قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي

قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي من شأنها أن تساعد القارئ على الاستمتاع بتفاصيل الجريمة الكاملة التي تأخذه في عالم من الإثارة، مع اكتساب العديد من المرادفات اللغوية الجديدة باللغة الإنجليزية، حيث إننا شرعنا في كتابة القصة بأسلوب مشوق للغاية مع إضافة الترجمة المثقلة التي تساعد المبتدئين في تعلم اللغة، وذلك من خلال موقع زيادة.

قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي

اللغة الإنجليزية من أهم اللغات التي تتحدث بها شريحة كبيرة حول العالم، كونها تحتوي على العديد من المرادفات المستساغة، كما يمكن استعمالها من خلال الكثير من اللكنات، فعلى الرغم من أن لها لهجتين أساسيتين، وهما اللكنة الأمريكية والبريطانية.

إلا أنه من الممكن أن يتحدث بها أي من الأشخاص بغض النظر عن الطريقة التي يستعملها في التحدث باللغة، ذلك لأن كلماتها مفهومة ولا يمكن الخلط بينها وبين أي من اللغات الأخرى.

لذا حرصنا من خلال ما يلي أن نقدم لكم قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي، والتي تعتبر مزيج من الاستمتاع والمذاكرة في آن واحد، فقارئها من شأنه أن ينخرط في قراءة الأحداث باللغة الإنجليزية، فيقضي الوقت في شيء مفيد وممتع، ويثقل لغته دون أن يكون مجبرًا على ذلك.

اقرأ أيضًا: أفضل الروايات العالمية

James’ transition from high school to university

In the first part of a short crime story in English, we have to know that no one in the world is born criminal by nature. Looking at the young hero of the story, who we can call James, we find that he was a university student obedient to his parents, performing his lessons in secondary stage.

He is working on obtaining the highest grades, and he would like to graduate from one of the top colleges, in order to work in the field that he always dreamed of, which is the field of medicine, in order to fulfill the wish of his beloved, which we can call (Sarah), who loves him very much. And you want to spend your whole life with him.

However, the high school student has completely changed since he ascended to university, so he begins to get tired of his parents’ orders, and the controls of his lover, who asks him repeatedly about the reason for the change, to which he replies that there is no reason and that she is working on causing problems, since she has just finished her exams.

انتقال جيمس من المرحلة الثانوية إلى الجامعية

في أول جزء من أجزاء قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي، علينا أن نعلم أنه لا يوجد في العالم، من يولد مجرمًا بفطرته، فبالنظر إلى الشاب بطل القصة، والذي نطلق عليه (جيمس)، نجد أنه كان طالبًا جامعيًا مطيعًا لوالديه مؤديًا لدروسه في مرحلة الثانوية.

يعمل على تحصيل أعلى الدرجات، ويود أن يتخرج من إحدى كليات القمة، من أجل أن يعمل في المجال الذي طالما حلم به، وهو مجال الطب، وذلك من أجل أن يحقق أمنية محبوبته، والتي نطلق عليها (سارة) والتي تحبه حبًا جمًا، وتود أن تقضي العمر كاملًا إلى جواره.

إلا أن طالب المرحلة الثانوية قد تغير تمامًا منذ أن صعد إلى المرحلة الجامعية، فبدأ في التأفف من أوامر والديه، وتحكمات محبوبته والتي تسأله مرارًا وتكرارًا عن سبب التغير، فيرد عليها أنه لا يوجد سبب وأنها تعمل على إحداث المشكلات، كونها قد أنهت امتحاناتها للتو.

College student turned drug addict

Looking at the second part of a short crime story in English, we find that it is easy for someone to control the mind of a young man at that stage, despite James being one of the obedient people who does not hesitate to perform her duties.

However, he was led by many corrupt people who spend the day between liquor bars and drug stores, and when they see James, they rush to run away from him, thinking that he is a persistent person who only pays attention to studies and wants to achieve the greatest possible success.

However, James from within himself would like to get close to them, and to be involved in their world, reasoning that the matter will only be an experience, and that he does not want to be addicted to disappoint his family with him, but he closed himself for a long time, so there is nothing wrong with a little of fun.

Indeed, James courted a bad friend who led him to take a light type of drug at first, so that his body would get used to it and not suffer any complications.

It started to get worse when James felt the urge to use it again, only once, and he stayed that way until the drugs became strong in his body.

تحول الطالب الجامعي إلى مدمن مخدرات

بالنظر إلى الجزء الثاني من قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي نجد أنه من السهل أن يقوم أحد الأشخاص بالسيطرة على عقل شاب في تلك المرحلة، فعلى الرغم من كون جيمس من الأشخاص المطيعة التي لا تتوانى في تأدية ما عليها من أعمال.

إلا أنه انساق وراء العديد من الأشخاص الفاسدة الذين يقضون اليوم بين حانات الخمور، وأماكن بيع المواد المخدرة، فكانوا عندما يرون جيمس، يهرعون في الهرب منه، ظنًا منهم أنه شخص مثابر لا يلتفت سوى على الدراسة ويود تحقيق أكبر قدر من النجاح.

إلا أن جيمس من داخل قرارة نفسه يود أن يقترب منهم، وأن ينخرط في عالمهم، معللًا ذلك أن الأمر سوف يكون مجرد تجربة ليس إلا، وأنه لا يود أن يكون مدمنًا فيخيب ظن أهله به، وإنما هو انغلق على ذاته فترة طويلة، فلا بأس بقليل من المرح.

بالفعل تودد جيمس إلى أحد أصدقاء السوء الذي قاده إلى تناول نوع خفيف من المواد المخدرة في البداية، حتى يعتاد جسده على الأمر ولا يصاب بأي من المضاعفات، بدأ الأمر في التفاقم حين أحس جيمس برغبته في تكرار التعاطي مرة أخرى، مرة واحدة فقط، وظل على هذا الحال إلى أن أصبحت المواد المخدرة متمكنة من جسمه.

اقرأ أيضًا: قصة رومانسية قصيرة قبل النوم

Sarah’s discovery of addiction

Sarah begins to sense that something is hidden from her, in the third part of a short crime story in English, where Sarah asks James to meet again and again, but he refuses strongly, she does not know why, and becomes noticeably nervous.

Here Sarah proceeded to bring a bouquet of roses, and go to the university to surprise James, thinking that he might suffer from depression due to study or something, but she found that he was standing in the midst of a large group of boys and girls who seemed drunk and orgy, so she began to talk to him cruelly and threw a bouquet of roses in the face, and went on her way.

Here they are James after her, and during the loud quarrels between them, Sarah wept with a burning heart, so that James took out a package of tissue paper from his pocket, and here fell with him some kind of narcotic drug that he was taking.

A moment when Sarah stopped breathing, as she is studying at the university, and she knows what these pills are, then she ran away and did not utter a single word, and as soon as she reached her house, she sent him, not to try to talk to her again at all.

اكتشاف سارة لأمر الإدمان

بدأت سارة في الشعور أن هناك أمر ما يخفى عليها، وذلك في الجزء الثالث من قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي، حيث طلبت سارة من جيمس أن يتقابلا مرارًا وتكرارًا، إلا أنه كان يرفض وبشدة، وهي لا تعلم لماذا، كما أنه أصبح عصبي بدرجة ملحوظة.

هنا شرعت سارة في جلب باقة من الورود، والذهاب إلى الجامعة من أجل مفاجئة جيمس، اعتقادًا منها أنه ربما يعاني من اكتئاب بسبب الدراسة أو ما شابه، إلا أنها وجدت أنه يقف وسط مجموعة كبيرة من الأولاد والفتيات ممن يبدو عليهن السكر والعربدة، فشرعت تتحدث إليه بقسوة وألقت بباقة الورد في وجهه، ومضت في طريقها.

هنا همّ جيمس بلحاقها، وخلال المشاحنات المدوية بينهما، بكت سارة بحرقة شديدة، فما كان من جيمس إلا أن أخرج من جيبه عبوة مناديل ورقية، وهنا سقط معه نوع من أنواع العقاقير المخدرة التي يتعاطاها.

لحظة توقفت فيها الأنفاس لدى سارة، فهي تدرس بالجامعة، وتعرف ما هذه الأقراص، حينها فرت هاربة ولم تنطق بكلمة واحدة، وما إن وصلت إلى منزلها، حتى أرسلت له، ألا يحاول أن يتحدث معها مرة أخرى على الإطلاق.

اقرأ أيضًا: أجمل قصة حب في التاريخ

James’ condition deteriorates and the search for money

As a result of what happened in the previous part in a short crime story in English, James began to consume double amounts of narcotics, without caring about his health, or the condition he had reached, so how could he lose the one he loved all these past years.

How could he bear his family’s words to him, which became annoying to him, as they are upset about the state of their son, a university student, who was a matter of pride for them.

All this passed before James’ eyes, and instead of starting to stop eating those substances that ruined his life, he started to double the quantities frighteningly, until the dark circles became visible on his face, and he looked very emaciated, and he did not return to his house, but spent the times between bars and discotheques at night, and sleeps all day at a friend’s house.

James is running out of money, and he only has his own car, which he is about to sell, because he can’t buy more drugs because there is no money for it.

تدهور حالة جيمس والبحث عن الأموال

جراء ما حدث في الجزء السابق في قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي، شرع جيمس في تناول كميات مضاعفة من المواد المخدرة، دون أن يكترث إلى صحته، أو الحالة التي وصل إليها، فكيف له أن يخسر من أحبها طوال تلك السنوات الماضية.

كيف له أن يتحمل كلمات أهله له، والتي أصبحت مزعجة لديه، فهم مستاؤون من الحالة التي وصل لها ابنهم الطالب الجامعي الذي كان مدعاة فخر لهم.

كل ذلك مر أمام عيني جيمس، وبدلًا من أن يشرع في التوقف عن تناول تلك المواد التي دمرت حياته، أخذ في مضاعفة الكميات بشكل مخيف، حتى أصبحت الهالات السوداء واضحة في وجهه، وبدا هزيلًا للغاية، ولم يعد إلى منزله، بل كان يقضي الأوقات بين الحانات وصالات الرقص في الليل، وينام طيلة النهار في منزل أحد الأصدقاء.

بدأت أموال جيمس تنفذ شيئًا فشيئًا، فأصبح لا يملك سوى سيارته التي على وشك أن يقوم ببيعها، كونه لا يقدر على شراء المزيد من العقاقير المخدرة لعدم توفر المال لها.

Thinking about crime

In this part of a short crime story in English, we will be surprised by James’ thinking about the theft, since he has used up all his money, even the car he had, which he sold cheaply in order to get the drugs.

So what does he do, and everyone around him does not want to lend him, knowing that James can’t pay me yet, who will turn that addicted person.

Here James began to think seriously about the crime, which is a theft crime, in order to get a lot of money without bothering, so he started watching a lot of movies that contain these crimes, and how to hide and find out when the institution he wants to steal.

Until James intends to rob an expensive jewelry store, he would like to get Sarah a ring one day, for despite what happened he still loves her, and carries her picture in his pocket wherever he goes.

التفكير في الجريمة

في هذا الجزء من أجزاء قصة جريمة قصيرة بالإنجليزية سوف يدهشنا تفكير جيمس في السرقة، كونه قد استنفذ كل أمواله، حتى السيارة التي كانت بحوزته قام ببيعها بسعر زهيد من أجل الحصول على المواد المخدرة.. فماذا يفعل، وكل من حوله لا يودون أن يقرضونه، كونهم يعلمون أنه لا يمكن لجيمس السداد فيما بعد، فمن سوف يقوم بتشغيل ذلك الشخص المدمن.

هنا بدأ جيمس في التفكير الجدي في الجريمة، وهي جريمة سرقة، من أجل الحصول على الكثير من الأموال دون عناء، فشرع في مشاهدة الكثير من الأفلام التي تحتوي على تلك الجرائم، وكيفية التخفي والتعرف على موعد المؤسسة التي يود سرقتها.

حتى أصبحت النية لدى جيمس معقودة على سرقة محل مجوهرات غالية الثمن، كان يود أن يجلب لسارة منه خاتمًا ذات يوم، فعلى الرغم مما حدث إلا أنه ما زال يحبها، ويحمل صورتها في جيبه أينما ذهب.

اقرأ أيضًا: قصة سيدنا موسى عليه السلام

Preparations for the crime

James did not take long to think, until his thoughts in this part of an English crime short lead him to purchase several ores to completely disguise on the day of the robbery.

He also went to the shop that he was going to steal for the sake of inspection, so he entered as if he was a regular customer who wanted to ask about a product, and he started asking the owner of the shop when to close it, so that he wouldn’t come to him late, and this is one of the methods of identifying information related to the crime, so as not to be caught with it.

James was looking around the shop to identify the equipment he would need to open it, and the locations of the cameras that he would cover so as not to be exposed, and so on.

After he left the store, he went to several places to buy a face mask, gloves, and the equipment he would need for implementation. He headed home, waiting for nightfall, to carry out the implementation.

التحضيرات للجريمة

لم يلبث جيمس وقتًا طويلًا في التفكير، إلى أن قادته أفكاره في هذا الجزء من قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي أن يقوم بشراء العديد من الخامات للتخفي بشكل كامل في يوم السرقة.

كما أنه ذهب للمحل الذي سوف يسرقه من أجل المعاينة، فدخل وكأنه زبونًا عاديًا يود السؤال عن أحد المنتجات، وبدأ يسأل صاحب المحل متى يغلقه، حتى لا يأتي إليه في وقت متأخر، وهكذا من أساليب التعرف على المعلومات التي تخص الجريمة، حتى لا يتم الإيقاع به.

كان جيمس يجول بنظره في المحل حتى يتعرف على المعدات التي سوف يحتاجها في فتحه، وأماكن الكاميرات التي سوف يقوم بتغطيتها حتى لا ينكشف أمره وهكذا.

بعد أن خرج من المحل توجه إلى عدة أماكن من أجل شراء قناع الوجه والقفازات، والمعدات التي سوف يحتاجها في التنفيذ، وتوجه إلى المنزل، بانتظار حلول الليل، حتى يقوم بالتنفيذ.

The time of the crime

This is the most important part of a short crime story in English, which is the time of execution. James came out wearing the black mask that obscures all his features, and on his back the equipment that he will use in the theft, with a bag to carry the loot.

His heartbeat was almost heard, his transcendent breath, his unwillingness to steal, but his need for narcotics killed that feeling, so he went to the shop and made sure that the street was clear of pedestrians and started opening the shop with the tools that did that without making any noise.

With great speed, James quickly collected everything that was light and expensive, and he did not pay attention to the fact that a paper fell from his pocket in the meantime, and ran away, knowing that he would not be found.

وقت تنفيذ الجريمة

هذا هو الجزء الأهم في قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي، وهو وقت التنفيذ، خرج جيمس وهو يرتدي القناع الأسود الذي يطمس كافة ملامحه، وعلى ظهره المعدات التي سوف يستعملها في السرقة، مع حقيبة لحمل المسروقات.

دقات قلبه نكاد نسمع صوتها، أنفاسه المتعالية، عدم رغبته في السرقة، إلا أن حاجته للمواد المخدرة قتلت ذلك الشعور، فتوجه إلى المحل وتأكد من أن الشارع خال من المارة وبدأ في فتح المحل بالأدوات التي قامت بذلك دون إحداث أية ضجيج.

بسرعة فائقة قام جيمس بجمع كل ما خف وزنه وغلا ثمنه على عجالة من أمره، ولم يتلفت إلى سقوط ورقة ما من جيبه في تلك الأثناء، وفر هاربًا وهو على يقين أنه لن يتم العثور عليه واكتشاف أمره.

Discovering the crime and identifying the perpetrator

In this part of a short crime story in English, we will make sure that the crime cannot be hidden from the perpetrator. In the morning, the people of the city discovered the theft, and proceeded to report to the police, who came immediately to collect the fingerprints, which found that it was unrecognizable, because the perpetrator was wearing gloves.

However, they found the paper that fell from him during the crime, which was surprisingly a picture of Sarah, which James’ pocket cannot be without,

Therefore, the police published the photo to identify its owner, which would inform the police of any information to infer the culprit.

Here Sarah wept bitterly because she knew that it was her lover who did it, for she did not give the picture to anyone but him, but her love for justice and the law, and her desire to return rights to their owners, outweighed her desire to cover up James, and indeed she went to the police department, and gave adequate information

اكتشاف الجريمة والتعرف على الجاني

في هذا الجزء من أجزاء قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي، سنتأكد من أن الجريمة لا يمكن أن تتستر على القائم بها، ففي الصباح اكتشف أهل المدينة أمر السرقة، وشرعوا في إبلاغ الشرطة التي أتت على الفور لرفع البصمات، والتي وجدت أنه لا يمكن التعرف عليها، كون الجاني كان مرتديًا للقفازات.

إلا أنهم عثروا على الورقة التي سقطت منه أثناء القيام بالجريمة، والتي كانت المفاجأة أنها صورة سارة، التي لا يمكن أن يخلو جيب جيمس منها، لذلك قامت الشرطة بنشر الصورة للتعرف على صاحبتها، والتي من شأنها أن تخبر الشرطة بأي من المعلومات للاستدلال على الجاني.

هنا بكت سارة بحرقة كونها تعلم أن من قام بالأمر هو محبوبها، فهي لم تعطي الصورة لشخص سواه، لكن حبها للعدل والقانون، ورغبتها في عودة الحقوق إلى أصحابها، فاقت رغبتها في التستر على جيمس، وبالفعل توجهت إلى قسم الشرطة، وأدلت بالمعلومات الوافية.

اقرأ أيضًا: أفضل تطبيقات لتعلم اللغة الانجليزية

James was arrested and imprisoned

The saddest part of a short crime story in English, the troops caught James who had the stolen items in his possession, matched the jewelry store owner’s words, and that’s where the law had to have its say.

James was sentenced to 3 years in prison, and there he lost his future in medical school after she fired him as a result of what happened.

During the trial, many events passed before James’ eyes, so what did he do to himself, why did he leave his beloved, although he felt pain after knowing that she had told him, but he justified that by saying that she had done what her conscience dictated to her.

His mother’s crying and his father’s wailing, made him wonder what I had gained from all of this, for the crime really did no good.

القبض على جيمس والحكم عليه

أكثر جزء من أجزاء قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي المحزنة، فقد قامت القوات بالقبض على جيمس الذي وجدوا بحوزته المسروقات، وتمت مطابقتها بأقوال صاحب محل المجوهرات، وهنا كان يجب أن يقول القانون كلمته.. فقد تم الحكم على جيمس بالسجن لمدة 3 أعوام، وخسر هنالك مستقبله في كلية الطب بعد أن قامت بفصله نتيجة ما حدث.

أثناء المحاكمة مرت أمام أعين جيمس الكثير من الأحداث، فماذا فعل في نفسه، لماذا ترك محبوبته على الرغم من أنه شعر بالألم بعد أن عرف أنها أدلت عليه، لكنه برر ذلك بأنها قد فعلت ما أملاه عليها ضميرها.. بكاء والدته ونحيب والده، جعله يتساءل ما الذي جنيته من كل ذلك، فحقًا الجريمة لا تفيد.

Lessons learned from the story

Although the ending of this short crime story in English was sad, it contains a lot of lessons learned, which are as follows:

  • The crime, in any case, would be revealed and would never benefit its owner, but would destroy him and destroy his future.
  • One should not follow bad friends no matter what.
  • Also, we should not disobey our parents, for they are the most loving people for us, and they only care about our interests in all matters.
  • Likewise, a person has to take into account that his money is from lawful earnings, so that God may bless him for it

اقرأ أيضًا: فوائد تعلم اللغة الانجليزية

الدروس المستفادة من القصة

على الرغم من أن نهاية قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي كانت حزينة، إلا أنها تحتوي على الكثير من الدروس المستفادة، والتي تتشكل فيما يلي:

  • الجريمة على أي حال من شأنها أن تنكشف ولا تفيد صاحبها أبدًا بل تدمره وتودي بمستقبله.
  • يجب على المرء ألا ينساق خلف أصدقاء السوء مهما حدث.
  • كذلك لا يجب أن نعصي الوالدين، فهما أكثر الأشخاص حبًا لنا، ولا يهمهم سوى مصلحتنا في كافة الأمور.
  • كذلك على المرء أن يراعي أن تكون أمواله من الكسب الحلال، حتى يبارك الله له فيه.

قصة جريمة قصيرة بالإنجليزي تحمل العبرة والعظة على الرغم من احتوائها للكثير من المفردات اللغوية القوية التي يحتاجها المرء للتحدث بالإنجليزية بطلاقة.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.