على ضغط الدم ويزيد من معدله، لذا يجب التقليل من التوتر والسيطرة عليه، وهذه من أهم النصائح التي نعرضها لكم في موضوعنا الذي يجيب عن سؤال هل التفاح يرفع الضغط.

اقرأ أيضًا: هل التفاح يحتوي على الحديد ؟

7- الممارسة المنتظمة للتمارين الرياضية للحفاظ على ضغط الدم

في سياق عرضنا لكم إجابة سؤال هل التفاح يرفع الضغط، كان من الجدير بالذكر أن نقدم لكم مجموعة من النصائح لتنظيم ضغط الدم، فإن ممارسة التمارين الرياضية تعتبر من أهم تلك النصائح.

حيث إنه وبلا الشك التمارين الرياضية تحافظ على صحة الجسم بصفة عامة، كما أنها تساهم في خفض ضغط الدم، ومن أشهر التمارين التي تعمل على خفض ضغط الدم هو تمرين المشي السريع.

إذا أن ذلك التمرين يساعد على نبض القلب بشكل أكبر وضخه للدم بشكل منتظم، كما أنه يستخدم كمية من الأكسجين كافية لتنظيم الوظائف الحيوية.

لفاكهة التفاح تأثير فعّال في خفض ضغط الدم المرتفع، وذلك بفعل ما تحتويه من مركبات، وعناصر غذائية تضمن التدفق الصحي والسليم للدم بداخل الشرايين.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.