محتوى يحترم عقلك

هل يجوز للحائض زيارة المقابر؟ وما حكم الزيارة من السنة؟

هل يجوز للحائض زيارة المقابر؟ وهل زيارة القبور مباحة للمرأة أم لا؟ إن الله -سبحانه وتعالى- شرع زيارة القبور للعظة والعبرة، واختلف الفقهاء والعلماء في جواز زيارتها وتطرق كلٍ منهم لاستدلالات على الجواز أو التحريم، لذا سوف نقدم لكم من خلال موقع زيادة الإجابة عن سؤال هل يجوز للحائض زيارة المقابر، وكافة الأمور المتعلقة بهذا الموضوع من خلال الاطلاع على السطور التالية.

هل يجوز للحائض زيارة المقابر؟

هل يجوز للحائض زيارة المقابر؟

إن زيارة المرأة للقبور أجازها البعض وحرمها البعض، ونجد أن لا حرج على المرأة من زيارة القبور خلال فترة الحيض فقد اجتمع الفقهاء أنها جائزة، لما ورد عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- حيث قال:كُنْتُ نَهَيْتُكُمْ عَنْ زِيَارَةِ الْقُبُورِ، فَزُورُوهَا؛ فَإِنَّهَا تُزَهِّدُ فِي الدُّنْيَا، وَتُذَكِّرُ الْآخِرَةَ“.

كما يجب أن تلتزم المرأة بالآداب الشريعة المفروضة عليها عند الخروج من المنزل، والحرص على عدم مزاحمة الرجال، أو فعل أمر غير مباح مثل النواح أو الاعتراض على قضاء الله، ونسأل الله -سبحانه وتعالى- أن يرحم ويغفر لموتانا وموتى المسلمين.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: حكم زيارة القبور للحائض بالأدلة الشرعية

حكم زيارة المرأة للمقابر

اختلف الفقهاء وأهل العلم في حكم زيارة المرأة للقبور، وتطرق الحكم إلى ثلاث أراء وأقول، سوف نعرضهم فيما يلي:

حكم الزيارة من السنة

ذهب بعض الفقهاء إلى تحريم زيارة المرأة للمقابر ومنعها، وقد استدلوا على هذا الرأي بناءً على الحديث الشريف، عن أبي هريرة -رضي الله عنه قال: أنَّ رسولَ الله صلَّى الله عليه وسلَّم لعَنَ زوَّاراتِ القُبورِ“، في هذا الحديث حرم الرسول زيارة القبور للنساء لقلة صبرهم واللعنة هي الطرد من رحمة الله.

أما ما يدل على نهي زيارة المرأة للمقابر قد استدل أهل العلم من موقف الرسول -صلى الله عليه وسلم- حيث روي عن أنس -رضي الله عنه- قال: أنَّ النبيَّ صلَّى الله عليه وسلَّم مَرَّ بامرأةٍ تبكي عند قبرٍ، فقال: اتَّقِ اللهَ واصْبِرِي، نجد هنا أن الرسول (ص) لم ينهاها عن زيارة المقابر.

كما أنه قد ورد عن أم عطية -رضي الله عنها- حيث قالت: نُهِينا عنِ اتِّباعِ الجَنائزِ ولم يُعْزَمْ علينا، إن زيارة المقابر تزود أحزان المرأة، حيث إن المرأة قليلة الصبر، وقد تفعل أمور محرمة كالنواح والاعتراض على قدر الله -سبحانه وتعالى-.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: حكم زيارة القبور في العيد وحقيقة شعور الميت بالزيارة

تحريم الفقهاء في زيارة المرأة للقبور

الفقهاء وأهل العلم شرعوا إلى تحريم زيارة المرأة للمقابر، وذلك عند قول الحنفية، والشافعية، وابن تميمة، وابن باز، وابن عثيمين، وغيرهم، حيث استدلوا على تحريم زيارة النساء للقبور من قول الرسول -صلى الله عليه وسلم- عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى الله عليه وسلَّم لعَنَ زوَّاراتِ القبور.

إن هذا الحديث يدل على تحريم زيارة النساء للقبور، وذلك لأنه لعن زوارات القبور، لما رأوا أن زيارة المرأة للقبور يترتب عليها أفعال محرمة قد تصدر منها، وذلك لأن المرأة كثيرة الجزء وقليلة الصبر، وقد تسبب للمتوفى الأذى ببكائها وتفتن الرجال بصوتها وهيئتها.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: حكم زيارة القبور للنساء وما هي شروط الزيارة

إجازة زيارة النساء للمقابر

الرأي الثالث تطرق الفقهاء من أهل العلم إلى إباحة زيارة المرأة للمقابر، وذلك استنادًا على الحديث النبوي الشريف، عن بريدة -رضي الله عنه-، قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: نهَيْتُكم عن زيارَةِ القُبورِ فزُورُوها“، ووجدوا أن سياق النهى في هذا الحديث في العموم للرجال والنساء.

أباح الرسول -صلى الله عليه وسلم- زيارة القبور لما في زيارتها من حكمة وموعظة وتذكرة باليوم الآخر، فعن عبد الله بن أبي مليكة قال:

أنَّ عائشَةَ رَضِيَ اللَّهُ عنها أقبلَتْ ذاتَ يومٍ من المقابِرِ، فقُلْتُ لها: يا أمَّ المؤمنينَ مِن أينَ أقبَلْتِ؟ قالت: مِن قَبرِ أخي عبدِ الرحمنِ بنِ أبي بكرٍ. فقلت لها: أليسَ كان رسولُ اللهِ صلَّى الله عليه وسلَّم نهى عن زيارَةِ القبورِ؟ قالت: نعم، كان نهى، ثُمَّ أَمَرَ بزيارَتِها“.

نجد هنا أن الرسول -صلى الله عليه وسلم- أجاز زيارة القبور للنساء ولا يوجد تحريم في ذلك، ولكن مع الالتزام بشروط خروج المرأة من منزلها، وأن تكون النية من زيارة القبور هي الاتعاظ.

يمكنك أيضًا الاضطلاع على: هل يجوز الصلاة في المقابر؟

قد قدمنا لكم الإجابة عن سؤال هل يجوز للحائض زيارة المقابر؟ وتعرفنا على اختلاف الآراء حول هذا الأمر، كما أوضحنا حكم زيارة المرأة للمقابر وذكرنا اختلاف الآراء حول زيارتها مرورًا من التحريم والنهي ووصولًا إلى الإباحة، ونتمنى أن نكون أفدناكم.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.