محتوى يحترم عقلك

هل يجوز النوم في ليلة القدر

هل يجوز النوم في ليلة القدر أم لا؟ حيث أن شهر رمضان له أهمية كبيرة عند كافة المسلمين وخاصة ليلة القدر وهناك سؤال يحتاج إلى إجابة وهو هل يجوز النوم في ليلة القدر وهو ما سوف نقدمه لكم عبر موقع زيادة ، خاصة أن تلك الليلة من الليالي التي تحمل البركة والخير فكل دعوة فيها مستجابة ونحن سنذكر الإجابة.

هل يجوز النوم في ليلة القدر

  • في شهر رمضان تغلق الأبواب الخاصة بالنار وكذلك يتم فتح أبواب الجنة وفيه تأتي ليلة القدر والتي قام الله سبحانه وتعالى باعتبارها خير من ألف شهر.
  • حيث إن الملائكة تنزل فيها للأرض ومن ثم تنفتح كافة أبواب السماء لكل محتاج وكذلك متضرعين إلى الله عز وجل فهل يجوز النوم أثناء ليلة القدر.
  • وللإجابة يجب أن نذكر فضل العشرة أيام الأواخر التي تكون ليلة القدر أحدهما ويجب استغلال تلك الليلة حيث إن الله يقوم بمكافأة عباده المتقين بتلك الليلة المباركة بالثواب العالي ورحمته وغفرانه حيث إن الفقهاء وعلماء الدين كذلك قالوا بأن المسلم إذا شعر بالإرهاق أو التعب وأنه في حاجة ماسة للنوم العميق فلا بأس نهائيًا لأن يخلد للنوم ويأخذ قسط وافر من الراحة حتى يقوى على العودة والقيام بحالة من النشاط لكي يكمل عبادته وصلاته.

اقرأ أيضًا: هل يجوز قيام ليلة القدر في البيت

لماذا يجب عدم النوم في ليلة القدر؟

هناك العديد من الأعمال التي يجب أن يضعها الشخص نصب عينيه والتي يجب أن تمنعه من النوم في ليلة القدر لكي يقوم باغتنامها وتتمثل في التالي:

  • العمل على إقامة الصلاة والتحسين منها وكذلك تجويدها حتى يقوم بها على أتم وجه.
  • التوبة لله سبحانه وتعالى توبة نصوحة من كافة الأعمال السيئة والذنوب والمعاصي التي قد قام الشخص بارتكابها والأقسام بينه وبين الله على عدم الرجوع إليها مرة أخرى.
  • قراءة بعض من آيات القرآن الكريم والعمل على تدبر المعاني المذكورة به فلا يمر هكذا كمرور الكرام.
  • الإقبال على فعل كل عمل حسن للآخرين ومسامحتهم كذلك يمكن أن ينقطع في خلوة فقط مع الله سبحانه وتعالى.

اقرأ أيضًا: هل المغتاب لا يغفر له في ليلة القدر

كيفية صلاة ليلة القدر

  • إن صلاة ليلة القدر لا تختلف كثيرًا عن أي صلاة أخرى حيث إن المسلم يصلي فيها ما يشاء له أن يقوم بالصلاة فيصلي مثنى مثنى يحب أن يقوم بالتسليم بعد كل ركعتين.
  • حيث إن العلماء قاموا بالاستدلال على تلك الكيفية من الحديث المروري الذي جاء عن عبد الله بن عباس رضي الله عنه وأرضاه.

“أنَّهُ بَاتَ عِنْدَ مَيْمُونَةَ أُمِّ المُؤْمِنِينَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهَا – وهي خَالَتُهُ – قالَ: فَاضْطَجَعْتُ علَى عَرْضِ الوِسَادَةِ.

واضْطَجَعَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ وأَهْلُهُ في طُولِهَا، فَنَامَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ حتَّى انْتَصَفَ اللَّيْلُ – أوْ قَبْلَهُ بقَلِيلٍ، أوْ بَعْدَهُ بقَلِيلٍ.

ثُمَّ اسْتَيْقَظَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فَجَلَسَ، فَمَسَحَ النَّوْمَ عن وجْهِهِ بيَدِهِ، ثُمَّ قَرَأَ العَشْرَ آيَاتٍ خَوَاتِيمَ سُورَةِ آلِ عِمْرَانَ.

ثُمَّ قَامَ إلى شَنٍّ مُعَلَّقَةٍ، فَتَوَضَّأَ منها، فأحْسَنَ وُضُوءَهُ، ثُمَّ قَامَ يُصَلِّي قالَ عبدُ اللَّهِ بنُ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عنْهمَا: فَقُمْتُ فَصَنَعْتُ مِثْلَ ما صَنَعَ.

ثُمَّ ذَهَبْتُ، فَقُمْتُ إلى جَنْبِهِ، فَوَضَعَ رَسولُ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَدَهُ اليُمْنَى علَى رَأْسِي.

وأَخَذَ بأُذُنِي اليُمْنَى يَفْتِلُهَا بيَدِهِ، فَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ أوْتَرَ، ثُمَّ اضْطَجَعَ حتَّى جَاءَهُ المُؤَذِّنُ، فَقَامَ، فَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ خَفِيفَتَيْنِ، ثُمَّ خَرَجَ، فَصَلَّى الصُّبْحَ”

اقرأ أيضًا: كيفية صلاة ليلة القدر بالتفصيل

وفي نهاية هذا المقال نكون قد أجبنا على تساؤل هل يجوز النوم في ليلة القدر ويكمن الأمر في عدم تفويتها وذلك لأنه لها فضل كبير جدًا وهي ليلة تأتي مرة واحدة في العام وفيها يتم كتابة المقادير الخاصة بالعام ويكفي أن الله عز وجل يباركها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.