ما هي أعراض ورم الدماغ

ما هي أعراض ورم الدماغ؟ وما أسباب ورم الدماغ؟ ورم الدماغ واحد من الأمراض الخطيرة بشكل كبير، والتي ترتبط بعدد من الأعراض التي تؤثر على كامل الجسم، لذا فإن لم يتم الحصول على العلاج المناسب لهذا المرض في الوقت المناسب قد يتضاعف الأمر إلى ما لا يحمد عليه.

لذا وعبر موقع زيادة نقدم لكم إجابة ما هي أعراض ورم الدماغ؟ وطرق العلاج المناسبة لهذا المرض.

ما هي أعراض ورم الدماغ؟

ورم الدماغ واحد من أكثر الأورام التي تؤثر على مخ الإنسان، وهو ما يؤثر على الإشارات المرسلة إلى كافة أنحاء الجسم، حيث يظهر هذا الورم في صورة بعض الخلايا المتحولة على هيئة كتل بإحدى مناطق المخ، أو بالقرب منه.

قد تظهر تلك الأورام بصورة حميدة، وهي الأورام التي لا تؤثر على الإنسان فيما بعد نتيجة عدم احتوائها على خلايا سرطانية، بينما قد تظهر تلك الأورام في ثورة حميدة، وهي التي تحتوي بالفعل على بعض الخلايا التي تحورت إلى خلايا سرطانية.

في جميع الحالات ترتبط تلك الأورام بعدد من الأعراض الثابتة، والتي لا تتغير مع تغير نوع الورم، لذا يمكن الاطلاع على ما هي أعراض ورم الدماغ فيما يلي:

  • الإصابة بمشاكل في الرؤية أبرزها فقدان الرؤية المحيطية، الرؤية بصورة مشوشة.
  • تشويش طريقة التفكير، وصعوبة في اتخاذ القرارات البسيطة.
  • مواجهة صعوبة أثناء الكلام.
  • عدم القدرة على إتمام المهام اليومية البسيطة.
  • الإصابة بنوبات صداع شديدة بصورة غير منتظمة.
  • مواجهة صعوبة في السيطرة على اتزان الجسم.
  • الغثيان المستمر دون وجود سبب فعلي لحدوثه.
  • الشعور بالتعب الشديد أغلب فترات اليوم.

اقرأ أيضًا: أعراض تسريب المعدة بعد التكميم

أعراض أقل انتشارًا لورم الدماغ

على الرغم من تأثر جسم الإنسان بالأعراض السابقة بشكل كبير، إلا أنه يوجد عدد من الأعراض الإضافية لهذا المرض، والتي يتم تصنيفها على أنها من الأعراض الغير منتشرة بشكل كبير، إلا أنه لا يمكن الإعراض عنها، وتتمثل فيما يلي:

  • فقدان الشعور بإحدى الساقين، أو الزراعيين بصورة تدريجية، وهو ما قد يصاحبه فقدان الحركة فيما بعد.
  • الشعور بنوبات الصداع تزداد بصورة تدريجية.
  • ظهور مشاكل سلوكية، وصعوبة في التحكم بردود الأفعال خاصة العنيفة منها.
  • ظهور بعض المشاكل في السمع.
  • الإصابة ببعض الأمراض على الرغم من وجود تاريخ إصابة مرضي نظيف.

أسباب ظهور أورام المخ

ترتبط الإصابة بهذا النوع من الأورام بعدد من الأسباب المختلفة، والتي يجب التعرف عليها، فلا يكفي الاطلاع على ما هي أعراض ورم الدماغ؟ دون التحقق من مسبباتها للوقاية منها، أو الحصول على العلاج المناسب، فمن أشهر مسببات ظهور أورام المخ ما يلي:

1- التعرض لكميات كبيرة من الإشعاع

من مسببات المرض المنتشرة بشكل كبير بين الأفراد الذين يتعرضون للعلاج الإشعاعي للقضاء على الخلايا السرطانية بأنواعها، كما أن العمال بالمفاعلات النووية لديهم نسبة كبيرة للإصابة بأورام المخ إن تم إهمال وسائل الأمان.

2- التاريخ المرضي للعائلة

قد يتمتع المرء بصحة جيدة للغاية، إلا أن أحد أفراد عائلته كان حاملًا لجين المرض، وهو ما يؤثر على الأجيال الجديدة، وبالتالي يصبح من السهل الإصابة بهذا المرض دون التعرض للمسببات الأخرى.

3- عوامل التقدم في السن

مع التقدم في السن تصبح مقدرة الجهاز المناعي لجسم الإنسان أضعف، وهو ما يجعل من السهل الإصابة بعدد كبير من الأمراض المختلفة، لذا فإن الإصابة بأورام الدماغ في سن متأخر أمر شائع بين كبار السن.

اقرأ أيضًا: أعراض مرض الطاعون وأنواعه

أنواع أورام الدماغ

في إطار عرضنا لإجابة “ما هي أعراض ورم الدماغ؟” نشير إلى أن هذا النوع من الأورام يرتبط بالعديد من الأشكال والأنواع المختلفة، والتي تندرج جميعها تحت عنصرين أساسيين هما الأورام الخبيثة والغير خبيثة، ومن أكثر أنواع أورام الدماغ انتشارًا ما يلي:

1- الورم السحائي (Meningioma)

لكل مرض اسم يرتبط بشكل كبير مع المكان الذي يصيبه، أو الخلايا المسئولة عن تكوينه نتيجة حدوث تغيرات أثناء تكوينها، لذا تم اقتباس هذا الاسم من الأغشية المحيطة بمخ الإنسان.

يختص هذا الورم بكبار السن بشكل كبير، ولكنه قد يصيب فئة قليلة من الفئات العمرية الأقل في حالات بسيطة، ولسوء الحظ تكون الإصابة بهذا المرض خبيثة في أغلب الحالات، لذا ينصح القيام ببعض الفحوصات الدورية لاكتشاف المرض قبل تفاقم أعراضه.

2- أورام الغدة النخامية (pituitary tumors)

تعتبر الغدة النخامية أحد أهم الغدد بجسم الإنسان، وتتواجد تحديدًا في قاع المخ، لكن مع ظهور ورم بها يتأثر كامل الجسد بالسلب، وذلك نتيجة حدوث خلل بالهرمونات التي تنتجها تلك الغدة.

3- الورم الدبقي (glioma)

تم اختيار اسم هذا النوع من أورام المخ نتيجة الخلايا الناتج منها، حيث ينشأ من تحور بعض الخلايا الدبقية، وهو ما يجعله أكثر أنواع أورام المخ خطورة، ولكن لا يصاب به نسبة كبيرة من كبار السن، حيث تتركز نسب الإصابات به في صغار السن.

4- الورم الشفائي (Schwannoma)

أحد الأورام الحميدة التي يمكن علاجها عبر استئصال الجزء المصاب بكل سهولة، وينشأ نتيجة حدوث خلل في نمو أغشية الدماغ، لكن على الرغم من أنه ورم حميد إلا أنه توجد نسبة كبيرة ليتحول إلى خلايا سرطانية إن لم يتم علاج الورم أو استئصاله.

أنواع أورام الدماغ الأقل انتشارًا

كون الأورام السابقة الأكثر شيوعًا لا ينفي وجود أنواع إضافية من أورام الدماغ، والتي تعتبر خطيرة بدورها، ولكنها أقل انتشارًا من أورام الدماغ التي سبق ذكرها، حيث تتكون نتيجة الإصابة بأحد الأمراض لتكون تابعة له، وقد تنتج نتيجة تأثر الجسم بأحد الأورام الأخرى، ومن تلك الأورام:

  • ورم العصب السمعي.
  • الأورام الأرومية النخاعية.
  • الأورام القحفية البلعومية.
  • أورام الخلايا الجرثومية.

اقرأ أيضًا: أعراض سرطان الرئة المتأخر

تشخيص أورام الدماغ

يمكن للأطباء تحديد ما هي أعراض ورم الدماغ الخفية، والتي لا يشعر بها المريض في بداية الورم، بالإضافة إلى نوع ورم المخ المصاب به المريض عبر القيام ببعض الفحوصات المختلفة، والتي تجعل من السهل تشخيص الحالة وسرعة نمو الورم، وذلك على النحو التالي:

  • القيام بتصوير مقطعي لدماغ المريض لتحديد مكان وحجم الورم.
  • الحصول على عينة من السائل الشوكي لفحصها، وتحديد إمكانية تواجد خلايا غير طبيعية.
  • القيام ببعض الفحوصات البدنية الكاملة للجسم أبرزها فحص ردود الأفعال، وفحوصات السمع والإبصار.
  • الحصول على عينة من نسيج جسم المصاب عن طريق نوع خاص من الإبر الطبية، أو اللجوء إلى عملية جراحية بسيطة.
  • اللجوء إلى الرنين المغناطيسي، وهو ما يساعد على تحديد المناطق المصابة عبر الحصول على صورة كاملة للجسم.

علاج أورام المخ

أورام المخ من الأمراض التي يجب بدء رحلة علاجها في أسرع وقت ممكن، وذلك لتجنب حدوث عدد من المضاعفات الغير مرغوب فيها، والتي منها الإصابة بالأورام السرطانية، أو الوفاة في بعض الحالات.

لحسن الحظ يوجد أنواع مختلفة من العلاجات التي يمكن الرجوع إليها، والتي تتناسب مع كل حالة حسب المرحلة التي يمر بها المريض، لذا في إطار عرضنا لإجابة “ما هي أعراض ورم الدماغ؟” نشير إلى أفضل طرق العلاج المتبعة فيما يلي:

1- العلاج الدوائي

هو أحد أبسط العلاجات التي يتم الرجوع إليها في الحالات البسيطة من أورام الدماغ، ويتمثل في استهلاك عدد من الأدوية المسكنة والمهدئات التي تعمل على الحد من النوبات الدماغية التي قد تصيب المرء.

2- العلاج الجراحي

واحد من العلاجات الشهيرة، ويتم اللجوء إليه في أغلب الحالات، ولكن ذلك يعتمد بشكل كبير على نوع الورم بالدماغ ومكان تواجده.

فإذا لم يستطع الطبيب إزالته بالكامل دون المساس بأجزاء المخ الهامة، وإصابة إحدى المراكز الحسية به قد يؤدى ذلك إلى حدوث مضاعفات، أو فشل العملية.

3- العلاج الكيميائي

يتم اللجوء إلى أنواع محددة من العلاجات الكيميائية بعد التحقق من ما هي أعراض ورم الدماغ؟ التي يعاني منها المريض، بالإضافة إلى إتمام الفحوصات اللازمة للكشف عن نوع الورم، وهو ما يسهل اختيار العلاج الكيميائى حسب ما يعاني منه المصاب.

اقرأ أيضًا: ما هي أمراض المناعة الذاتية

4- العلاج بالأشعة

يتميز هذا العلاج بكونه مناسب جدًا للحالات التي يصعب علاجها بإحدى الطرق العلاجية السابقة، فمع وجود صعوبة في إزالة الأورام بالتدخل الجراحي يتم استخدام أشعة سينية ذات طاقة مناسبة للقضاء على الورم.

من الجدير بالذكر أن تلك الأشعة مناسبة جدًا لعلاج أورام المخ الخبيثة والقضاء عليها، وبالتالي منع نمو الخلايا السرطانية مرة أخرى نتيجة تدمير الجدار الخلوي لها، ويتم تحديد مدة هذا العلاج اعتمادًا على حجم الورم، بالإضافة إلى مكان تواجده.

من الصعب التعايش مع أورام الدماغ، خاصة أنها قد تتحور إلى إحدى الأمراض الغير حميدة، لذا من الواجب التحقق من أعراض هذا المرض، وأفضل الطرق لعلاجها.

غير مسموح بنسخ أو سحب مقالات هذا الموقع نهائيًا فهو فقط حصري لموقع زيادة وإلا ستعرض نفسك للمسائلة القانونية وإتخاذ الإجراءات لحفظ حقوقنا.

قد يعجبك أيضًا
لديك تعليق؟ يشرفنا قرأته

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.