كيفية الاستخارة بالقران عند السنة وما أنواع الاستخارة

كيفية الاستخارة بالقران عند السنة الإستخارة تعني الدعاء والمؤمن دائم الدعاء لله تعالى في أن يوفقه في الدنيا والآخرة لذلك يحرص المؤمن على عمل الإستخارة في الكثير من أمور حياته ليطمئن دائما، ونشرح فيه حقيقة الإستخارة وذكر بعض الآيات الدالة عليها مثل قوله تعالى: “وَرَبك يَخلق مَا يَشاء وَيَختار مَا كان لَهم الْخيَرة سبحانَ اللَّهِ وَتعالَى عما يشْرِكُونَ” ونوضح كيفية الإستخارة بالقران عند السنة في هذا المقال لذا نرجو المتابعة.

ماهي الاستخارة عند أهل السنة

  • الإستخارة تعني الدعاء ومعنى استخرت الله أي سألت الله أن يوفقني إلى اختيار الأصلح لي في كل مرة استخير فيها أن يوفقني في خير الاشياء التي أقصدها في أمري هذا وقد كان الصحابة والتابعين والعلماء يدعو المؤمنين دائما إلى الإستخارة بالقرآن الكريم وعلومه في جميع الأوقات والتسليم لمدلول الإستخارة بالقران الكريم ولها معنيان.
  • المعنى الأوّل: أن يُراد بها طلب الخير من الله، انسجاماً مع  ما يقوم به العبد من طاعته لله بحيث يتوجّه العبد إلى الله سبحانه وتعالى  بالدعاء، طالباً منه أن يختار له الأصلح فيما  ينوي أن يُقدم عليه من زواج أو سفر أو عمل.. من دون أن يلجأ إلى وسيلة معيّنة للتعرّف من خلالها إلى وجه الخير، بل يعتمد على ما يُلهمه الله ويُلقيه في قلبه، وقد يُراد بها طلب الخير من الله بشكل عام، ثمّ يمضي العبد إلى عمله.
  • المعنى الثاني: أن يستخير العبد ربّه ويستشيره، حيث يطلب العبد من ربه ان يُرِيَه وجه الخيراو عدمه في هذا العمل، لِيُقدم عليه أو يتركه ويتم استخارة الأمر من خلال الاعتماد على وسيلة معينة، كالرِّقاع، أو حبّات السُّبحة، أو من خلال مضمون آيات القرآن، أو غير ذلك.

يرشح لك موقع زيادة الإطلاع على كيفية صلاة الاستخارة ودعائها ووقتها وكيف تعرف نتائجها: كيفية صلاة الاستخارة ودعائها ووقتها وكيف تعرف نتائجها

الآداب العامة التي يجب توافرها لأداء الاستخارة بالقرآن 

  • يجب على المسلم أن يكون على طهارة مستقبل القبلة.
  • إن يكون العبد المسلم مقبل بقلبه على الله عز وجل بصدق النية في الاستخارة وأن يستغفر ويتوب إلى الله تعالى من الذنوب والخطايا.
  • يجب على المسلم أن لا يشغل باله بأمور الدنيا وان يكون مع الله تعالى بقلب سليم وصافي.
  • يجب على المسلم المؤمن إذا خرجت الاستخارة بالقرآن الكريم على غير مراده أن يسلم أمره لله ويرضى ويشكر الله أن جعله أهل أن يستشيره. 
  • يجب على المسلم المؤمن المستخير لله أن يكون يمتلك روح صافية عارفة لله جلا جلاله وتقوى من الله. 
  • وينبغي على المؤمن أن يكون صادق النفس والنية في طلب الخيرة  الإستخارة من خلال القرآن الكريم بهدف تحقيق التوفيق من الله تعالى فيما هو مقدم عليه من أمور الدنيا. 

مشروعية الاستخارة

  • كان النبي صلى الله عليه وسلم يحث المؤمنين على أن يستخير الله سبحانه وتعالى فى جميع أمورهم الهامة وحيث إن استخارة العبد الله سبحانه وتعالى هي في الأساس توكل على الله عز وجل بصدق النية الصالحة بهدف أن يلهمه الله سبحانه إلى الطريق السليم والخيرة الأصلح من إمرة وهي تعبر عن عمق إيمان العبد بربه
  • وتوكله عليه في كل أموره التي هي بيد الله وهو يتوجه إلى الله تعالى طالبا أن يوفقه فيما هو قادم عليه سواء كان زواج أو عمل وخلافه راجيا أن يهديه الله إلى ما يصلح أمره ويرشده إلى الطريق السليم والخيرة الأصلح من إمرة. 
  • هي بذلك تعبر عن أدب إسلامي رفيع في التوكل على الله واستحضار المولى عز وجل بصدق النية الصالحة عند كل حاجات وأمور المؤمن الحق والتوكل فيها على الله سبحانه وتعالى بالدعاء والاستخارة طلب العون. 
  • لذا فهي مشروعة بل حث النبي على طلب الإستخارة في جميع الأمور ومنها قول جابر بن عبدالله كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الإستخارة في الأمور كلها.
  •  كما يعلّمنا السورة من القرآن، يقول: إذا هم أحدكم بالأمر، فليركع ركعتين من غير الفريضة، ثم ليقل: اللّهمّ إنّي أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب، اللّهم إن كنت تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، (أو قال: في عاجل أمري وآجله)، فأَقدره لي، ويسره لي، ثم بارك لي فيه، وإنْ كنتَ تعلم أن هذا الأمر شرٌّ لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، (أو قال: في عاجل أمري وآجله)، فاصرفْه عني واصرفني عنه، وأقدر لِيَ الخيرَ حيث كان، ثم رضني به، ويسمي حاجته.

للمزيد من الإفادة قم بالإطلاع على دعاء الاستخارة للزواج ومفهوم الاستخارة اصطلاحاً ولغة وأهمية صلاة الاستخارة: دعاء الاستخارة للزواج ومفهوم الاستخارة اصطلاحاً ولغة وأهمية صلاة الاستخارة

أنواع الاستخارة

والاستخارة أنواع متعددة ذكرها العلماء،ومنها ما يلي:

  • الاستخارة بالرقاع: هو نوع من انواع الإستخارة التشبيه بضرب السهام أيام الجاهلية بداعي السفر للتجارة أو الزواج وهو أن يضرب برقعة من القماش مكتوب عليها أفعل اولا تفعل وهي غير شرعية حيث أنها تشبه ضرب السهام في الجاهلية. 
  • الاستخارة بالسبحة: وهي نوع من أنواع الإستخارة التي يتبعها الشيعة وهي أيضا غير شرعية وتعتمد على إذا جاءت العدد فردي فهو جيد وإذا جاءت العدد زوجي فهو سيئ لذا فهى ضرب سهام أيضا كالجاهلية.

يمكنك الآن التعرف على متى يقال دعاء الاستخارة وشروطها: متى يقال دعاء الاستخارة وشروطها

كيفية الاستخارة بالقران عند السنة

  • وهي النوع الأفضل في عمل الاستخارة الصحيحة من خلال الكتاب والسنة المطهرة فقد حث النبي صلى الله عليه وسلم المؤمنين على الإستخارة في الأمور كلها كما قال عن جابر ابن عبدالله كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يعلمنا الإستخارة في الأمور كلها كما يعلمنا السورة من القرآن الكريم.
  • وهي أن يصلي المؤمن ركعتين يقرأ فيهما القرآن الكريم ثم يسلم ويرفع يداه بالدعاء كما علمنا الرسول في الحديث الصحيح كما يعلمنا السورة من القرآن، يقول: إذا هم أحدكم بالأمر، فليركع ركعتين من غير الفريضة.
  • ثمّ ليقل: اللّهمّ إنّي أستخيرك بعلمك، وأستقدرك بقدرتك، وأسألك من فضلك العظيم، فإنك تقدر ولا أقدر، وتعلم ولا أعلم، وأنت علام الغيوب، اللهم إن كنتَ تعلم أن هذا الأمر خير لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، (أو قال: في عاجل أمري وآجله)، فأَقدره لي، ويسره لي، ثم بارك لي فيه، وإنْ كنتَ تعلم أن هذا الأمر شر لي في ديني ومعاشي وعاقبة أمري، (أو قال: في عاجل أمري وآجله)، فاصرفه عني واصرفني عنه، وأقدر لي الخيرَ حيث كان، ثم رضني به، ويسمي حاجته.
  • ثم ينظر إلى أي الأمرين ينشرح له صدره أو تذلل له عقباته وتيسر له أموره فيتجه إلى ذلك الطريق ويكون ذلك علامة على توفيقه من الله إلى الاختيار الصحيح الذي يهديه الله له بفضل توكله على الخالق سبحانه وهذه هي أفضل الطرق الصحيحة وهناك طرق شيعية اخرى.

الطريقة الثانية:

  • إِذا أَردت أَنْ تتفأل بكتاب اللَّه سبحانه  وتعالى فاقرأْ سورةَ الإِخلاص ثلاث مرَّاتٍ ثمَّ صلِّ على النَّبيِّ و آله ثلاثاً ثمَّ قل: “اللهمَّ تفألت بكتابك و توكلت عليكَ فأَرني من كتابك ما هو مكتوم من سرِّك المكنون في غيبك.
  •  ثم افتح الجامع (أي القرآن) و خذ الفأل من الخط الاول في الجانب الاول من غير أَن تعد الأوراق  و الخطوط.

الطريقة الثالثة:

  • ذكرها ابن طاووس في كتاب فتح الأبواب في صفة الفأل في المصحف الطريقة التالية: تأخذ المصحف وتدعو فتقول: اللهم إن  كان من قضائك وقدرك أنْ تمن على أمة  نبيك بظهور وليك وابن بنت نبيك فعجل ذلك وسهله ويسره وكمله وأخرج لي آية استدل بها على أمر فأتمر أو نهي فانتهي أو ما تريد الفأل فيه في عافية.
  • ثم تعد سبع أوراق ثم تعد في الوجهة الثانية من الورقة السابعة ستة أسطر وتفائل بما يكون في السطر السابع.

لقد قمنا في هذا المقال بالتعرف على كيفية الاستخارة بالقران عند السنة، وماهي الاستخارة عند أهل السنة، وما الآداب العامة التي يجب توافرها لأداء الاستخارة بالقرآن، ومشروعية الاستخارة، وأنواع الاستخارة.

قد يعجبك أيضًا

التعليقات مغلقة.