تجربتي مع نقص المغنيسيوم

تجربتي مع نقص المغنيسيوم وما حدث لي من مشكلات صحية كان لها تأثير خطير على الجسم، إذ أن عنصر المغنيسيوم من أهم العناصر الغذائية التي تكمُن أهميتها في الحفاظ على صحة العظام والعضلات والجهاز العصبي المركزي والشهية، ويعد انخفاض المغنيسيوم من أسباب التعرض لهشاشة العظم والاكتئاب فَتابعونا لمزيد من المعلومات عبر موقع زيادة.

اقرأ أيضًا: أين يوجد المغنيسيوم بكثرة

تجربتي مع نقص المغنيسيوم

تجربتي مع نقص المغنيسيوم

يعد المغنيسيوم هو أحد أهم المعادن الضرورية لصحة الجسم، فهو يشارك في جميع العمليات الحيوية مثل التمثيل الغذائي والتفاعلات الأنزيمية كما يعمل على تحسين أداء الأنسجة والأعضاء المختلفة من أجهزة الجسم، ومن خلال تجارب البعض ممّن تعرضوا لمشكلة نقص المغنيسيوم سنوضح كيف كانت معاناتهم وذلك على النحو التالي:

التجربة الأولى

تقول إحدى السيدات عن تجربتها مع نقص المغنيسيوم: “لقد مرت عليَّ فترة صعبة جدًا لم أعد أُطيق أحد ولا أرغب في الخروج من منزلي، وكانت حالتي المزاجية مُتقلبة وسيئة للغاية فكنت لا أقدر على تحمل الأصوات العالية أو أن أسمع ضجيج الشارع على الرغم من أن هذا كان أمرًا عاديًا في السابق”.

“كما كنت أشعر بضيق شديد أثناء فترة الحيض الشهرية حتى ذهبت إلى الطبيب وقمت بعمل اختبارات وتحاليل كانت نتيجتها أني أعاني من نقص شديد في المغنيسيوم”.

“حتى وصف لي الطبيب المُختص أقراص علاجية تساعد على رفع نسبة المغنيسيوم، واستمريت على أخذ جرعة الدواء 1 قرص في اليوم وبانتظام حتى بدأت حالتي الصحية في التحسُّن وأصبحت الأعراض التي ذكرتها أقل حدة بل أنها اختفت وعادت طاقتي من جديد وأصبحت أكثر نشاطًا”.

اقرأ أيضًا: الأطعمة الغنية بالزنك والمغنيسيوم ماذا تكون؟

التجربة الثانية

تحكي صاحبة هذه التجربة وهي سيدة في العقد الثالث من العمر: ” كنت أشعر كثيرًا بتعب في عضلاتي وعظامي ولا أستطيع القيام بأي أنشطة يومية، كما كنت أعاني من الشعور الدائم بالصداع مع عدم الرغبة في تناول أي أطعمة بالإضافة إلى شعوري المستمر بالتشتت والانزعاج وعدم القدرة على التنفس”.

“وما أن ساءت حالتي الصحية حتى عزمت على الذهاب إلى الطبيب وطلب مني عمل بعض تحاليل طبية وفحوصات أوضحت بأن لدي نقص حاد في المغنيسيوم، وقد وصف لي الطبيب حقنة تؤخذ في الوريد مع مكمل غذائي يحتوي على المغنيسيوم بواقع 1 قرص في اليوم قبل النوم، ولقد لاحظت الفرق الكبير بعد تناول العلاج وأصبحت أشعر بأني أفضل بكثير”.

التجربة الثالثة

هذه تجربة لفتاة تبلغ من العمر 25 عامًا تقول: “كنت طفلة صغيرة أعاني من سوء التغذية وعدم القدرة على استحسان الطعام، وكانت معدتي دائما مُتعبة، وبعد أن أصبحت شابة عانيت كثيرًا من زيادة في إفراز العرق بصورة ملحوظة بالإضافة إلى اضطرابات في النوم والشعور الدائم بالقلق والاكتئاب”.

“ونصحتني صديقتي باللجوء إلى الطبيب وعمل الفحوصات الطبية لمعرفة سبب المُشكلة، حتى أن ظهرت نتائج التحاليل بأن لديَّ نقص في عنصر المغنيسيوم وهذا هو سبب الأعراض التي كنت أعانيها”.

“ثم حدد لي الطبيب المعالج نظام غذائي يحتوي على المغنيسيوم مع قرص دوائي يعمل على رفع مستوى المغنيسيوم في الجسم، وبدأت فعليًا في الانتظام على تناول الخضروات الورقية والفواكه الطازجة وكل ما يشتمل على عنصر المغنيسيوم حتى بدأت تتحسّن حالتي بشكل كبير”.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع حبوب stresstabs with zinc

طرق تساعد على زيادة المغنيسيوم في الجسم

من خلال تجربتي مع نقص المغنيسيوم نجد أن هناك طرق تساعد على علاج انخفاض عنصر المغنيسيوم وتزيد من معدلاته مرة أخرى في الجسم نذكر منها ما يلي:

علاج بالأدوية

يصف الطبيب المُختص أدوية علاجية تساعد على رفع نسبة المغنيسيوم بالجسم ومنها:

  • المكملات الغذائية التي تحتوي على Stearate عالية الامتصاص، ويتم أخذ 2 حبة 2 مرة في اليوم وهي سريعة المفعول وتعمل على تحسين الجهاز العصبي والحركي وتُقلل من آلام ومتاعب الدورة الشهرية.
  • كما يمكن استخدام زيت المغنيسيوم بدلًا من أقراص مكملات المغنيسيوم، وذلك بعمل تدليك خفيف حول المناطق التي بها ألم من خلال وضع قطرات بسيطة من الزيت.
  • كما أن زيت المغنيسيوم مناسب جدًا لكبار السن وسوف يساعدهم كثيرًا على تحسين صحة العظام والعضلات واي مشكلات أخرى ترتبط بنقص المغنيسيوم.
  • أيضًا يتم وصف حقن وريدية تعمل على تحسين صحة الأعصاب والعضلات للحالات الطارئة.

النظام الغذائي

يمكن علاج نقص عنصر المغنيسيوم ورفع نسبته إلى المعدل الطبيعي من خلال الحرص على إدخال هذه الأطعمة في نظام غذائك اليومي والتي منها:

  • حبوب عباد الشمس.
  • بذور الكتان.
  • بذور نبات اليقطين.
  • تناول الخضروات الورقية كالسبانخ، الجرجير، الخس، البقدونس، الملوخية، وأوراق نبات السلق.
  • تناول الشوكولاتة الغامقة.
  • التمر بأنواعه.
  • الفواكه ومنها الموز.
  • تناول العدس والفاصوليا البيضاء والحمص.
  • المكسرات بأنواعها مثل الكاجو، اللوز، الفستق، والجوز البرازيلي.
  • الشوفان.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع نقص فيتامين ب 12

أهم الأعراض المصاحبة لنقص المغنيسيوم بالجسم

تجربتي مع نقص المغنيسيوم

بعد تجربتي مع نقص المغنيسيوم لابد من توضيح أعراض نقص عنصر المغنيسيوم وما يمكن ملاحظته من تغييرات في جسم المريض والتي منها ما يلي:

  • حدوث تشنجات عضلية.
  • ارتعاش باليدين وأحيانًا في القدمين.
  • الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي كالربو.
  • الشعور بالخمول الشديد والنعاس.
  • وخزات.
  • تنميل في بعض أجزاء من الجسم.
  • حدوث اضطراب في الجهاز القلبي مثل اضطراب في ضربات القلب، خفقان، ضيق التنفس، ألم بالصدر، حدوث إغماءات.
  • قد يحدث أيضًا سكتات دماغية، قصور في القلب، ونوبات قلبية.
  • حدوث تغييرات في شخصية المُصاب بنقص المغنيسيوم مثل اللامبالاة، نقص الشعور، هذيان، وفي بعض الحالات قد يصل الأمر إلى حد الغيبوبة.
  • تسوس الأسنان.
  • ظهور الشيب المبكر بالشعر.
  • كما أن هناك أعراض أخرى تتمثل في حدوث الصداع النصفي بصورة دائمة.
  • أمراض نفسية عصبية مثل الاكتئاب والقلق النفسي.
  • عدم الرغبة في تناول الطعام بدرجة تصل إلى فقدان الشهية.
  • ضعف شديد في عضلات الجسم مع إرهاق وتعب بدني وعقلي.
  • الشعور بالغثيان والتقيؤ ولكن قد يرتبط هذا العرض بأمراض أو مشكلات أخرى، وللتأكد لابد من إجراء فحص وتشخيص فوري يُوضح ذلك.
  • الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني.
  • زيادة ضغط الدم المرتفع.
  • تغييرات في مستوى السكر من خلال ارتفاع الجلوكوز في الدم.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع نقص الصوديوم في جسمي

أسباب وعوامل نقص المغنيسيوم في الجسم

تختلف الأسباب المؤدية إلى نقص عامل المغنيسيوم في الجسم لأمور عدة منها ما يلي:

  • التعرض لأمراض تتعلق بالأنيميا وسوء التغذية.
  • التهابات وتورُّمات في البنكرياس.
  • التعرُّق الزائد عن الطبيعي.
  • مشكلات في القنوات الكلوية.
  • إفراز هرمون الألدوستيرون بشكل مُفرط من الغدد الكظرية بالدم.
  • التعرض لزيادة في التبوّل وخاصة عند مرضى السكري أو مريض القصور الكلوي المزمن بعد التعافي.
  • الحروق.
  • الرضاعة الطبيعية.
  • الإفراط في تناول أدوية تعمل على تثبيط مضخات الغشاء البروتوني.
  • علاجات الحد من حموضة المعدة.
  • حدوث اضطراب في الجهاز الهضمي يؤدي إلى خلل في امتصاص عنصر المغنيسيوم مثل مرض كرون، وداء حساسية القمح.
  • الإصابة بالإسهال الحاد.
  • فرط في الحركة ونقص الانتباه لدي الأطفال.
  • من خلال تجربتي مع نقص المغنيسيوم فإن انخفاض عنصر البوتاسيوم سببًا في هذا النقص، فهما مرتبطان ببعضهما البعض في العمل على صحة القلب والأعصاب.
  • تناول أدوية تؤدي إلى زيادة سرعة فقدان عنصر المغنيسيوم مثل مدرات البول، أدوية الأمفوتريسين ب المضادة للفطريات، وأدوية العلاج الكيميائي مثل سيسبلاتين.

فوائد المغنيسيوم في جسم الإنسان وأهميته

يُعد عنصر المغنيسيوم من العناصر الأساسية واللازمة لصحة الجسم وتتضح أهميته على النحو التالي:

  • يحافظ المغنيسيوم على صحة الأعصاب والعضلات والجهاز العصبي المركزي والحركي.
  • ضروري لصحة الأسنان والعظام.
  • يعمل على امتصاص الكالسيوم في العظام.
  • يحافظ على الشعر من الشيب المبكر.
  • يُفيد توازن معدل الكالسيوم داخل الجسم.
  • يُخفض من حساسية الأنسولين.
  • يُقلل التشنجات العضلية ويعمل أيضًا على تقوية القلب.
  • يزيد من إنتاج الطاقة اللازمة لأداء المهام اليومية.
  • يُساعد على تقليل أعراض الصداع النصفي عند بعض الحالات.
  • يعمل أيضًا على الحد من مخاطر الإصابة بالربو.
  • يُساعد على حماية الخلايا والأغشية المحيطة بها.
  • كما يساعد عنصر المغنيسيوم على تحسين الحالة المزاجية والنفسية والشعور بالراحة والسعادة.
  • كما يُفيد في تقليل الشعور بالخوف والذُعر في حالة التعرض لأي انفعال مُفاجئ.
  • يُفيد في التخلص أو القضاء على الدهون المتراكمة في الدم ويحد من زيادتها، ومن ثم تقل فرص التعرض للإصابة بأمراض السمنة.
  • يحافظ على نسبة السكر بالدم في صورته الطبيعية.
  • يحافظ على معدلات نبضات القلب بشكل منتظم.
  • الوقاية من تصلب الشرايين.
  • يساعد على التخلص من الماء الزائد أو السوائل المُحتبسة في الجسم ممّا يؤدي إلى تخفيض الوزن والانتفاخ الذي يحدث تحت الجلد بسبب احتباس الماء.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع نقص البوتاسيوم ومصادره

وبعد أن أوضحنا لكم تجربتي مع نقص المغنيسيوم نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا اليوم عزيزي الزائر، مع إشارة إلى أعراض نقص عنصر المغنيسيوم وأهم أسباب حدوثه بالإضافة إلى طرق العلاج التي تعمل على رفع نسبة المغنيسيوم في الجسم سواء بالحقن الوريدية أو بالمكملات الغذائية أو بضبط نظام غذائي سليم يشتمل على عنصر المغنيسيوم.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.