محتوى يحترم عقلك

علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال

علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال فمعظم الأطفال ما يصابون به مما يثير قلق الأمهات حول الأسباب التي أدت إلى إصابتهم، وتأثير ذلك على صحتهم وطاقتهم والقلق من الحرارة العالية المصاحبة لذلك وكيفية علاجه ولذلك أسباب كثيرة مثل الفيروسات والطفيليات والبكتريا كذلك الطعام والماء الملوث، كما أن بعض الأطفال المرضى تكون لديهم حساسية من الألبان وبعض من الأطعمة التي يمكن أن تكون سبب ، وهناك أسباب أخرى مثل الآثار الجانبية للأدوية‏، وهو ما سنتعرف عليه في مقالنا من خلال موقع زيادة.

ومن هنا سنتعرف على: علاج الاسهال عند الأطفال بالاعشاب الطبيعية

علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال بالأعشاب

الأعشاب تم استخدامها في معظم العلاجات منذ القدم سواء للأطفال أو الكبار لما لها من فعالية وندرة آثارها الجانبية حيث:

القرنفل

علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال

القرنفل علاج فعال للاستفراغ الناجم عن دوار الحركة، حيث يحتوي على الأوجينول، وهى مادة لها قدرات مضادة للبكتيريا، ويمكن استخدامه عن طريق عمل شاي القرنفل، بإضافة كوبًا من الماء المغلي إلى ملعقة صغيرة منه  ، تم ينقع لمدة عشر دقائق، ويصفى قبل الشرب ويمكن إضافة معلقة عسل للطفل.

ومن هنا يمكنكم التعرف على: علاج الاسهال عند الاطفال عمر ثلاث سنوات وأسبابه

 الزنجبيل

علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال

فهو يعمل كمضاد للبكتريا فيظهر الطفل ويهدئ من الاستفراغ فيمكن غلي الزنجبيل في كوب ماء مع وضع عليه الليمون والعسل ، وتقديمه للأطفال حتى تمام الشفاء ، فالزنجبيل آمن وفعال على الأطفال.

 الشمر

علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال

تساعد بذور الشمر على  تهدئة الجهاز الهضمي للطفل فهي علاج الإسهال عند الأطفال ، لتحضير منقوع الشمر، أضف ملعقة من الشمر إلى الماء المغلي، ينقع لمدة عشرة  دقائق ويصفى قبل الشرب.

علاج الإسهال والاستفراغ عند الأطفال بمكونات طبيعية

ظل كثير من الأمهات القدامى في نصحنا بأن بعض الأطعمة الطبيعية لها تأثير نفس الادوية ومن هذه الأطعمة:

  • إضافة بعض قطرات من الليمون لفنجان قهوة يساعد الطفل على التخلص من الاسهال.
  • تناول مشروب الليمون بدون إضافة السكر او العسل يطهر المعدة ويقلل من عملية الاستفراغ.
  • تناول الطفل طبق من السلطة مضاف إليه بشر من الجزر يعمل على توقف عملية الإسهال.
  • البطاطس او البطاطا الحلوة من الأطعمة التي يحبها الأطفال وفي نفس الوقت تساعد في وقف الإسهال.

ومن هنا يمكنكم الاطلاع على: علاج الاسهال عند الرضع 7 شهور واهم اسبابه وطرق العلاج المنزلي

علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال في المنزل

وفق ما تناوله كثير من الدكاترة في علاج الإسهال والاستفراغ عند الأطفال ان على اهل الطفل اتباع ذلك:

  • إعطاء الطفل السوائل البديلة اللازمة لتعويضه عما فقده.
  • يحتاج الطفل لمحاليل تعطى بنسب معينة اسمها محاليل التروية تحتوي على الكمية اللازمة للطفل من الأملاح والسكريات.
  • الرضاعة المستمرة للأطفال الأقل من عام.
  • التقليل من الأطعمة الغنية بالدهون التي تزيد من عملية الاستفراغ عند الطفل وتهيج معدته .
  • إعطاء الطفل وجبات صغيرة مسلوقة من الخضار.

فوائد النشا في علاج الإسهال عند الأطفال

النشا مادة قابضة مكونة من الأميلوز و الأميلوبكتين وهما عنصرين مهمين لعلاج الإسهال عند الأطفال حيث:

  • تقلل من الاسهال والاستفراغ والتبرز عند الأطفال.
  • طعمه خفيف جدا فيمكن اضافته الى طعام الطفل أو الحليب.
  • يمكن عمل خليط من الليمون والنشا ويساعد الطفل على تهدئة المعدة وتقليل الإسهال عنده.
  • كما يستخدم كمرطب لجلد الطفل الملتهب نتيجة الإسهال الشديد و السخونة.
  • شوربة الدجاج تمد الجسم بالبروتين اللازم والضروري لتعزيز جسم الطفل فدفئ الشوربة يهدئ التهاب الحلق ويزود من رطوبة الجسم ويقلل من سخونة الطفل.
  • تحتوى معظم الفواكه على كمية كبيرة من الماء فتعمل على تهدئة الطفل و تعديل درجة حرارته.

متى نتوجه للطبيب لعلاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال

في بعض الحالات لا تنجح الأم في علاج الإسهال والاستفراغ عند الأطفال في المنزل فتظهر بعض الأعراض :

  • ظهور دم مع الاسهال او البول.
  • ظهور جفاف في اللسان وعدم وجود لعاب في الفم .
  • توقف إدرار البول لعدة ساعات متواصلة.
  • نوم الطفل بشكل عميق ولا يستجيب لمن حوله و يمتنع عن الطعام أو الشراب عن طريق الفم.
  • سخونة مستمرة رغم إعطاء الطفل الأدوية اللازمة.
  • استمرار الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال لأكثر من خمسة أيام.

ومن هنا يمكنكم الاطلاع على: الاسهال عند الاطفال وقت التسنين ودور الأم في هذه المرحلة

خطورة عدم علاج الإسهال والاستفراغ عند الأطفال

يمكن السيطرة عليه إذا كان من خلال الأم أو عند التوجه للدكتور ولكن في بعض الحالات يتم اهمال علاجه مما ينتج عنه:

  • بهتان الجلد و اصفراره.
  • فقدان ملحوظ للوزن .
  • عيون غائره مريضه.
  • فقدان تام للشهية.
  • إعياء شديد.

أسباب الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال

يعتمد علاج الإسهال عند الأطفال على معرفة السبب فمن الأسباب:

  • تناول الطفل بعض من المواد أو الأطعمة السامة.
  • إصابة رأس الطفل التي تتضمن ارتجاج المخ وإصابته بنزيف داخلي.
  • دوار الحركة وهو من اشهر أسباب القيء المنتشرة بين الأطفال.
  • إصابات الاذن والتهاب الرئتين والمعدة والأمعاء.
  • الصداع النصفي الذي يصيب الأطفال الأكبر سناً.
  • ونادراَ ما يكون السرطان سبباً في ذلك.

النزلة المعوية عند الأطفال

  • إن النزلة المعوية هي سبب رئيسي في الإسهال والاستفراغ و السخونة عند الأطفال فهي مرض معدٍ يمكن أن ينتقل من طفل لآخر عن طريق الفم، أو اليد، أو المشاركة الأطفال بعضهم لبعض في الأدوات التي تكون حاملة للعدوى ، وفي أغلب الأحيان تنتشر بين أطفال حضانة واحدة أو مدرسة واحدة.
  • حيث يعاني جميع الأطفال نفس الأعراض ، فهو مرض يستهدف الأطفال أكثر من البالغين، وذلك لهشاشة جهازهم الهضمي، وخاصة في مرحلة الرضع و اختبار الأطعمة الجديدة، ، ويمكن أن يتدهور الطفل و يعقب ذلك حدوث جفاف شديد، وتعتبر البكتريا والفيروسات من أهم أسباب الإصابة بها، بالإضافة لبعض الطفيليات الأخرى كالأميبا، وكذلك الأطعمة الملوثة .

تجارب خاطئة في علاج الإسهال والاستفراغ عند الأطفال

كثرت الأساطير الخاطئة التي تؤذى أطفالنا وتدمر صحتهم بخطأ واحد منهم مثل :

  • لقد قام ابنى بعمل اسهال مرتين في اليوم هنا لا يعد ما حصل إسهالا حيث لابد ان يكون عدد المرات يتراوح بين من 6 ل 10 مرات يوميا حتى يتم تصنيفه على أنه إسهالا ونبدأ في اتخاذ اللازم.
  • سأقلل الرضاعة حتى يقل إسهال طفلي في هذه الحالة تكون الأم اتخذت قرار كارثي حيث أساس علاج الإسهال مقاومة الجفاف وعلاجه وهنا تكون الأم منعت طفلها من علاجه.
  • مر ثلاث أيام و ابني لم يتحسن أعطيه مضاد حيوي وهنا تعجل شديد فالنزلات المعوية تشفى تلقائيا في خلال 5 ل10 أيام .
  • كثيرا ما يتعرض الأطفال للنزلات المعوية التي تصيبهم بالإسهال و الاستفراغ والسخونة فتعمل الأمهات على علاجها ولكن لابد تقييم مرض الطفل إذا زادت مدة مرض الطفل عن مدة شفائه التلقائية فيقوم الطبيب بمراجعة التاريخ المرضي للطفل والقيام بالفحص الجسدي

ومن هنا يمكنكم الاطلاع على: أطعمة توقف الاسهال عند الاطفال واسبابه وكيفية علاجه

  وفي النهاية تعرفنا على علاج الإسهال والاستفراغ والسخونة عند الأطفال فمن المهم أن يُجري الطبيب فحصاً جسدياً كاملاً، لتشخيص عدوى الجهاز الهضمي و لتقييم درجة الجفاف لديه. رغم أن العديد من الاختبارات متوفرة ويُمكن اجرائها لتقييم شدة الجفاف والاسهال  لدى الطفل، إلا أنه لا حاجة لإجراء جميعها في معظم الحالات ويتم كتابة الادوية اللازمة للطفل وفي غضون عدة أيام يقوى الجسم ويهاجم العدوى ويبدأ الطفل في استعادة صحته حفظ الله جميع الأطفال وابقاهم في أفضل حال.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.